معرض لندني يحتفي بأعمال المصور الألماني هورست

معرض لندني يحتفي بأعمال المصور الألماني هورست

مسيرة زاخرة بأعمال تؤرخ تطور الموضة وفنون التصوير
الخميس - 23 رجب 1435 هـ - 22 مايو 2014 مـ
غلاف مجلة «فوغ» الأميركية في عدد شهر يوليو 1939 - النجمة مارلين ديتريش لمجلة «فوغ» في عدد مايو 1942
لندن: «الشرق الأوسط»
الاستعدادات جارية على قدم وساق هذه الأيام في متحف «فيكتوريا أند ألبرت» بلندن لتنظيم معرض عن المصور الألماني هورست بي هورست في شهر سبتمبر (أيلول) المقبل. وسيكون المعرض بعنوان «هورست: مصور الأناقة» باعتبار أنه كان واحدا من أهم مصوري الموضة في القرن العشرين، حيث تعامل بشكل مباشر مع أمثال كوكو شانيل وإليسا سكاباريللي وسالفادور دالي، وتمتد مسيرته من الحرب العالمية الثانية إلى التسعينات من القرن الماضي. لهذا سيكون من السهل تجميع أعماله نظرا لعددها الكبير وجودتها حسبما صرحت به أمينة المعرض سوزانا براون، مضيفة أن الفكرة بدأت منذ عدة سنوات، وتحديدا في عام 2008 حين اطلعت على مجموعة من أعمال المصور، شدتها بجودتها وعمقها. وعلقت «يمكن وضع هورست في مصاف مصورين عباقرة مثل إيرفين بين وريتشارد أفيدون وغيرهما ممن طبعوا القرن العشرين بأعمالهم وأثروا على أجيال جديدة. بالنسبة لي، هو موضوع مناسب جدا لمتحف (فيكتوريا أند ألبرت)، وخصوصا أن أعماله تتعدى الموضة إلى مجالات أخرى من الديكور الداخلي، إلى السريالية والسينما والمسرح الهوليوودي».
استغرقت عملية اختيار ما يمكن عرضه وقتا وجهدا لأن عددها يتعدى الآلاف من الصور، هذا من دون الإشارة إلى أعماله المتوفرة في أرشيف مكاتب كوندي ناست بنيويورك، باريس ولندن، التي تعامل معها لسنوات طويلة. وتشير براون إلى أن مكتب باريس وحده توفر على الكثير من أعماله الأولى بالأبيض والأسود، يعود بعضها إلى الثلاثينات من القرن الماضي. أما مكتب نيويورك فكان زاخرا بأعماله الملونة والكثير منها تحول إلى صور أيقونية تصدرت أغلفة مجلة «فوغ»، وبالتالي يصعب الاستغناء عنها. لن نستغرب أن تشكل علاقته بمجلة «فوغ» فصلا مهما في مسيرته التي شملت 60 عاما.
سيفتتح المعرض في 6 من شهر سبتمبر المقبل إلى 4 يناير (كانون الثاني) من عام 2015.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة