الرباط تجدد دعمها لطوكيو في نزاعها مع كوريا الشمالية

الرباط تجدد دعمها لطوكيو في نزاعها مع كوريا الشمالية

بوريطة: نعمل لتعزيز العلاقات الثنائية
الخميس - 9 ذو الحجة 1438 هـ - 31 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14156]
الدار البيضاء: لحسن مقنع
أجرى ناصر بوريطة، وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي، أمس، في الرباط، مباحثات مع هيروفومي ناكاسون، رئيس جمعية الصداقة البرلمانية اليابانية - المغربية، على هامش زيارة العمل والصداقة التي يقوم بها للمغرب.
وفي لقاء صحافي عقب هذا اللقاء، أكد ناكاسون جودة العلاقات الثنائية بين البلدين، وعبر عن وجود إرادة قوية لدى اليابان من أجل تعزيزها، مذكرا بأن المغرب واليابان يرتبطان بعلاقات استثنائية في كثير من القطاعات.
وعبر ناكاسون عن ارتياحه لمنحى العلاقات الاقتصادية المتنامية بين البلدين، مشيرا إلى أن عدد الشركات اليابانية بالمغرب تضاعف أربع مرات خلال السنوات العشر الماضية، ليصل إلى 133 مقاولة.
من جانبه، قال بوريطة إن اللقاء كان مناسبا لبحث العلاقات الثنائية التي توطدها الأواصر التي تربط الأسرة الملكية المغربية بالأسرة الإمبراطورية اليابانية، مما يعطي قيمة مضافة للعلاقات بين البلدين.
وأضاف الوزير بوريطة أن المباحثات أتاحت فرصة بحث الوسائل الكفيلة بتعميق العلاقات الثنائية على المستويات الدبلوماسية والسياسية والاقتصادية والثقافية، مبرزاً الدور المنتظر من جمعية الصداقة البرلمانية اليابانية - المغربية من أجل توطيد العلاقات بين البلدين.
وبحسب بوريطة، فإن الهدف يكمن في إرساء علاقات استراتيجية نموذجية، ليس فقط على الصعيد الثنائي، بل أيضا في اتجاه تعاون أكبر على المستويين العربي والأفريقي، بالنظر إلى الحضور القوي للمستثمرين اليابانيين وموقع المغرب في أفريقيا، خصوصاً بعد العودة للاتحاد الأفريقي، والموافقة المبدئية على انضمام المملكة للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا.
من جهة أخرى، جدد بوريطة دعم المغرب لليابان فيما يتعلق بالعلاقة المتوترة مع كوريا الشمالية.
كوريا الشمالية المغرب كوريا الشمالية اليابان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة