«تكنو بوفا 6 برو 5 جي» يجمع أفضل ما في عالم الهواتف الجوالة بسعر معتدل

تصميم «مضيء» وشاشة وبطارية كبيرتان وتبريد متقدم... بذاكرة ضخمة وسرعة شحن فائقة

هاتف «تكنو بوفا 6 برو 5 جي»
هاتف «تكنو بوفا 6 برو 5 جي»
TT

«تكنو بوفا 6 برو 5 جي» يجمع أفضل ما في عالم الهواتف الجوالة بسعر معتدل

هاتف «تكنو بوفا 6 برو 5 جي»
هاتف «تكنو بوفا 6 برو 5 جي»

كشفت شركة «تكنو» (Tecno)، اليوم، من المعرض العالمي للأجهزة الجوالة Mobile World Congress عن هاتفها الجديد «بوفا 6 برو 5 جي» (POVA 6 Pro 5G) الذي يقدم تقنيات عديدة متقدمة تشمل الشاشة الكبيرة والبطارية المتقدمة وسرعة الشحن الفائقة والتبريد الكبير والذاكرة الضخمة وسرعة الأداء، بسعر معتدل.

بداية يقدم الهاتف 24 غيغابايت من الذاكرة (12 غيغابايت قياسية و12 ممتدة من خلال السعة التخزينية)، مع تقديم بطارية بشحنة 6000 ملي أمبير – ساعة، وتوفير القدرة على شحنها بقدرة 70 واط من خلال الشاحن الخاص. وتقدم البطارية شحنة تكفي للعب لأكثر من 11 ساعة أو لأكثر من 14 ساعة من بث الفيديو أو لأكثر من 31 ساعة من إجراء المكالمات. الجدير ذكره أن الشركة تضمن وصول كفاءة البطارية إلى 80 في المائة بعد مرور 6 سنوات من استخدامها. ويمكن شحن البطارية من 0 إلى 50 في المائة في نحو 20 دقيقة فقط، وإلى 100 في المائة في نحو 50 دقيقة، مع الأخذ بعين الاعتبار السعة الممتدة للبطارية مقارنة بالهواتف الأخرى الموجودة في الأسواق. كما يمكن للجهاز شحن الأجهزة والملحقات الأخرى لاسلكياً بقدرة 10 واط. ويبلغ قطر الشاشة 6.8 بوصة، وتبلغ سماكة الهاتف 7.88 مليمتر فقط ويبلغ وزنه 195 غراماً.

هاتف «تكنو بوفا 6 برو 5 جي»

وبالنسبة للتصميم، فهو مبتكر، حيث تقدم الجهة الخلفية 210 مصابيح MiniLED التي يمكن للهاتف التحكم بإضاءتها بأشكال جميلة جداً، وذلك للتعبير عن ورود تنبيهات أو مكالمات أو درجة شحنة البطارية، وغيرها. ويمكن إنشاء تأثيرات ضوئية على شكل حلقة أو مروحة، وتخصيص ما يصل إلى 9 سيناريوهات مختلفة للمكالمات وحالة البطارية والألعاب مع 101 تأثير مختلف محدد من قبل المستخدم، الأمر الذي يزيد من قدرات التخصيص التي يقدمها الهاتف. يضاف إلى ذلك الدعم الممتد لتقنية «دولبي أتموس» (Dolby Atmos) لتجسيم الصوتيات التي تزيد من مستويات الانغماس في الألعاب الإلكترونية أو لدى مشاهدة عروض الأفلام السينمائية أو الاستماع إلى الموسيقى.

وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن شحن واستخدام الجهاز في درجات حرارة قصوى تتراوح بين 60 مئوية و20 تحت الصفر. ويستطيع الهاتف التعرف على وجود رطوبة داخلية فيه وتنبيه المستخدم فوراً، مع منع ارتفاع درجة حرارته لدى الشحن. وتقدم تقنية الشحن الجديدة 3 أوضاع لتعديل سرعة الشحن لرفع الكفاءة.

ويبلغ قطر الشاشة 6.78 بوصة وهي تعرض الصورة بتردد 120 هرتز لزيادة سلاسة تجربة الألعاب الإلكترونية ومشاهدة عروض الفيديو، مع استخدام معالج «ميدياتيك دايمنستي 6080 5 جي» ثماني النوى وتقديم مستشعر بصمة خلف الشاشة، وكاميرا رئيسية بدقة 108 ميغابكسل وفلاش «إل إي دي» أمامي ثنائي اللون وكاميرا أمامية بدقة 32 ميغابكسل لالتقاط الصور الذاتية «سيلفي».

الهاتف متوافر باللونين الرمادي والأخضر وبسعر 999 ريالاً سعودياً (نحو 266 دولاراً أميركياً) بدءاً من 8 مارس (آذار) المقبل، وستختبره «الشرق الأوسط» قريباً.


مقالات ذات صلة

كيف زاوج برونيللو كوتشينيللي بين الأعمال اليدوية والتكنولوجيا

لمسات الموضة أشرف على المشروع فريق  من الباحثين من مختلف المجالات وكبار الخبراء في الذكاء الاصطناعي، واستغرق العمل عليه 3 سنوات (برونيللو كوتشينيللي)

كيف زاوج برونيللو كوتشينيللي بين الأعمال اليدوية والتكنولوجيا

من المفترَض ألا يفاجئنا المصمم برونيللو كوتشينيللي، وهو يقدم لنا درساً عن الزواج المثالي بين الإبداع البشري وقدرات الذكاء الاصطناعي، وهو الذي يبيع لنا بدلات…

جميلة حلفيشي (لندن)
الاقتصاد مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)

الصين تتجاوز أسوأ انهيار تكنولوجي عالمي... وشركاتها تروج لبرامجها السيبرانية

بينما كان معظم العالم يتصارع مع الشاشة الزرقاء جراء انقطاع أجهزة الكومبيوتر غير المسبوق الجمعة كانت الصين إحدى الدول التي تمكنت من الهروب سالمة

«الشرق الأوسط» (بكين - واشنطن)
تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)

الذكاء الاصطناعي يرصد السرطان بدقة أكبر من الأطباء

قالت دراسة جديدة إن الذكاء الاصطناعي يتفوق على الأطباء، بنسبة 17 %، عندما يتعلق الأمر برصد واكتشاف السرطان.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
الاقتصاد مسافرون في مطار «دالاس فورت وورث الدولي» في تكساس (أ.ب)

شركات الطيران تستأنف عملياتها بعد أكبر عطل تقني في التاريخ

يعود الوضع تدريجياً إلى طبيعته، السبت، عقب عطل تقني هو الأكبر في التاريخ، أدى إلى اضطرابات لدى شركات طيران عالمية ومصارف ومؤسسات مالية.

«الشرق الأوسط» (لندن)
تكنولوجيا شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)

بعد تسببها بعطل معلوماتي عالمي... ماذا نعرف عن «كراود سترايك»؟

استيقظ الملايين من الأشخاص حول العالم، في وقت مبكر من صباح أمس (الجمعة)، ليجدوا القنوات الإخبارية التلفزيونية صامتة، وبعض القطارات والمواقع الإلكترونية معطلة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

الذكاء الاصطناعي يرصد السرطان بدقة أكبر من الأطباء

الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)
الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)
TT

الذكاء الاصطناعي يرصد السرطان بدقة أكبر من الأطباء

الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)
الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)

قالت دراسة جديدة إن الذكاء الاصطناعي يتفوق على الأطباء، بنسبة 17 في المائة، عندما يتعلَّق الأمر برصد واكتشاف السرطان.

وبحسب شبكة «فوكس نيوز» الأميركية، فقد أجرى الدراسة باحثون من جامعة كاليفورنيا لاختبار مدى فاعلية برنامج ذكاء اصطناعي يدعى «Unfold AI»، في كشف السرطان.

ويستخدم برنامج «Unfold AI» الذي صممته شركة «أفيندا هيلث» في كاليفورنيا، وتمت الموافقة عليه مؤخراً من قبل «هيئة الغذاء والدواء الأميركية»، خوارزمية تتنبأ باحتمالية الإصابة بالسرطان بناءً على أنواع مختلفة من البيانات السريرية.

وأُجريت الدراسة على 50 مريضاً بسرطان البروستاتا خضعوا لجراحة لإزالة الأورام، حيث بحث فريق الأطباء عن أي علامات على بقاء السرطان في أجسامهم.

وبعد بضعة أشهر، أجرى برنامج الذكاء الاصطناعي نفس التحليل.

الأداة الجديدة تستخدم خوارزمية تتنبأ باحتمالية الإصابة بالسرطان (أ.ف.ب)

ووجد فريق الدراسة أن البرنامج تمكن من رصد السرطان بدقة 84 في المائة، مقارنة بدقة 67 في المائة للحالات التي اكتشفها الأطباء.

وقال الدكتور علي كاسرايان، طبيب المسالك البولية في فلوريدا، إنه يستخدم تقنية Unfold AI في مشاوراته مع المرضى حول كيفية التعامل مع سرطان البروستاتا وإدارته.

وأضاف لـ«فوكس نيوز»: «يأخذ الذكاء الاصطناعي المعلومات المتوفرة لدينا حول سرطان البروستاتا لدى مرضى بعينهم - مثل الإشعات والتحاليل ونتائج الخزعات - وينشئ تصوُّره لوجود ومدى تطور السرطان».

وتابع: «بالإضافة إلى رصد المرض بدقة، تخبرنا النتائج التي نحصل عليها من Unfold AI عن أفضل علاج لحالة المريض، وما إذا كان العلاج الجراحي الجذري، أو العلاج الإشعاعي، مما يضمن تحسين علاج السرطان».

وكتب الباحثون أنه بناءً على هذه النتائج، يمكن أن يؤدي الذكاء الاصطناعي إلى تشخيصات أكثر دقة وعلاجات أكثر استهدافاً، مما يقلل الحاجة إلى إزالة الغدة بالكامل والآثار الجانبية التي يمكن أن تصاحب ذلك، مثل سلس البول.

ومن جهته، حذر الدكتور هارفي كاسترو، طبيب الطوارئ المعتمد الذي لم يشارك في الدراسة الجديدة من أن دقة الذكاء الاصطناعي تعتمد بشكل كبير على جودة البيانات التي يتم تدريبه عليها، مشيراً إلى أن البيانات الضعيفة قد تؤدي إلى تشخيصات غير دقيقة.

وحذر كاسترو من «الاعتماد المفرط» على الذكاء الاصطناعي.