وفاة 8 أطفال وامرأة بعد تناولهم لحم سلاحف بحرية

سلحفاة بحرية (أ.ب)
سلحفاة بحرية (أ.ب)
TT

وفاة 8 أطفال وامرأة بعد تناولهم لحم سلاحف بحرية

سلحفاة بحرية (أ.ب)
سلحفاة بحرية (أ.ب)

لقي ثمانية أطفال وامرأة حتفهم، بعد تناول لحم السلاحف البحرية في جزيرة بيمبا بأرخبيل زنجبار في المحيط الهندي.

ووفق شبكة «سكاي نيوز» البريطانية، فقد قالت السلطات إن 78 شخصاً نُقلوا إلى المستشفى بعد تناول الوجبة في الجزيرة.

ويعدّ لحم السلاحف البحرية طعاماً شهياً معروفاً في زنجبار، وهي منطقة تتمتع بحكم شبه ذاتي في تنزانيا. إلا أن تناول السلاحف البحرية الملوّثة يمكن أن يسبب نوعاً نادراً من التسمم الغذائي يسمى «chelonitoxism»، قد يكون مميتاً في بعض الحالات.

ولا يوجد ترياق معروف لهذا النوع من التسمم، الذي تختلف أعراضه من شخص لآخر، لكنها تشمل الغثيان والقيء والتقرح في الحلق والفم. وفي الحالات الشديدة، يمكن أن يصاب المرضى بضعف عضلي، وشلل جزئي، وقد يدخل البعض في غيبوبة.

وقال حاج بكاري، المسؤول الطبي في منطقة مكواني بجزيرة بيمبا، إن الاختبارات المعملية أظهرت أن جميع المصابين تناولوا لحم السلحفاة، يوم الثلاثاء الماضي.

وأضاف أن السيدة التي تُوفيت يوم الجمعة هي والدة أحد الأطفال الذي تُوفي، في وقت سابق من الأسبوع.

وأرسلت السلطات فريقاً لإدارة الكوارث، بقيادة حمزة حسن جمعة، إلى جزيرة بيمبا، وقد حثّ الناس على تجنب أكل هذه السلاحف.

يُذكر أنه في نوفمبر (تشرين الثاني) 2021، تُوفي طفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات، وستة آخرون في بيمبا بعد تناول لحم السلاحف. وجرى نقل ثلاثة آخرين إلى المستشفى.


مقالات ذات صلة

سلحفاة هاربة تُعطّل قطارات في بريطانيا

يوميات الشرق أحد أشكال النهايات السعيدة (مواقع التواصل)

سلحفاة هاربة تُعطّل قطارات في بريطانيا

عطَّلت سلحفاة خدمات القطارات بعدما شرعت في محاولة هروب أوصلتها إلى قضبان السكك الحديدية... فماذا جرى؟

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق العدالة مُلحَّة بجميع أشكالها (ماتيل)

إطلاق أول «باربي» كفيفة تستعين بعصا

بعد 6 عقود على طَرْح دمية «باربي» الأصلية في الأسواق، دشَّنت شركة «ماتيل» الأميركية أول «باربي» كفيفة، في محاولة لإضفاء الشمولية على مجموعتها.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق مسرحياتها مطلوبة في بلاد المهجر لتعزيز العربية (ريم نعوم الخازن)

ريم نعوم الخازن لـ«الشرق الأوسط»: مسرح الأطفال يتلون بـ«سيري» وتقنية الـ«هاي تك»

يحافظ مسرح الأطفال في لبنان على مكانته عند الأهل والأولاد، فيعدّ المتنفس الترفيهي الوحيد الذي يمكنهم التفاعل معه مباشرة. وريم نعوم الخازن رائدة في هذا المجال.

فيفيان حداد (بيروت)
يوميات الشرق صورة تداولها رواد مواقع التواصل وكاتب مسلسل «عائلة سيمبسون» تظهر التشابه بين إطلالة هاريس وشخصية ليزا سيمبسون

«كامالا هاريس»... توقع جديد مثير للجدل لمسلسل «عائلة سيمبسون»

شارك عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي لقطات من مسلسل الرسوم المتحركة التلفزيوني «عائلة سيمبسون The Simpsons» قالوا إنها تنبأت بترشح كامالا هاريس للرئاسة.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق المربعات الرملية كانت ساحة لألعاب كثيرة حاضرة في المعرض (غاليري صفير- زملر)

«أحلام إيكاروس» عندما تحترق الأجنحة

المعرض وإن كان موضوع ألعاب الأطفال محوره، فهو أشبه بفخّ لذيذ، نستسلم له بداية، لنكتشف أننا كلّما غصنا في معروضاته، وجدنا أنفسنا نسافر بالذاكرة في اتجاهات مختلفة

سوسن الأبطح (بيروت)

الحشرة القرمزية تصيب محاصيل تونس من التين الشوكي (صور)

خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)
خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)
TT

الحشرة القرمزية تصيب محاصيل تونس من التين الشوكي (صور)

خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)
خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

تدمر الحشرة القرمزية نبات التين الشوكي في تونس، والذي يعد مصدر دخل مهماً لقطاع الزراعة والاقتصاد في البلاد.

