عشرة قتلى على الأقل في تفجيرين بمدينة «جوس» وسط نيجيريا

عشرة قتلى على الأقل في تفجيرين بمدينة «جوس» وسط نيجيريا

ثاني عملية إرهابية تستهدف البلاد خلال أسبوع
الأربعاء - 22 رجب 1435 هـ - 21 مايو 2014 مـ رقم العدد [ 12958]
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قتل عشرة أشخاص على الأقل في تفجيرين هزا مدينة جوس عاصمة ولاية بلاتو وسط نيجيريا، اليوم (الثلاثاء).
ونقلت وكالة رويترز عن مراسلها تأكيده أنه أحصى عشر جثث في موقع التفجيرين بالحي التجاري الرئيس، بعد وقت قصير من وقوع التفجيرين.
ووقع التفجيران في سوق مكتظ بالحي التجاري بمدينة جوس، بحسب مسؤول في الحكومة المحلية، دون أن يتحدث عن عدد الإصابات.
وقال كنغسلي اغبو من قوة مهام الولاية العسكرية في ولاية بلاتو، إن التفجيرين ناجمان عن عبوتين ناسفتين كانتا مخبأتين داخل شاحنة وحافلة صغيرة.
وقال اغبو: «العبوة اليدوية الأولى كانت مخبأة في شاحنة، والثانية في حافلة صغيرة»، مشيرا إلى أن السوق كانت مكتظة للغاية، ووجد عناصر الأمن مشكلة في ضبط الحشود، في حين نقلت أجهزة الطوارئ المصابين إلى المستشفيات.
وأفاد شهود عيان بأن أعمدة الدخان تصاعدت من المنطقة بعد وقوع التفجيرين. وقال شاهد عيان من سكان المنطقة يدعى سيمون أفرايم لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن رجال الشرطة والإطفاء وصلوا إلى موقع التفجيرين.
ويعد الهجوم الجديد الثاني من نوعه خلال الأسبوع الجاري، حيث تعرضت كانو (كبرى مدن شمال نيجيريا) لهجوم انتحاري أول من أمس (الأحد) أسفر عن مقتل خمسة أشخاص.
وتشير أصابع الاتهام في مثل هذه العمليات إلى جماعة «بوكو حرام» المتطرفة التي تشن هجمات دامية ضد المصالح الحكومية في نيجيريا.
وتصاعد الغضب العالمي من أعمال الجماعة بعد خطفها منتصف أبريل (نيسان) الماضي لأكثر من 200 فتاة، وإعلانها عزمها «استرقاقهن» وتزويجهن. قبل أن يعرض زعيم التنظيم أبوبكر شيكاو الأسبوع الماضي على الحكومة مبادلة المخطوفات بسجناء متهمين بالقيام بأعمال إرهابية، ويقضون أحكاما بالسجن.

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة