الرجل الثاني في الفاتيكان يبحث الملف السوري في موسكو

الرجل الثاني في الفاتيكان يبحث الملف السوري في موسكو

الأربعاء - 1 ذو الحجة 1438 هـ - 23 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14148]
موسكو: «الشرق الأوسط»
التقى الرجل الثاني في الفاتيكان بييترو بارولان الاثنين في موسكو مسؤولا كبيرا في الكنيسة الأرثوذكسية، وبحث معه الوضع في سوريا في اليوم الأول من زيارة له إلى روسيا، ومن المقرر أن يلتقي خلالها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
والتقى الكاردينال بارولان المتروبوليت إيلاريون مدير العلاقات الخارجية لدى الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، وشدد الاثنان حسب ما نقلت وكالة تاس للأنباء عن المتحدث باسم الكنيسة الروسية الكسي ديكاريف، على «تلاقي وجهات نظرهما إزاء ضرورة إقرار السلام في سوريا».
وتابع المتحدث ديكاريف: «تم التشديد أيضا خلال الاجتماع على أن العودة إلى السلام لن تكون ممكنة إلا بعد رحيل كل المقاتلين من الأراضي المحتلة».
من جهته رحب سكرتير دولة الفاتيكان بعودة المسيحيين إلى الأراضي التي تمت استعادتها من تنظيم داعش، إلا أنه أعرب عن قلقه إزاء تدهور الوضع الإنساني في سوريا، حسب المتحدث نفسه.
ومن المقرر أن يلتقي الكاردينال بارولان الأربعاء الرئيس الروسي في سوتشي في جنوب روسيا بعد أن يكون التقى الثلاثاء وزير الخارجية سيرغي لافروف، وبطريرك الكنيسة الأرثوذكسية الروسية كيريل.
وكان الرجل الثاني في الفاتيكان أعلن في مقابلة قبل أيام أن زيارته إلى روسيا قد تساهم في قيام البابا فرنسيس بزيارة تاريخية إلى روسيا.
سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة