مصر: «الدولي للطبول» يحتفي بـ«رائد المواويل» محمد طه

دورته الـ11 تضمّ فِرقاً من 8 بلدان

من فعاليات «مهرجان الطبول» في دورات سابقة (صفحة المهرجان على فيسبوك)
من فعاليات «مهرجان الطبول» في دورات سابقة (صفحة المهرجان على فيسبوك)
TT

مصر: «الدولي للطبول» يحتفي بـ«رائد المواويل» محمد طه

من فعاليات «مهرجان الطبول» في دورات سابقة (صفحة المهرجان على فيسبوك)
من فعاليات «مهرجان الطبول» في دورات سابقة (صفحة المهرجان على فيسبوك)

يحتفي المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية في دورته الحادية عشرة برائد فن الموال الشعبي المطرب الراحل محمد طه، بوصفه شخصية الدورة، وإطلاق اسم «المواويل الشعبية» عليها، وتوجيه دعوة لمن لديه الموهبة لتقديم الموال على طريقة الفنان الشّعبي الراحل.

ويشارك في الدورة التي من المقرر أن تنطلق فعالياتها من سور القاهرة التاريخية الشمالي يوم 26 مايو (أيار) الحالي، أكثر من 30 فرقة شعبية من 8 دول هي: اليابان وكولومبيا والهند والصين وفلسطين وجنوب السودان وموريتانيا، بالإضافة إلى مصر.

وذكر الدكتور انتصار عبد الفتاح، مؤسس ورئيس المهرجان الدّولي للطّبول، أن هذه الدورة التي تحمل عنوان «حوار الطّبول من أجل السّلام» تشهد فعاليات مختلفة مثل معرض وورش لفن العرائس والماريونيت، وأشار في مؤتمر صحافي، الأحد، أعلن خلاله تفاصيل الدورة الجديدة، إلى «مشاركة أكثر من 20 فناناً وفنانة متخصصين في العرائس والماريونيت، مع الفنان محمد فوزي منسق المعرض الذي يستضيفه بيت السناري».

الفنان الشعبي المصري محمد طه (صفحة انتصار عبد الفتاح على فيسبوك)

وأوضح انتصار عبد الفتاح أن فعاليات المهرجان التي تستمر حتى 1 يونيو (حزيران) ستُنظّم في أماكن عدّة هي «ساحة الهناجر في الأوبرا، وقصر الأمير طاز، وبيت السناري في حي السيدة زينب، بالإضافة لمسرح سور القاهرة الشمالي»، وسيُكرّم فنانون وفرق من فرنسا وكازاخستان وموريتانيا.

وأشار عبد الفتاح إلى ما حققه المهرجان في سنواته السابقة، قائلاً إن «المهرجان الدّولي للطّبول والفنون التراثية يؤكد على التواصل الإنساني بين شعوب العالم وإحياء الفنون التراثية في مصر والعالم»، لافتاً إلى أنه خلال الدورات السابقة شهد المهرجان عبر ورشه الفنية تفاعلاً كبيراً بين فرق فنية وتراثية تنتمي لما يزيد على 170 دولة.

واشتهر المهرجان الدّولي للطّبول والفنون التراثية في السنوات السابقة بإقامة فعالياته في القاهرة التاريخية وأماكن تراثية، مثل قلعة صلاح الدين الأيوبي وشارع المعز، وسط تفاعل جماهيري كبيرٍ.

الإعلان عن تفاصيل «مهرجان الطبول» (صفحة انتصار عبد الفتاح على فيسبوك)

ويُعدّ الفنان الشّعبي محمد طه (1922 -1996) من أبرز الفنانين الذين اشتهروا بتقديم الموال الشّعبي، ويُعرف بلقب «فنان العشرة آلاف موّال»، وهو من مواليد طهطا في جنوب مصر، وذاعت شهرته في الإذاعة والسينما وشارك في نحو 30 فيلماً سينمائياً بتقديم مواويله الشهيرة التي كان يؤلّفها ويلحّنها ويغنّيها مع الفرقة التي أسّسها تحت اسم «الفرقة الذهبية للفنون الشعبية».

وتشارك في المهرجان الدّولي للطّبول العام الحالي فرقتان من دولة فلسطين، تقدمان أعمالاً مختلفة من التراث الفلسطيني على مدى أيام المهرجان، خصوصاً في الافتتاح والختام، إلى جانب عددٍ من فرق الفنون الشعبية المصرية.


مقالات ذات صلة

مهرجان لبنان المسرحي الدولي بتحية للمرأة المناضلة

يوميات الشرق يحمل الحدث شعار «المرأة المناضلة» (صور المهرجان)

مهرجان لبنان المسرحي الدولي بتحية للمرأة المناضلة

يُقام المهرجان سنوياً للاحتفاء بالمرأة وبعملها الفنّي، ومن أجل المساواة والحرية والعدالة الاجتماعية، وتمكينها في المجتمع.

فيفيان حداد (بيروت)
يوميات الشرق مشهد من الفيلم المصري «ستين جنيه» (الشركة المنتجة)

5 أعمال مصرية في «تورونتو للفيلم العربي»... وحضور سعودي لافت

تُشارك 5 أفلام مصرية في الدورة الخامسة لمهرجان «الفيلم العربي في تورونتو» بكندا، كما يشارك فيلمان سعوديان بالفعاليات المستمرّة حتى نهاية الشهر الحالي.

أحمد عدلي (القاهرة )
يوميات الشرق أنغام تشارك في مهرجان موازين بالمغرب (صفحة المهرجان)

حضور مصري بارز في مهرجان «موازين» المغربي

تشهد الدورة الـ19 من مهرجان «موازين» التي تنطلق في العاصمة المغربية الرباط الجمعة 21 حتى 29 يونيو (حزيران) الحالي، حضوراً مصرياً بارزاً.

داليا ماهر (القاهرة )
يوميات الشرق عمرو منسي المدير التنفيذي للمهرجان وماريان خوري المديرة الفنية

«الجونة السينمائي» للتفاعل مع صناع الأفلام على مدار العام

أطلق مهرجان الجونة السينمائي منصة تفاعلية لدعم وتمكين صانعي الأفلام المصريين والعرب بهدف توفير تجربة مؤثرة ودائمة في القاهرة لمنصة «سيني جونة».

انتصار دردير (القاهرة)
يوميات الشرق نجوم مهرجان «إهدنيات» معظمهم محليون (فيسبوك)

مهرجان «إهدنيات» اللبناني يعلن برنامجه والقلب والعقل مع غزة

ينضم مهرجان «إهدنيات الدّولي» إلى لائحة بقية المهرجانات الفنية التي تقام في موسم الصيف.

«الشرق الأوسط» (بيروت)

تعاطف واسع مع كندة علوش بعد إعلان إصابتها بالسرطان

الفنانة السورية كندة علوش تتحدث في برنامج بودكاست (إنستغرام)
الفنانة السورية كندة علوش تتحدث في برنامج بودكاست (إنستغرام)
TT

تعاطف واسع مع كندة علوش بعد إعلان إصابتها بالسرطان

الفنانة السورية كندة علوش تتحدث في برنامج بودكاست (إنستغرام)
الفنانة السورية كندة علوش تتحدث في برنامج بودكاست (إنستغرام)

تعاطف واسع وكثير من المحبة والمساندة ودعوات بالشفاء أحاطت بالفنانة السورية كندة علوش عقب إعلانها إصابتها بمرض السرطان، وأنها لا تزال تتلقى العلاج.

وظهرت كندة، مساء السبت، في «بودكاست» للإعلامية المصرية منى الشاذلي عبر قناتها على «يوتيوب» في حلقة خاصة مهدت لها الشاذلي بقولها: «كثير ممن سيشاهدون هذه المقابلة سيدهشون جداً لهذه الروح المنطلقة التي تتحدث بها كندة عن موقف سوداوي».

وعلّقت كندة التي بدت مبتسمة ومتصالحة وقوية وهي تتحدث عن إخفائها مرضها لأكثر من عام، قائلة: «كنت أريد خوض هذه الرحلة بمفردي، لا أريد أن يتعامل الناس معي كمريضة؛ لأنني لم أكن أريد أن أتعامل أنا مع نفسي بصفتي مريضة».

وإذا كان نجم المنتخب المصري وفريق «ليفربول» الإنجليزي محمد صلاح قد ساند كندة بشكل أذهلها بمجرد علمه بمرضها من أصدقاء مشتركين لهما، فإن مواقع التواصل الاجتماعي ضجت بآلاف التعليقات من متابعين أشادوا بشجاعة كندة علوش، ودعوا لها بالشفاء. وساندها زملاؤها بالوسط الفني وأبدوا تعاطفاً كبيراً معها، ومن بينهم، ريهام عبد الغفور وحنان مطاوع، وكانت صديقتها الأقرب منى زكي قد علقت على مقطع من الحلقة عبر حساب منى الشاذلي على «إنستغرام»، وكتبت: «ربنا يحفظكم كلكم ويبعد عنكم أي حاجة وحشة».

كندة علوش ومنى الشاذلي خلال الحلقة التي كشفت فيها عن إصابتها بالسرطان (إنستغرام)

وتوالت مساندات الفنانات السوريات لكندة، فكتبت سوزان نجم الدين: «ألف حمد الله على سلامتك حبيبتي إنشالله ماتشوفي أي شر أبداً، ربنا يحفظك لزوجك وأهلك وأولادك»، وكتبت صفاء سلطان: «حبيبتي بعرفك وبعرف كندة القوية، كلنا نستمد منك القوة والطاقة الإيجابية، أنت أقوى وأشجع من أي ظرف»، كما كتبت جومانة مراد: «يا روحي أنت، الله يحفظك ويخليك لزوجك وأولادك وكل أهلك ويبعد عنكم كل مكروه».

وكانت كندة قد أعلنت خلال اللقاء عن اكتشاف إصابة والدتها بالمرض نفسه، وأنه وراثي في العائلة، مما جعل الجمهور يدعو لها ولوالدتها، وكتب حساب على «فيسبوك» باسم د. هالة محمود صالح: «حفظها ربي من كل مكروه وزادها من فضله ومن عليها وعلى والدتها بالشفاء العاجل»، وكتب د. مجدي موريس: «أكثر ما أعجبني في تجربتك أنك تحملتيها بصبر وكنت بشوشة كما تعودنا منك».

وتطرقت كندة إلى تنمر البعض عليها لزيادة وزنها، قائلة إن «صورة قد التقطت لها في بداية مراحل المرض، وكان جسدها منتفخاً من تأثير جرعات العلاج، وأن تعليقات البعض كانت مؤذية».

كندة علوش تؤكد أن عمرو يوسف شريكها في النجاح (إنستغرام)

وأشادت الناقدة الفنية المصرية ماجدة خير الله بشجاعة كندة علوش، وذكرت أنها «بدت متقبلة الموقف بشجاعة، ولم تحول الأمر لمأساة رغم أنها في خضم الأزمة ولا تزال تعاني وطأة العلاج»، وفسرت ذلك لـ«الشرق الأوسط» بأنها «تستمد القوة من أن لديها طفلين ولا تريد أن تضعف»، وثمنت الناقدة دعم زوجها عمرو يوسف لها، مؤكدة أن «الدائرة المقربة من الأهل والأصدقاء يكون عليها دور كبير في التخفيف عنها».

وأشارت ماجدة إلى أن «كندة ممثلة متميزة للغاية، ولها أعمال في قمة التميز على غرار مسلسل (أفراح القبة)، وأفلامها مثل (نزوح) و(السباحتان)، فهي فنانة لا تعبأ بحجم الدور، وغير متكالبة على العمل، لكنها تقدم في النهاية أدواراً مميزة، وستشفى بإذن الله لتواصل عطاءها الإنساني والفني».

وكانت كندة قد تحدثت عن دعم ومساندة زوجها الفنان عمرو يوسف لها في رحلة علاجها وحرصه على حضور جلسات العلاج الكيماوي معها وقراءة القرآن لها، وكانت قد ذكرت في تصريحات سابقة لـ«الشرق الأوسط» أن «عمرو يوسف ليس شريك حياة فقط، بل شريك نجاح أيضاً»، مؤكدة أنه «لولا تشجيعه لها لم تكن تسطيع السفر لتصوير فيلميها (نزوح) و(السباحتان)»، وحينما تحقق النجاح كان سعيداً بذلك، وكان داعماً لها بحضوره مهرجان (فينيسيا) ليكون بجوارها، مشيرة إلى أن دعمه لها يضاعف سعادتها.