مقتل 20 من ميليشيات الحوثي في معارك بمحافظة الجوف

مقتل 20 من ميليشيات الحوثي في معارك بمحافظة الجوف

السبت - 4 ذو الحجة 1438 هـ - 26 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14151]
تعز: «الشرق الأوسط»
سقط ما لا يقل عن 35 انقلابيّاً بين جريح وقتيل، بينهم قياديون، جراء المعارك التي شهدتها سلسلة جبال حام في مديرية المتون شمال محافظة الجوف.
وبحسب العقيد هلال المشبب ركن توجيه اللواء 122 مشاة بالجوف، فقد أكد «سقوط ما لا يقل عن 20 قتيلا وأكثر من 15 جريحاً من صفوف الميلشيات الانقلابية، بينهم قياديون في معارك عنيفة دارت منذ فجر الجمعة في جبال حام بمديرية المتون شمال المحافظة، إثر محاولة تسلل الميليشيات الانقلابية التسلُّل إلى مواقع الجيش الوطني في تبة الوروري وجبل حام، إلا أن الجيش الوطني صدوا تلك المحاولة»، وذلك طبقا لما نقل عنه موقع الجيش الوطني «سبتمبر نت».
وذكر أن «من بين قتلى الميليشيات الذين سقطوا بنيران الجيش الوطني جراء المعارك التي اندلعت عقب محاولة التسلل القيادي الحوثي مصلح بن صالح سرحان المكنى أبو صالح، وعدداً من أفراده، إضافة إلى المشرف الثقافي للحوثيين بمديرية المراشي ويدعى محمد علي ديحان بن حبله، في حين قتل ستة من الجيش الوطني»، مشيراً إلى أن «الميليشيات الانقلابية حاولت لأكثر من مرة الدخول بعربات لسحب جثث قتلاها المتناثرة في الجبال، إلا أنها لم تتمكن من ذلك جراء المواجهات المشتعلة».
مصادر عسكرية أخرى أكدت لـ«الشرق الأوسط» أن «الجيش الوطني تمكن من إعطاب طاقم عسكري يتبع الانقلابيين جراء ضربة مدفعية الجيش على مواقع الميليشيات في جبهة حام بالجوف، بينما تستمر المواجهات بشكل عنف في سلسلة جبل حام».
كما شهدت جبهة الحازمية في منطقة عرقوب العقلة بمديرية الصومعة بمحافظة البيضاء، مواجهات عنيفة بين الجيش الوطني والميليشيات الانقلابية تبادلها القصف المدفعي.
وتمكنت قوات الجيش الوطني من استهداف مواقع لميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية في بجبهة الحازمية بالمديرية ذاتها. وبحسب مصادر في الجيش الوطني فقد تمكن الجيش الوطني من تدمير غرفة عمليات الميليشيات الانقلابية في عرقوب العقلة.
وردّاً على خسائرها، قصفت ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية بشكل عنيف وهستيري مناطق وقرى المواطنين بقرية الأجردي بمديرية الزاهر بآل حميقان.
إلى ذلك، قالت مصادر في تعز إن الميليشيات لانقلابية تواصل انتهاكاتها في المحافظة من قتل وإعدام وتهجير وكل أنواع الانتهاكات الإنسانية، وإنها أقدمت، الخميس الماضي، على إعدام المواطن سعيد الاغبري (معاق) شنقاً، وذلك بعد شهر من اختطافه من منطقة الاحيوق بمديرية الوازعية، غرب تعز.
وتتواصل المواجهات في مختلف جبهات تعز بين الجيش الوطني والميليشيات الانقلابية، مع استمرار الأخيرة بقصفها العنيف للأحياء السكنية في المدينة والريف وعلى مواقع الجيش الوطني، ومحاولاتها المستمرة التسلل إلى مواقع هذه الأخيرة.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة