سُلطان عُمان يقوم بزيارة دولة للأردن الأربعاء المقبل

يبحث مع الملك عبد الله المستجدات الإقليميّة والدوليّة

سُلطان عُمان هيثم بن طارق (العمانية)
سُلطان عُمان هيثم بن طارق (العمانية)
TT

سُلطان عُمان يقوم بزيارة دولة للأردن الأربعاء المقبل

سُلطان عُمان هيثم بن طارق (العمانية)
سُلطان عُمان هيثم بن طارق (العمانية)

أعلن ديوان البلاط السُّلطاني في عُمان، يوم الاثنين، أن السُّلطان هيثم بن طارق، سيقوم يوم الأربعاء المقبل بزيارة «دولة» للأردن، بدعوة من العاهل الأردني عبد الله الثاني بن الحسين.

ونقلت وكالة الأنباء العمانية عن ديوان البلاط السُّلطاني قوله اليوم، إن زيارة السلطان للأردن تأتي «تأكيداً على أواصر الإخاء المتبادَل والعلاقات المتجذّرة القائمة بين سلطنة عُمان والمملكة الأردنية الهاشمية»، كما تأتي الزيارة ترجمةً لحرص قيادة البلدين على توطيد هذه العلاقات وتعزيزها، والسعي إلى الارتقاء بها لتحقيق الأهداف المرسومة.

ومن المقرّر أن يبحث السلطان هيثم مع العاهل الأردني خلال الزيارة «مسارات التعاون القائمة بين البلدين في مختلف المجالات وفرص تنميتها وتطويرها بما يخدم مصالحهما وتطلعاتهما»، وكذلك «التشاور حول مختلف القضايا والمستجدات على الساحتين الإقليميّة والدوليّة، والتنسيق بينهما فيما يتعلق بالموضوعات التي تسهم في تعزيز العمل العربي المشترك».

ويرافق السُّلطان هيثم خلال زيارته وفدٌ رسميٌّ رفيعُ المستوى يضم كلاً من شهاب بن طارق آل سعيد نائبِ رئيس الوزراء لشؤون الدفاع، وبلعرب بن هيثم آل سعيد، وخالد بن هلال البوسعيدي وزيرِ ديوان البلاط السُّلطاني، والفريق أول سُلطان بن محمد النعماني وزيرِ المكتب السُّلطـاني، وبدر بن حمد البوسعيدي وزيرِ الخارجية، والدكتور حمد بن سعيد العوفي رئيسِ المكتب الخاصّ، وعبد السّلام بن محمد المرشدي رئيسِ جهاز الاستثمار العُماني، والسّفير الشيخ فهد بن عبد الرحمن العجيلي، سفير سلطنة عُمان لدى الأردن.



1.8 مليون حاج وقفوا على صعيد عرفة

ضيوف الرحمن على صعيد عرفة أمس (أ.ب)
ضيوف الرحمن على صعيد عرفة أمس (أ.ب)
TT

1.8 مليون حاج وقفوا على صعيد عرفة

ضيوف الرحمن على صعيد عرفة أمس (أ.ب)
ضيوف الرحمن على صعيد عرفة أمس (أ.ب)

أدى حجاج بيت الله الحرام أمس الموافق التاسع من شهر ذي الحجة، ركن الحج الأعظم على صعيد عرفات، وشهدوا خطبة عرفة التي ألقاها في مسجد نمرة، الشيخ ماهر المعيقلي إمام وخطيب المسجد الحرام.

ووسط منظومة متكاملة ناجحة من خطط التفويج والخدمات الغذائية والطبية واللوجستية نفرت جموع الحجيج إلى مزدلفة مع غروب الشمس، وأدوا فيها صلاتي المغرب والعشاء، وباتوا في المشعر؛ على أن يعودوا إلى منى فجر الأحد العاشر من ذي الحجة، لرمي جمرة العقبة. وأكد الدكتور محمد العبد العالي المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية، نجاح الخطة الصحية في يوم عرفة، وقال إن أكثر من 112 ألف حاج استفادوا من الخدمات المتنوعة والرعاية المتكاملة التي تقدمها المنظومة الصحية لضيوف الرحمن، منذ اليوم الأول من شهر ذي القعدة حتى يوم عرفة.

وأعلنت السعودية إجمالي حجاج هذا العام، إذ بلغ 1833164 حاجاً، منهم 1611310 حجاج قدموا من أكثر من 200 دولة عبر المنافذ المختلفة، و221.854 ألف حاج من المواطنين والمقيمين.