صبار التين الشوكي المتأثر بالحشرة القرمزية في منطقة سيدي إفني بالمغرب في 29 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

وقال المزارع باسم سحنون، الذي يكافح مثل بقية المزارعين لحماية محصوله: «الخوف بتاعنا الكبير، اللي الواحد ولا حتى النوم معدش شابع به (مصاب بالأرق)؛ لأنه متخوف من الحشرة القرمزية بتهدد في المحصول بتاعنا».

صورة التقطت بتاريخ 23 أبريل 2024 بضواحي سوسة بتونس لنبات صبار التين الشوكي مصاباً بحشرة قرمزية (أ.ف.ب)

وذكر مزارعون وخبراء زراعيون أن هذه الحشرة أصبحت تشكل تهديداً كبيراً لمحصول التين الشوكي لأنها تدمر مساحات واسعة من المزارع، وتثير قلقاً اقتصادياً كبيراً منذ اكتشافها في تونس لأول مرة عام 2021.

وتمتص الحشرة القرمزية العصارة من أوراق الصبار وتؤدي إلى اصفرار النبات وموته في النهاية.

إصابة صبار التين الشوكي بالحشرة القرمزية في ضواحي القيروان شمال تونس في 29 مايو 2024 (أ.ف.ب)

وقال فوزي زياني، الخبير في السياسات الفلاحية: «الحشرة القرمزية هذه تصيب الظلفة (التين الشوكي) يعني هي تقريباً تصيب الشجرة؛ لأنه كيف ما تشوفوا يعني الشجر قاعد يطيح (يموت) وبالتالي إحنا نخسر الأصل في الأشياء اللي هي معناها زراعة التين الشوكي».

إصابة صبار التين الشوكي بالحشرة القرمزية في ضواحي القيروان شمال تونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

وأردف قائلاً: «الحشرة القرمزية أول ما اتوجدت اتوجدت في المكسيك، والمكسيك بلاد معروفة بالهندي (الاسم المحلي للتين الشوكي) وبالصبار. وبالتالي كانت موجودة غاديك (هناك) وعالجوها وعندهم طرق للتوقي (الوقاية). ثم انتقلت للمغرب سنة 2015. الحشرة هذيك كذلك جات لتونس في أكتوبر 2021 في المهدية».

مزارعة تونسية تتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

ويقدر زياني أن التين الشوكي مزروع على نحو 12 في المائة من الأراضي الزراعية في تونس، مما يجعله يحل في المرتبة الثانية بعد أشجار الزيتون في الثروة الزراعية الوطنية.

والتين الشوكي مزروع على ما يقرب من 600 ألف هكتار، ويعد مصدر دخل مهماً لآلاف الأشخاص، وخاصة النساء اللاتي يحصدن هذه الفاكهة ويقمن ببيعها.

خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 4 يوليو 2024 (رويترز)

وأضاف سحنون: «اكتشفنا الحشرة هذه، دخلنا في هيستيريا، كلمنا السلطات جاءوا مشكورين بارك الله فيهم، عملوا التدخل بتاعهم، لكن ما زلنا متخوفين منها خاطر هي منشورة في الولاية كاملة حسب ما يحكوا. وإحنا في منطقة برج حفيظ في بلدية بوعرقوب، مشهورة بالهندي مورد رزقنا فيتطلب برشا (الكثير) خدامة (عمالة)، ومش الفلاح وحده راح يربح منها، يربح الخدام، يربح الناس كلها قاعدة مورد رزق كبير يدخل في الفلوس للبلاد ويدخل في العملة الصعبة الهندي».

خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

وتجري الآن جهود لمكافحة هذه الآفة. وأطلقت منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) مشروعاً طارئاً في تونس بميزانية 500 ألف دولار؛ لإدخال أساليب المكافحة البيولوجية مثل الخنافس.

كما تعزز وزارة الفلاحة التونسية تدابير المكافحة المستدامة، والتي تشمل تغيير الممارسات الزراعية والتقليم وتنظيف مناطق الإنتاج.

مزارعة تونسية تتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

غير أن الخبراء يشددون على ضرورة زيادة وعي المزارعين وإجراء المزيد من الأبحاث على أصناف التين الشوكي التي تتمتع بالمقاومة؛ لإدارة هذه الأزمة بشكل فعال، والتي تفاقمت بسبب تغير المناخ وارتفاع درجات الحرارة.

وقالت نعيمة محفوظي، المكلفة بتسيير الإدارة العامة للصحة النباتية ومراقبة المدخلات الفلاحية بوزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري: «يلزمنا إحنا حل مستدام للحشرة القرمزية هذه. الوضع هذا ميلزموش يتواصل بالطريقة هذه».

ويتخذ سحنون تدابير في مزرعته لتنظيف وحماية النبات، لكنها ستكون مهمة شاقة إذا استمرت الأزمة.

وقال: «إحنا قاعدين ننظفو بس نعملو الوقاية والحماية من الحشرة القرمزية لأنها تبدأ في الشجرة من أسفل».

وذكرت سالمة جريدي، وهي من سكان صفاقس في جنوب تونس وتزرع التين الشوكي، إن صفاقس خرجت عن سيطرتها.

وأضافت: «هذا قضاء الله، حتى الجزء الذي ينمو من جديد يتأثر بهذا المرض، يتدهور كما لو كان قد قُطع بمنشار».