فينغر يقضي ليلة حزينة في ستوك سيتي

فينغر يقضي ليلة حزينة في ستوك سيتي

الاثنين - 29 ذو القعدة 1438 هـ - 21 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14146]
فينغر مدرب آرسنال (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
بدأ الوافد الجديد خيسي مشواره مع ستوك سيتي بطريقة رائعة فسجل هدف الفوز في الانتصار 1 - صفر على آرسنال بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وبدأ اللاعب الإسباني النشيط، المنضم من باريس سان جيرمان الأسبوع الماضي، وأنهى الهجمة الحاسمة بعد 90 ثانية من بداية الشوط الثاني ووضع الكرة بإتقان في الشباك بعد تبادل للكرة مع البديل سعيدو براهينو.
وفي مباراة ممتعة دفع هدف لاعب ريال مدريد السابق آرسنال للتخلي عن حذره في محاولة لإدراك التعادل وكان الحارس جاك بوتلاند مثل الصخرة وراء خط دفاع ستوك الرائع. وحرم الحكم آرسنال من هدف التعادل عندما ألغى هدفا سجله ألكسندر لاكازيت بسبب التسلل ليستمر إخفاق الفريق اللندني في الفوز بأول مباراتين في الدوري للعام الثامن على التوالي.
وكال مارك هيوز مدرب ستوك المديح لخيسي الذي شكل خطورة على مرمى آرسنال حتى قبل الهدف. وقال هيوز لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي): «كلنا نعلم إمكانات خيسي. يستطيع تغيير نتيجة المباراة. يمكن القول إنه اجتهد كثيرا في المباراة. عندما تفكر في الأمر فهو لم يتدرب معنا سوى مرتين أو ثلاث مرات. لو كانت هذه النتيجة فنحن سعداء بها. هو لاعب رائع ويمكن أن يقودك على أرض الملعب».
وبالنسبة لمدرب آرسنال آرسين فينغر فهي ليلة سيئة بعد التفاؤل الذي ساد النادي اللندني عقب فوزه 4 - 3 على ليستر سيتي في الجولة الافتتاحية. وقال المدرب الفرنسي لشبكة بي تي سبورت التلفزيونية: «أعتقد أن بعض الفرق ستواجه مشاكل هنا لذا لو كنت تريد المنافسة على البطولة فيجب عليك اعتبارها ثلاث نقاط مفقودة. كانت ليلة محبطة لنا. أشعر بأننا صنعنا الكثير من الفرص لكننا لم نسجل. نعلم أنه من المهم عدم ارتكاب أخطاء في هذا النوع من المباريات لكن دفاعنا كان سيئا في بداية الشوط الثاني ودفعنا ثمن ذلك». ويشعر فينغر بأن الوافد الجديد لاكازيت حُرم من هدفه الثاني مع الفريق اللندني. وقال: «أعتقد أننا سجلنا هدفا ولم يكن متسللا. القرار سهل للغاية. عند تمرير الكرة لم يكن لاكازيت متسللا».
من جانبه هاجم أسطورة ليفربول الإنجليزي، ستيفين جيرارد، الألماني مسعود أوزيل، صانع ألعاب آرسنال، بعد الخسارة أمام ستوك سيتي، في الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي. وقال جيرارد، في تصريحات صحافية بريطانية: «أوزيل أصبح عبئا على آرسنال، ولا يفعل أي شيء على الإطلاق حينما يفقد الكرة، ولا يقدم الدعم المطلوب منه لزملائه».
وتابع: «ما يقدمه أوزيل في الملعب يؤكد أنه لا يستطيع حمل آرسنال وحده، وقيادتهم نحو الأفضل على الإطلاق، رغم أنه موهبة كروية كبيرة، لكن ذلك لا يكفي». وواصل: «أوزيل جعلني محبطاً منه للغاية، فحينما كنت أتابع لغة جسده وتصرفه عند خسارة الكرة، كان يبدو دائما في حالة سيئة». من جانبه أكد مدافع آرسنال السابق، مارتين كيون، أن أوزيل يحتاج لإثبات أنه لاعب من طراز رفيع، بقوله: «هنري وبيركامب وفييرا كانوا لاعبين من طراز كبير، وكانوا يقدمون كل ما لديهم لأجل الفريق طوال الوقت وأهمها في لحظات الهزيمة». واختتم: «آرسنال لن يتحمل لاعبا مثل أوزيل، لقد بدا غير مهتم على الإطلاق وظهر ذلك في طريقة حركته، لا يمكن لآرسنال الاعتماد على مسعود».
المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة