المسعد: نتائج فحوصات المنشطات للجولة الأولى بعد 10 أيام

المسعد: نتائج فحوصات المنشطات للجولة الأولى بعد 10 أيام

الاثنين - 29 ذو القعدة 1438 هـ - 21 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14146]
عبد العزيز المسعد («الشرق الأوسط»)
الرياض: عماد المفوز
أكد عبد العزيز المسعد المدير التنفيذي للجنة السعودية للرقابة على المنشطات، أن اللجنة لن تحدد أسماء اللاعبين الذين يتم فحص عيناتهم إلا بعد أن تتسلم القائمة المشاركة في المباراة لكل نادٍ، حيث يتم اختيار اثنين من كل نادٍ بالقرعة، ويكون هذا الإجراء ما بين الشوطين، وبعد نهاية المباراة يتم استدعاء اللاعبين لأخذ عينة من الفحص.
وبين المسعد أن نتائج فحوصات الجولة الأولى للدوري السعودي للمحترفين لم تظهر بعد، إذ يتم إرسالها للمختبر في سويسرا، حيث تحتاج 10 أيام عمل من أجل إنهاء الفحوصات وإرسالها مجدداً لنا.
وشدد المدير التنفيذي للجنة السعودي للرقابة على المنشطات على وجود تنسيق مع رابطة دوري للمحترفين حيال الإعلان عن تواجد فرق الكشف في المباريات، حيث يتم الإعلان عن طريق حساب الرابطة في «تويتر» بعد إبلاغ إداري الفريقين بوجود فحص بالمباراة المعنية، علماً بأنه لا يعلم أحد بأي المباريات المفحوصة إلا الفريق المختص باللجنة؛ وذلك لسرية الإجراءات حسب اللوائح والأنظمة المعتمدة دوليا. وقال في حديثه لـ«الشرق الأوسط» إن اللجنة بصدد رفع عدد عينات الفحص للاعبين في هذا الموسم بمختلف الألعاب، بعد أن وصلت في الموسم الماضي 1200 عينة كان منها 584 عينة للعبة كرة القدم وتقدر قيمة العينة الواحدة 2600 ألف ريال، وهذا بلا شك يحتاج إلى ميزانية كبيرة في ظل عدد العينات التي يتم فحصها.
وذكر المسعد أنه لم تظهر سوى عينة إيجابية واحدة فقط لكرة القدم من بين هذه العينات للاعب فريق ضمك عبد المحسن العسيري و5 نتائج إيجابية للرياضات الأخرى، وهذا بلا شك يعتبر إنجازا كبيرا للجنة وكذلك للأندية واللاعبين الذين أصبحوا يحرصون بشكل جدي على استشارة طبيب النادي قبل استخدام أي دواء أو فيتامينات، حتى لا يكون عرضة للمخاطر التي ربما تشكل عليه خطرا في حال تم فحص عينته وظهرت حالة اللاعب إيجابية.
وأضاف: «اللجنة قامت بتحديث اللوائح والأنظمة التي صدرت 1-1-2015، وتم ربطها مع مركز التحكيم وفق الإجراءات القانونية للاستئناف (المادة 13)، ولم يطرأ لها أي تغير من هذه الإجراءات»، مؤكداً أن اللجنة ستقوم بزيارات توعوية لكل أندية الدرجة الأولى والفئات السنية للألعاب المختلفة، وستقوم اللجنة برفع عدد فحص العينات في هذا الموسم، حيث نسعى إلى زيادة عدد العينات في كل موسم جديد، بعد أن كان عددها 351 عينة من بداية عمل اللجنة 2009.
وتابع: «اللاعب في حالة رفضه أو الامتناع أو الهروب عن إجراءات الفحص فيعتبر ذلك انتهاكا من الحالة الثالثة من ضمن الانتهاكات العشرة المنصوص عليها في اللائحة، وبالتالي تطبق بحقه العقوبة وهي الإيقاف 4 سنوات، ويعتبر حاله حال أي لاعب تكون عينته إيجابية، ويكون هنالك تحقيق بهذا الشأن مع اللاعب، وفي حال تم اختيار لاعب لفحص عينته وتعرض للإصابة خلال مجريات اللقاء، واستدعت حالته نقله للمستشفى، فستكون هنالك إجراءات تتمثل في تقرير الطبيب ومسؤول الفحص وطبيب النادي، وفي ضوء ذلك يتم اتخاذ القرار، وحتى خلال إرسال العينات إلى المختبر في سويسرا يكون هنالك فريق عمل في حال تكون العينة إيجابية يجب التأكد منها والمصادقة عليها وفي حالة حدوث أي خطأ ربما يتم إغلاق المختبر.
وبين المسعد: إذا أردنا إنشاء مختبر متخصص في فحص العينات في السعودية نحتاج تطبيق الشروط المعتمدة من الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، منها دعم حكومي بالارتباط مع الجهات ذات الصلة، مثل هيئة الغذاء والدواء والجمارك وغيرها، وأيضا يجب ألا يقل عدد العينات عن 3000 آلاف عينة في السنة، مع تجربة سنتين وتجديد الرخصة.
السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة