هيكتور يستبعد 4 لاعبين من المنتخب المصري قبل موقعة أوغندا

هيكتور يستبعد 4 لاعبين من المنتخب المصري قبل موقعة أوغندا

معلول: تونس ستخوض أهم مواجهتين في تاريخها
الأربعاء - 8 ذو الحجة 1438 هـ - 30 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14155]
منتخب مصر يستعد لمواجهة قوية أمام أوغندا (رويترز)
القاهرة: «الشرق الأوسط»
استبعد هيكتور كوبر، مدرب منتخب مصر، لاعبه أحمد الشيخ هداف الدوري الممتاز في الموسم الماضي، وذلك قبل مواجهة أوغندا غدا الخميس في تصفيات كأس العالم 2018 لكرة القدم.
وقال الاتحاد المصري إن كوبر استبعد الشيخ إضافة إلى محمد عواد حارس مرمى الإسماعيلي، ومحمود عزت مدافع سموحة، وأيمن أشرف المنضم حديثا للأهلي.
وظهر الشيخ بشكل رائع في الموسم الماضي وحصل على لقب هداف الدوري برصيد 17 هدفا خلال لعبه معارا من الأهلي إلى مصر للمقاصة.
وقال الشيخ العائد لصفوف الأهلي: «حلمنا جميعا واحد؛ هو التأهل لكأس العالم، ولم يخطر ببالي أن أشعر بالحزن بسبب استبعادي».
وأضاف أشرف الذي يلعب مدافعا أو ظهيرا أيسر: «تقبلت استبعادي بصدر رحب، وهدفنا جميعا الفوز على أوغندا ذهابا وإيابا».
وفازت مصر في أول جولتين من تصفيات كأس العالم، وستقطع خطوة كبيرة للعودة للنهائيات لأول مرة منذ 1990 إذا حققت انتصارين على
أوغندا في الجولتين المقبلتين.
وستلعب مصر أولا في ضيافة أوغندا، ثم تلعب على أرضها باستاد برج العرب في 5 سبتمبر (أيلول) المقبل.
وفي جانب آخر، يستعد لاعبو منتخب تونس لخوض «مباراتي العمر» ضد الكونغو الديمقراطية في التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم.
ويستضيف منتخب تونس منافسه في الجولة الثالثة يوم الجمعة المقبل قبل أن يسافر لمواجهته في الجولة الرابعة بعد 5 أيام.
وتتصدر الكونغو الديمقراطية الترتيب بست نقاط وتتقدم بفارق الأهداف على تونس بعد انتصار كل منهما على ليبيا وغينيا في أول جولتين. ويتأهل المتصدر فقط إلى نهائيات كأس العالم.
وقال نبيل معلول، مدرب تونس، لوسائل الإعلام المحلية إنه أبلغ اللاعبين بخوض «أهم مباراتين في حياتهم الكروية وتاريخهم الكروي، لأنها سترفعهم إلى درجة أخرى».
وأضاف: «التأهل لكأس العالم ليس متاحا كل يوم، خصوصا أن المنتخب غاب عن النسختين الماضيتين، لذلك هناك أهمية كبيرة جدا للمباراتين
بالنسبة للاعبين والكرة التونسية».
وتابع: «يجب ألا نستسهل المنافس الذي يحتل مركزا قبلنا في تصنيف الفيفا... لن تكون المهمة سهلة؛ حيث سنواجه فريقا يمتلك
إمكانات عالية جدا».
وتحتل الكونغو الديمقراطية المركز 28 في تصنيف الفيفا وتتقدم بستة مراكز على تونس.
لكن مدرب تونس عبر عن تفاؤله بقدرة فريقه على تجاوز منافسه وانتزاع بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة الخامسة. وقال: «متفائل رغم صعوبة المباراة، لأن اللاعبين مستعدون رغم التفاوت في مستوى الإعداد البدني... سنسعى لإيجاد التوازن والتشكيلة المناسبة للفوز بالمباراة». وسبق لمنتخب تونس التأهل لنهائيات كأس العالم أعوام 1978 و1998 و2002 و2006.
من جهة ثانية، وعلى صعيد الأندية، أكد حسام البدري، المدير الفني لنادي الأهلي المصري لكرة القدم، على صعوبة مواجهة الترجي التونسي في دور الثمانية بدوري أبطال أفريقيا، لافتا إلى أن الفريقين يملكان عناصر مميزة وخبرات كبيرة إلى جانب الدوافع القوية في التتويج بلقب البطولة القارية.
وأشار البدري في تصريحات للموقع الرسمي لناديه إلى أن الترجي التونسي فريق يلعب كرة قدم جماعية، وأنه قام بتدعيم صفوفه بشكل مناسب، و«هو ما ظهر بشكل عملي خلال أول 3 مباريات له في الدوري التونسي التي حقق خلالها الفوز بأداء قوي».
وقال إنه كان يتمنى أن تتاح للفريق فرصة إقامة معسكر إعداد في إحدى الدول الأوروبية للاستفادة بشكل أكبر من الإمكانات الخارجية، إلا أن ضِيق الوقت وإقامة معسكر المنتخب المصري استعداداً لمواجهتي أوغندا حالا دون ذلك.
وشدد مدرب الأهلي على صعوبة الموسم المقبل على الفريق بكل المقاييس، «نظرا لحجم التحديات التي سوف يواجهها، لكونه بطلا لثنائية الدوري وكأس مصر، إلى جانب قوة المنافسة ذاتها بين الجميع على الألقاب»، وأشار إلى أن الجهاز الفني يجهز بقوة لهذه التحديات المهمة.
وأوضح البدري، أن الجهاز الفني يخطط للحفاظ على لقبي الدوري والكأس والتتويج بكأس السوبر، إلى جانب المنافسة على الفوز بلقب بطولة أفريقيا، والتأهل إلى كأس العالم للأندية.
وأشار إلى أن التغييرات التي سوف يشهدها الفريق في الموسم الجديد، برحيل عدد من اللاعبين وضم عدد آخر، سوف يكون لها تأثير على الشكل العام، إلا أنه شدد على أن الفريق سوف يقاتل من أجل الفوز بكل البطولات، لتحقيق أهداف مجلس الإدارة وتلبية تطلعات الجماهير.
وكشف البدري عن أنه يبحث عن مدافع قوي للانضمام إلى صفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية لتدعيم الفريق بعد رحيل أحمد حجازي إلى نادي ويست بروميتش الإنجليزي على سبيل الإعارة.
وأوضح البدري أن هناك مفاوضات لضم مدافع قوي ومهاجم أفريقي مميز، خصوصا أن الفريق يرغب في ضم مهاجم أفريقي يمتاز بالسرعة ويجيد اللعب على الأطراف. وأكد أن محمود عزت، مدافع فريق سموحة، خارج حسابات الجهاز الفني للنادي، وأنه قام بإغلاق ملف المفاوضات معه، وأن التفاوض الآن يجري مع مدافع آخر.
وأشار إلى أن الطلبات المالية الخاصة بصفقة محمود عزت جعلت النادي يغلق الباب تماماً أمام التفاوض للحصول على خدماته، والبحث عن مدافع آخر لتعويض رحيل أحمد حجازي للاحتراف.
واختتم البدري تصريحاته مؤكدا أنه كان يتمنى بقاء حسام غالي، كابتن الفريق المنتقل إلى صفوف فريق النصر السعودي، لافتاً إلى أنه لاعب كبير، وقدَّم الكثير للنادي على مدار السنوات الماضية.
وأشار البدري إلى أنه لا خلاف على قدرات غالي ودوره وتاريخه مع الأهلي، إلا أن العرض السعودي كان خطوة بالنسبة له، لتأمين مستقبله في ختام مشواره، وأنه يتمنى له التوفيق بصفته أحد أبناء النادي الأهلي.
مصر كرة القدم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة