ثلاثون قتيلا في هجومين بنيجيريا

ثلاثون قتيلا في هجومين بنيجيريا

ارتفاع عدد ضحايا انفجاري «جوس» واستهداف مدينة شيبوك
الخميس - 23 رجب 1435 هـ - 22 مايو 2014 مـ
لندن : «الشرق الأوسط أونلاين»
كشف سكان يقطنون قرب مدينة "شيبوك" في شمال شرقي نيجيريا اليوم (الأربعاء)، أن ثلاثين شخصا قتلوا في هجمات يعتقد أنها من تنفيذ جماعة "بوكو حرام" المتطرفة.

وبحسب سكان المنطقة التي اختطفت فيها "بوكو حرام" أكثر من 200 تلميذة، منتصف ابريل (نيسان) الماضي، فقد قتل مسلحون أول من أمس (الاثنين) 10 أشخاص في شاوا على بعد سبعة كيلومترات عن شيبوك.

كما هاجم مسلحون أمس (الثلاثاء) بلدة الاغارنو المجاورة وقتلوا عشرين شخصا وهدموا منازل، بحسب سكان رفضوا الكشف عن هوياتهم.

من جهة أخرى، ارتفعت حصيلة الانفجارين اللذين وقعا مساء أمس (الثلاثاء) في سوق مزدحمة في مدينة جوس عاصمة ولاية بلاتو بوسط نيجيريا، لتصل إلى 118 شخصا على الأقل، حسب حصيلة أعلنتها الوكالة الوطنية لإدارة الأزمات.

وقال محمد عبد السلام منسق الوكالة إن "عدد الجثث حاليا هو 118"، لافتا إلى إمكان "وجود مزيد من الجثث تحت الأنقاض" الناجمة عن التفجيرين.

وأوضح عبد السلام أن 56 آخرين أصيبوا جراء التفجيرين اللذين نفذا بواسطة آليتين مفخختين، الأولى شاحنة كبيرة والثانية شاحنة صغيرة.

وكان مفوض شرطة ولاية بلاتو كريس أولاكبي الميجور جنرال ديف إينيتي، قد صرح في وقت سابق بأن 45 أصيبوا.

كما أفاد شهود عيان بأن عشرات الجثث المحترقة نقلت من مكان الانفجارين، إلى مشارح المستشفيات في المدينة.

ووقع الانفجاران في سوق "جوس مين ماركت" بين محطة للسكك الحديد ومستشفى جوس الجامعي التعليمي، حسبما أفاد مفوض شرطة الولاية.

وذكر شهود عيان أن الانفجارين دمرا المستشفى وعدة محال تجارية ومصارف ومرآب للسيارات، وأن أعمدة دخان كثيفة غطت المنطقة بالكامل.

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة