بوتين: استهداف منشآت الطاقة الأوكرانية هدفه نزع سلاح كييف

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشنكو في موسكو (إ.ب.أ)
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشنكو في موسكو (إ.ب.أ)
TT

بوتين: استهداف منشآت الطاقة الأوكرانية هدفه نزع سلاح كييف

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشنكو في موسكو (إ.ب.أ)
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشنكو في موسكو (إ.ب.أ)

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الضربات التي تشنّها موسكو ضد منشآت للطاقة في أوكرانيا وتسببت بانقطاعات واسعة في التيار الكهربائي، تأتي في سياق العمل على تحقيق هدف الكرملين «نزع سلاح» كييف.

وأتت تصريحات بوتين، الخميس، بعد ساعات من شنّ روسيا هجوما واسعا بالصواريخ والطائرات المسيّرة على أوكرانيا، استهدف منشآت طاقة في أنحاء مختلفة منها.

وقال بوتين «نحن نفترض أنه من خلال هذا الأسلوب، نقوم بالتأثير على القطاع العسكري-الصناعي لأوكرانيا»، وذلك خلال استقباله في الكرملين حليفه رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشنكو.

وأضاف الرئيس الروسي أن الضربات تأتي أيضا في إطار الرد على استهداف أوكرانيا منشآت طاقة روسية بسلسلة من الضربات في الآونة الأخيرة، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح «رأينا أخيراً سلسلة من الضربات على مواقع الطاقة العائدة لنا، وكنا مرغمين على الرد»، مؤكدا أن موسكو تفادت استهداف منشآت الطاقة الأوكرانية خلال فصل الشتاء «لأننا لم نكن نريد أن نحرم المراكز الاجتماعية، المستشفيات... إلخ، من الكهرباء».

وكانت روسيا شنتّ في شتاء العام 2022-2023، ضربات مكثفة طالت منشآت الطاقة الأوكرانية، ما حرم الملايين من التيار الكهربائي والتدفئة لفترات طويلة. الا أن كمية هذه الضربات انخفضت في الشتاء الماضي، الى أن عاودت موسكو استهداف منشآت الطاقة الأوكرانية اعتبارا من مارس (آذار).

وشنّت روسيا الخميس هجمات واسعة على منشآت الطاقة الأوكرانية، ما أدى الى تدمير محطة للكهرباء في منطقة كييف.


مقالات ذات صلة

هجوم صاروخي روسي على كييف... وأوكرانيا تطلق عشرات المسيّرات

أوروبا جنود روس من وحدة مضادة للطائرات يوفرون غطاءً جوياً لمواقع الرماة الآليين الروس في اتجاه أفدييفكا (إ.ب.أ)

هجوم صاروخي روسي على كييف... وأوكرانيا تطلق عشرات المسيّرات

في وقت شنت فيه روسيا هجوماً جوياً على كييف والمنطقة المحيطة بها، أطلقت أوكرانيا عشرات الطائرات المسيرة أثناء الليل، واستهدفت عدداً من المناطق الروسية.

«الشرق الأوسط» (موسكو - كييف)
أوروبا صورة التقطتها طائرة مُسيّرة تُظهر ممتلكات متضررة وسط هجوم روسيا على أوكرانيا في فوفشانسك بمنطقة خاركيف بأوكرانيا في لقطة الشاشة هذه من مقطع فيديو نُشر 2 يونيو 2024 (رويترز)

هل بدأ التمهيد لرفع القيود الأميركية عن استهداف قواعد ومطارات في العمق الروسي؟

وتزامناً مع النقاش الدائر في واشنطن حول كيفية الرد الأوكراني قامت روسيا بهجوم «ضخم» على بنى تحتية للطاقة في أوكرانيا.

إيلي يوسف (واشنطن)
أوروبا بوتين مع الراحل يفغيني بريغوجين (أ.ف.ب)

عام على تمرد مجموعة فاغنر وزعيمها «الرجل العظيم» بريغوجين

نجح بوتين في تعزيز سلطته في عملية تطهير كبرى داخل المؤسسة العسكرية بعد عام من تمرد مجموعة فاغنر.

«الشرق الأوسط» (موسكو) «الشرق الأوسط» (لندن)
أوروبا المباني المدمرة في بلدة سيفيرسك وسط الهجوم الروسي على أوكرانيا (رويترز)

روسيا تقصف بنى تحتية للطاقة بأوكرانيا... وكييف تعطل محطتي كهرباء في إنرهودار

شنت روسيا ليل الجمعة - السبت هجوماً جديداً «ضخماً» على بنى تحتية للطاقة في غرب أوكرانيا وجنوبها.

«الشرق الأوسط» (موسكو - كييف)
أوروبا جنود أوكرانيون في شاحنة صغيرة عسكرية من طراز «همفي» في منطقة دونيتسك (أ.ف.ب)

أوكرانيا تستهدف مصافي النفط الروسية

أعلنت اوكرانيا أمس، مسؤوليتها عن هجوم بمسيرات على مصافٍ في روسيا، بينما أكدت موسكو أن حريقاً اندلع في إحداها بإقليم كراسنودار جنوب روسيا، جراء هجوم بمسيّرات

إيلي يوسف (واشنطن) «الشرق الأوسط» (كييف - موسكو)

انقطاع التيار الكهربائي يربك الرحلات الجوية بمطار مانشستر

مسافرون في مطار مانشستر (أرشيف - رويترز)
مسافرون في مطار مانشستر (أرشيف - رويترز)
TT

انقطاع التيار الكهربائي يربك الرحلات الجوية بمطار مانشستر

مسافرون في مطار مانشستر (أرشيف - رويترز)
مسافرون في مطار مانشستر (أرشيف - رويترز)

تواجه الرحلات الجوية المغادرة من مطار مانشستر بالمملكة المتحدة، الإلغاء والتأخير الشديد، بعد انقطاع التيار الكهربائي في المنطقة، وفقاً لما ذكرته شبكة «سكاي نيوز» البريطانية.

وأشار التقرير إلى أن مشكلة في إمدادات الطاقة أثرت على المطار وعدد من المباني الأخرى، مضيفاً أنه تمت استعادة الطاقة ولكن التأثير سيؤثر على الخدمات طوال اليوم.

ويواجه المسافرون الموجودون بالفعل داخل المطار تأخيرات كبيرة وإلغاءات محتملة. ونصح التقرير الركاب في الرحلات اللاحقة بالتواصل مع شركات الطيران الخاصة بهم قبل الذهاب إلى المطار، لمعرفة ما إذا كانت رحلاتهم قائمة كما هي، أم لا.