مسؤول فلسطيني: عباس سيلتقي ترمب بنيويورك

مسؤول فلسطيني: عباس سيلتقي ترمب بنيويورك

الأربعاء - 22 ذو الحجة 1438 هـ - 13 سبتمبر 2017 مـ
الرئيس الفلسطيني محمود عباس يصافح نظيره الأميركي دونالد ترمب (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد عضو اللجنة المركزية لحركة «فتح» مسؤول الإعلام فيها ناصر القدوة اليوم (الأربعاء) أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي الرئيس الأميركي دونالد ترمب في نيويورك هذا الشهر.
وأفاد القدوة، خلال مؤتمر صحافي في رام الله، إن اللقاء سيتم على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأم المتحدة وقبيل إلقاء عباس خطابه أمامها في العشرين من الشهر الحالي.
وقلل القدوة من سقف التوقعات الفلسطينية إزاء التحرك الأميركي بشأن حل القضية الفلسطينية، مشيراً إلى أن واشنطن لم تبلور حتى الآن رؤية واضحة لعملية السلام كما لم تعتمد حل الدولتين لإنهاء الصراع بخلاف موقف الإدارة الأميركية السابقة. وأشار إلى أن مواقف واشنطن وعدم تبنيها موقفا واضحا ضد الاستيطان الإسرائيلي مصدر قلق للفلسطينيين.
وأكد أنه لن يكون هناك أي تغيرات إقليمية دون حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي أولاً، مبدياً ثقته بالموقف العربي الداعم في هذا المجال.
من جهة أخرى، نفى القدوة علم حركة فتح بطرح مبادرة مصرية جديدة لإنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي.
وقال إن «فتح» بحاجة إلى مزيد من التوضيح من قبل حماس حول تصريحاتها بخصوص جهود إنهاء الانقسام. وأضاف أن مطالب فتح للتوصل لاتفاق ينهي الانقسام هو حل اللجنة الإدارية وتنفيذ اتفاق القاهرة، مشيراً إلى الحاجة إلى إجراء حوار فعال وصريح مع حماس في القاهرة بهدف التأكد من الموقف للوصول إلى نتائج مرجوة.
وكانت حماس أعلنت أن وفدها إلى القاهرة برئاسة رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية التقي أمس رئيس المخابرات العامة المصرية خالد فوزي وأبلغه استعداد الحركة لعقد جلسات حوار مع حركة فتح في القاهرة فورا لإبرام اتفاق وتحديد آليات تنفيذه.
وأكد وفد حماس استعداد الحركة لحل اللجنة الإدارية في قطاع غزة فورا وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها وإجراء الانتخابات على أن يعقب ذلك عقد مؤتمر موسع للفصائل الفلسطينية في القاهرة بهدف تشكيل حكومة وحدة وطنية.
فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة