إيطاليا تنسحب من مشروع «الحزام والطريق» الصيني

الدولة الوحيدة في مجموعة السبع المنضمّة إلى مشروع «الحزام والطريق» الصينية الضخمة للبنى التحتية تنسحب (رويترز)
الدولة الوحيدة في مجموعة السبع المنضمّة إلى مشروع «الحزام والطريق» الصينية الضخمة للبنى التحتية تنسحب (رويترز)
TT

إيطاليا تنسحب من مشروع «الحزام والطريق» الصيني

الدولة الوحيدة في مجموعة السبع المنضمّة إلى مشروع «الحزام والطريق» الصينية الضخمة للبنى التحتية تنسحب (رويترز)
الدولة الوحيدة في مجموعة السبع المنضمّة إلى مشروع «الحزام والطريق» الصينية الضخمة للبنى التحتية تنسحب (رويترز)

انسحبت إيطاليا رسمياً من مبادرة «الحزام والطريق» الصينية الضخمة للبنى التحتية، بعد أكثر من أربع سنوات على انضمام الدولة الوحيدة في مجموعة السبع إلى المشروع، طبقاً لما أفاد مصدر حكومي، اليوم الأربعاء، وفق «وكالة الصحافة الفرنسية».

وذكرت صحيفة «كورييري ديلا سيرا» الإيطالية أن القرار الذي كان منتظراً منذ مدة، أُبلغت به بكين قبل ثلاثة أيام، دون أن يصدر أي بيان رسمي عن أي من الجانبين.

وأكد مصدر في الحكومة الإيطالية، لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، أن روما انسحبت، دون تقديم مزيد من التفاصيل، مكتفياً بالقول إن ذلك جرى بطريقة «لإبقاء قنوات الحوار السياسي مفتوحة».

وقبل تولّيها السلطة، العام الماضي، قالت رئيسة الوزراء جورجيا ميلوني إن القرار الذي اتخذته حكومة سابقة بالانضمام للمشروع في 2019 كان «خطأ فادحاً».

وندَّد المنتقدون بالخطة الاستثمارية، البالغة قيمتها تريليون دولار، معتبرين أنها تسعى لشراء النفوذ السياسي.

وقال وزير الخارجية الإيطالي، أنطونيو تاياني، في سبتمبر(أيلول)، إن الانضمام للمشروع «لم يؤدّ إلى النتائج التي كنا نأملها».

وكان من المقرر تجديد الاتفاق تلقائياً في مارس (آذار) 2024، ما لم تنسحب إيطاليا بحلول نهاية هذا العام.

لكن روما كانت حذِرة من استفزاز بكين والمخاطرة بالانتقام من الشركات الإيطالية.

وقالت ميلوني، للصحافيين في قمة «مجموعة العشرين» في نيودلهي، في سبتمبر (أيلول)، إنه إذا انسحبت روما من المشروع، فإنها «لن تُعرّض علاقاتها مع الصين للخطر».


مقالات ذات صلة

الرياض وبرازيليا لتكامل اقتصادي وتعظيم العمل المشترك

الاقتصاد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يستقبل الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا بالرياض في 28 نوفمبر 2023 (واس)

الرياض وبرازيليا لتكامل اقتصادي وتعظيم العمل المشترك

أكّد دبلوماسي برازيلي أن الزيارات رفيعة المستوى بين السعودية والبرازيل تسلّط الضوء على الرؤية المشتركة للبلدين، ورغبتهما في تعميق العلاقات الثنائية.

فتح الرحمن يوسف (الرياض)
يوميات الشرق خبير تونسي يتفقد مزرعة تين شوكي موبوءة بالحشرات القرمزية في صفاقس بتونس في 19 يوليو 2024 (رويترز)

الحشرة القرمزية تصيب محاصيل تونس من التين الشوكي (صور)

الحشرة أصبحت تشكل تهديداً كبيراً لمحصول التين الشوكي لأنها تدمر مساحات واسعة من المزارع وتثير قلقاً اقتصادياً كبيراً منذ اكتشافها في تونس لأول مرة عام 2021.

«الشرق الأوسط» (تونس)
الاقتصاد رجل يقف بينما تستخدم شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين خلال مظاهرة مناهضة للحكومة بسبب الضرائب (رويترز)

كينيا تتوقع مراجعة صندوق النقد الدولي لخطتها الاقتصادية نهاية أغسطس

تتوقّع كينيا أن يراجع صندوق النقد الدولي خطتها المعدّلة للإصلاح المالي في نهاية أغسطس (آب)، بحسب ما كشف رئيس وزرائها.

«الشرق الأوسط» (نيروبي)
الاقتصاد فهد السيف (الشرق الأوسط)

السيف رئيساً لإدارة استراتيجية الاستثمار والدراسات الاقتصادية في «السيادي» السعودي

أعلن «صندوق الاستثمارات العامة» السعودي، الثلاثاء، عن تعيين فهد السيف رئيساً للإدارة العامة لاستراتيجية الاستثمار والدراسات الاقتصادية.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
الاقتصاد مشهد لواجهة بيروت البحرية - كورنيش المنارة (رويترز)

«فيتش» تقرر وقف تصنيفاتها الائتمانية للبنان

أبقت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني تصنيف لبنان عند «تعثر مقيد»، وقررت وقف إصدار تصنيفات له؛ نظراً إلى أنه لم تعد لديها معلومات كافية لإصدار تقييمات.

«الشرق الأوسط» (لندن)

السلطات الألمانية تفرض حظراً على المركز الإسلامي في هامبورغ

عناصر من الشرطة الألمانية خارج المركز الإسلامي في هامبورغ مع مسجد الإمام علي خلال مداهمة الأربعاء 24 يوليو 2024 (د.ب.أ)
عناصر من الشرطة الألمانية خارج المركز الإسلامي في هامبورغ مع مسجد الإمام علي خلال مداهمة الأربعاء 24 يوليو 2024 (د.ب.أ)
TT

السلطات الألمانية تفرض حظراً على المركز الإسلامي في هامبورغ

عناصر من الشرطة الألمانية خارج المركز الإسلامي في هامبورغ مع مسجد الإمام علي خلال مداهمة الأربعاء 24 يوليو 2024 (د.ب.أ)
عناصر من الشرطة الألمانية خارج المركز الإسلامي في هامبورغ مع مسجد الإمام علي خلال مداهمة الأربعاء 24 يوليو 2024 (د.ب.أ)

حظرت السلطات الألمانية، اليوم الأربعاء، المركز الإسلامي في هامبورغ، وهو منظمة تَعدها الاستخبارات الألمانية خاضعة لسيطرة إيران.

ومن أجل تطبيق قرار الحظر، الذي نُشر في الجريدة الرسمية الاتحادية، ويتعلق أيضاً بالمنظمات ذات الصلة، داهم رجال الشرطة المركز، بالإضافة إلى منشآت في ولايات أخرى، في وقت مبكر من صباح اليوم، للمرة الثانية خلال بضعة أشهر، وفق «وكالة الأنباء الألمانية». وشُوهد العشرات من رجال الشرطة يطوّقون المسجد الأزرق في هامبورغ، وهو مسجد شيعي يقع في منطقة راقية على شاطئ بحيرة الألستر الخارجية في هامبورغ، ويديره المركز الإسلامي. ووفقاً لمراسل «وكالة الأنباء الألمانية»، فإن عدداً من رجال الشرطة داهموا مبنى منظمة شيعية في منطقة نويكولن ببرلين، في الوقت نفسه تقريباً. وصنَّف جهاز الاستخبارات الداخلية الألماني المركز على أنه متطرف. وتُعد المنظمة مركزاً دعائياً مهماً لطهران في أوروبا. ويراقب جهاز الاستخبارات الداخلية في هامبورغ المنظمة منذ التسعينات. وتأتي العملية واسعة النطاق، التي استهدفت فيها السلطات أيضاً المنظمات ذات الصلة بالمركز الإسلامي في ولايات أخرى، بعد أن قام المسؤولون بتفتيش 54 منشأة في أنحاء ألمانيا، خلال نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، بما فيها المسجد الأزرق، والعشرات من المنشآت في هامبورغ.