نادي إشبيلية لـ«الشرق الأوسط»: نوظف الذكاء الاصطناعي لضم اللاعبين واكتشاف المواهب

عبر استخدام منصة «Watsonx» من «آي بي إم»

إشبيلية أظهر تفانياً طويل الأمد في مجال التكنولوجيا (نادي إشبيلية)
إشبيلية أظهر تفانياً طويل الأمد في مجال التكنولوجيا (نادي إشبيلية)
TT

نادي إشبيلية لـ«الشرق الأوسط»: نوظف الذكاء الاصطناعي لضم اللاعبين واكتشاف المواهب

إشبيلية أظهر تفانياً طويل الأمد في مجال التكنولوجيا (نادي إشبيلية)
إشبيلية أظهر تفانياً طويل الأمد في مجال التكنولوجيا (نادي إشبيلية)

يلعب الذكاء الاصطناعي (AI) دوراً محورياً في إعادة تشكيل المشهد الرياضي بمختلف قطاعاته ومن ضمنها كرة القدم التي تشهد تحولاً ملحوظاً، وهذه المرة لدى نادي إشبيلية الإسباني لكرة القدم؛ بهدف تعزيز عمليات ضم اللاعبين واكتشاف المواهب الكروية.

تحديات اكتشاف المواهب الكروية

تعد عملية اكتشاف المواهب مهمة صعبة بسبب طابعها الذي يعتمد على الجانب الشخصي من ناحية وتقييمات اللاعبين المعقدة والشكوك المتعلقة بأدائهم من ناحية أخرى. كما تزيد المنافسة العالمية الشديدة على المواهب وزيادة البيانات وتطور التكتيكات من تعقيد تلك العملية. وتواجه الأندية، خاصة الصغيرة، قيود الميزانية وحاجتها لاكتشاف المواهب المخفية. كما أن الفروقات الثقافية واللغوية يمكن أن تشكّل تحديات إضافية. ومع ذلك، تبقى عملية اكتشاف اللاعبين والمواهب أمراً حيوياً لنجاح الفرق، وتدعمها التكنولوجيا وتحليلات البيانات للتغلب على هذه الصعوبات، وهنا يأتي دور الذكاء الاصطناعي.

«IBM TechXchange» هي سلسلة من المؤتمرات والفعاليات تنظمها «IBM» لمجتمع التكنولوجيا العالمي (الشرق الأوسط)

الذكاء الاصطناعي لضم اللاعبين

في خطوة تسعى لسد الفجوة بين عمليات استكشاف مواهب لاعبي كرة القدم المبنية تقليدياً على أساس العنصر البشري وبين تلك المشتقة من قواعد البيانات فيما يتعلق بتحديد هوية وتوصيف اللاعبين المحتمل انضمامهم، أعلن نادي إشبيلية الإسباني لكرة القدم عن استخدام أداة «مستشار استكشاف المواهب الكروية» (Scout Advisor)، وهي أداة مبتكرة مبنية على منصة «Watson» من «آي بي إم».

وفي دعوة حصرية لـ«الشرق الأوسط» ضمن فعاليات قمة «آي بي إم تك إكس شاينغ» (IBM TechXchange) التي استضافتها مدينة برشلونة، قال إلياس زامورا سييرو، الذي يتولى منصب رئيس مسؤولي البيانات في نادي إشبيلية، إن «هذا المشروع يمكن أن يغير قواعد اللعبة للنادي وصناعة الرياضة كلها».

تعاونَ قسم البيانات في نادي إشبيلية مع فريق هندسة العملاء التابع لشركة «IBM» لتطوير «Scout Advisor» وتسخير معالجة اللغة الطبيعية ونماذج الأساس الخاصة بـ«WatsonX»، ويتمكن النادي من خلال أداة الذكاء الاصطناعي هذه من البحث والتحليل في كميات هائلة من المعلومات المخزنة في قواعد بياناته الحالية، بما في ذلك البيانات الكمية والنوعية. وتتضمن البيانات الكمية السمات الجسدية مثل الطول والوزن والسرعة وإحصائيات الأداء، بينما تشمل البيانات النوعية التحليل النصي من أكثر من 200000 تقرير عن اللاعبين المحتمل انضمامهم.

تستخدم أداة «Scout Advisor» إمكانات معالجة اللغة الطبيعية ونماذج اللغة الكبيرة (LLMs) لتعزيز دقة تحديد هوية اللاعب. من خلال تفسير المطالبات اللغوية من فرق اكتشاف اللاعبين المحتملين في نادي إشبيلية التي تصف خصائص اللاعب المطلوبة، تقوم الأداة بإنشاء قوائم منسقة باللاعبين المحتملين وتلخص تقارير لكل لاعب. علاوة على ذلك، يقوم «Scout Advisor» بربط كل لاعب بتطبيقات البيانات الخاصة بنادي إشبيلية لتوفير رؤى عميقة حول بيانات أدائهم الكمية.

تحول في استكشاف المواهب المستقبلية

تعمل إمكانات «IBM WatsonX» على تمكين «Scout Advisor» من فتح الإمكانات الكاملة لقاعدة بيانات تقارير اللاعبين في نادي إشبيلية. من خلال السماح بالبحث باللغة الطبيعية واسترجاع اللاعبين المحتملين بناءً على المؤشرات الكمية الرئيسية وآراء خبراء اكتشاف اللاعبين، توفر الأداة للنادي ميزة تنافسية تمكّنه من اتخاذ قرارات توظيف مستنيرة، والاستفادة من الرؤى المدعومة بالتكنولوجيا. يقول خوسيه ماريا ديل نيدو كاراسكو، رئيس نادي إشبيلية، إن المشروع يمكن أن يكون قابلاً للتغيير في مصلحة النادي وصناعة الرياضة ويشدد على أن التكنولوجيا هي جزء أساسي من رحلة إشبيلية نحو المستقبل، ما يعزز أداء الفريق على أرض الملعب.

يتماشى التعاون بين «IBM» ونادي إشبيلية مع استراتيجية الأعمال والتكنولوجيا الأوسع للنادي، التي تسعى إلى الاستفادة من البيانات والذكاء الاصطناعي لتعزيز عمليات كرة القدم. من خلال دمج الحل القائم على «WatsonX» في بنية البيانات الحالية، يهدف نادي إشبيلية إلى تحقيق أقصى قدر من العائد على الاستثمار في الموارد الحالية، ما يجعل قرارات توظيف اللاعبين أسرع وأكثر كفاءة واستنارة.

ما هي «آي بي إم واتسون إكس»؟

«IBM Watsonx» هي منصة للذكاء الاصطناعي والبيانات تهدف إلى مساعدة الشركات في إدماج التقنية الواعدة في أعمالها. يمكن استخدام «IBM Watson X» لإنشاء تطبيقات الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات وإدارة البيانات وإنشاء نماذج تنبؤية. وتستخدم «IBM Watson X» مجموعة متنوعة من تقنيات الذكاء الاصطناعي، بما في ذلك تعلم الآلة والتعلم العميق. كما توفر المنصة استوديو ومخزناً للبيانات ومجموعة أدوات للحوكمة وتدعم العديد من نماذج اللغات الكبيرة بما في ذلك «IBM Granite».

يمثل اعتماد نادي إشبيلية أداة الذكاء الاصطناعي التوليدية «Scout Advisor» من «آي بي إم» خطوة مهمة إلى الأمام في احتضان صناعة كرة القدم للذكاء الاصطناعي. يعد هذا نهجاً مبتكراً في إحداث ثورة بتوظيف اللاعبين، ما يوفر لنادي إشبيلية ميزة تنافسية ويعزز قدرته على تحديد أفضل المواهب للفريق. ومع استمرار التكنولوجيا في تشكيل مستقبل الرياضة، تشكل هذه الشراكة سابقة لصناعة كرة القدم، ما يوضح كيف يمكن للذكاء الاصطناعي أن يكون حليفاً قوياً في السعي لتحقيق التميز على أرض الملعب.


مقالات ذات صلة

هل تعد إسبانيا أفضل منتخب في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2024؟

رياضة عالمية لاعبو إنجلترا بعد تخطي هولندا والتأهل لنهائي «يورو 2024»

هل تعد إسبانيا أفضل منتخب في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2024؟

هل كانت إنجلترا بحاجة لتقديم الأداء السيئ والممل أمام الدنمارك لكي تعيد ضبط الأمور وتصل للمباراة النهائية؟

أوروبا لاعب المنتخب الإسباني لامين يامال خلال التدريبات (أ.ف.ب)

غضب من فيديو لامين يامال بقميص منتخب المغرب

أثار مقطع فيديو للاعب لامين يامال غضباً وسط الإسبان رغم إعرابه عن فخره بقيادة منتخب بلاده للصعود لنهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم «يورو 2024»

رياضة عالمية دي لافوينتي يقوم بتوجيهاته خلال المباراة (رويترز)

مدرب إسبانيا: هدف لامين يامال «لمسة عبقرية»

أثنى لويس ديلا فوينتي، مدرب إسبانيا، على مستوى وتماسك فريقه، بعدما قلب تأخره بهدف ليفوز 2-1 على فرنسا، ويتأهل لنهائي بطولة أوروبا لكرة القدم.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)
رياضة عالمية تألق لامين يامال بلمساته الإبداعية وسرعته وأسلوبه الأنيق (رويترز)

يامال: ما يعتقده الناس عني ليس مهماً... حققت الحلم بالنهائي

حاول الإسباني الصاعد لامين يامال اليوم الثلاثاء التقليل من الحماس الذي أثاره الهدف الرائع الذي سجله في فرنسا.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ)
رياضة عالمية منتخب إسبانيا (أ.ف.ب)

حمض الريال النووي موجود في أنحاء «أوروبا 2024»... إلا إسبانيا!

فيما يلي ثلاث مقولات حتى وإن كانت قابلة للنقاش، إلا أنها تظل صحيحة على نطاق واسع.

ذا أتلتيك الرياضي (مدريد)

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
TT

«يوتيوب» يوفر الآن التعليق الصوتي الاصطناعي على فيديوهات «شورتس»

تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)
تعد تحديثات «يوتيوب» جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى ميزات مماثلة للحفاظ على قدرتها التنافسية وجذب المستخدمين (شاترستوك)

تُحدّث منصات التواصل الاجتماعي ميزاتها باستمرار لتظل قادرة على المنافسة وتعزيز تجربة المستخدم. ومؤخراً كشف موقع «يوتيوب» عن سلسلة من الميزات الجديدة لمنصة الفيديوهات القصيرة «شورتس» (Shorts) الخاصة به؛ ربما بهدف مواكبة منافسيه مثل «تيك توك». وأطلق «يوتيوب» هذه التحديثات لجعل إنشاء مقاطع الفيديو القصيرة ومشاركتها أكثر جاذبية وسهولة في الاستخدام.

تحويل النص كلاماً

واحدة من أبرز الإضافات هي ميزة تحويل النص كلاماً بالفيديو. يتيح ذلك لمنشئي المحتوى إضافة تعليق صوتي اصطناعي إلى مقاطع الفيديو الخاصة بهم، على غرار الأصوات الآلية التي تُسمع غالباً على «تيك توك».

عملية دمج هذه الميزة واضحة ومباشرة، فبعد إنشاء النص، يمكن النقر على أيقونة «إضافة صوت» الموجودة في الزاوية العلوية اليسرى من الشاشة وتحديد الصوت الذي تريده. حالياً، يقدم «يوتيوب» أربعة خيارات صوتية، بينما يتميز «تيك توك» بمجموعة أكثر شمولاً.

يمكن الآن إضافة النصوص على فيديوهات «شورتس» القصيرة باستخدام خطوط وألوان قابلة للتخصيص (شاترستوك)

التسميات التوضيحية التلقائية

يقدم «يوتيوب» أيضاً تسميات توضيحية يتم إنشاؤها تلقائياً والتي تمكن إضافتها مباشرة إلى مقطع الفيديو. وهذا يلغي الحاجة إلى استخدام تطبيقات الطرف الثالث مثل تطبيق «كاب كت» (CapCut). وعلى غرار ميزة إضافة نص بشكل يدوي على مقاطع «شورتس»، يمكن تخصيص هذه النصوص بخطوط وألوان مختلفة؛ مما يسمح لمنشئي المحتوى بالحفاظ على أسلوبهم الفريد.

تأثيرات «ماين كرافت»

لإضافة لمسة ممتعة وإبداعية، طرح موقع «يوتيوب» تأثيرات جديدة تحمل طابع «ماين كرافت» (Minecraft). يتضمن ذلك خلفية شاشة خضراء مستوحاة من اللعبة الشهيرة ولعبة صغيرة تسمى «ماين كرافت رش» (Minecraft Rush). من المؤكد أن هذه الإضافات ستجذب مجتمعاً كبيراً من عشاق لعبة «ماين كراف» على «يوتيوب».

يقدم «يوتيوب» ميزات جديدة للفيديوهات القصيرة كإضافة تعليقات صوتية اصطناعية مشابهة لـ«تيك توك» (شاترستوك)

مواكبة المنافسة

يعدّ تقديم هذه الميزات الجديدة جزءاً من اتجاه أوسع لمنصات الفيديو التي تتبنى وظائف مماثلة لجذب المستخدمين. كثيراً ما يدمج «يوتيوب» ميزات «تيك توك» الشائعة، مثل معاينات الفيديو المباشر في خلاصة «شورتس» (Shorts) لتحسين نظامه الأساسي. وفي الوقت نفسه، يواصل «تيك توك» توسيع حدود طول الفيديو للحفاظ على تفاعل المستخدمين. يأمل «يوتيوب» أن تعزز هذه الاستراتيجية الفيديوهات القصيرة بميزات تشبه «تيك توك». وسيستفيد الكثير من منشئي المحتوى من هذه التحديثات، ويجدون طرقاً جديدة لجذب جماهيرهم وتطوير قنواتهم.

وستساعد سهولة إضافة سرد تحويل النص إلى كلام والتسميات التوضيحية التي يتم إنشاؤها تلقائياً منشئي المحتوى على إنتاج المحتوى بشكل أكثر كفاءة وسهولة في الوصول إليه.