الصحف الإسبانية تهلل: ريال مدريد ماكينة فوز لا تشبع

لاعبو الريال لحظة الاحتفال بالكأس الكبرى (رويترز)
لاعبو الريال لحظة الاحتفال بالكأس الكبرى (رويترز)
TT

الصحف الإسبانية تهلل: ريال مدريد ماكينة فوز لا تشبع

لاعبو الريال لحظة الاحتفال بالكأس الكبرى (رويترز)
لاعبو الريال لحظة الاحتفال بالكأس الكبرى (رويترز)

أشادت الصحف الإسبانية، الأحد، بريال مدريد، «آلة الفوز» التي لا تشبع، بعد فوزه بدوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة عشرة، السبت، بفوزه على بوروسيا دورتموند الألماني 2 - صفر.

«الخالدون» عنوان تصدر صحيفتي «آس» و«إل موندو».

وقالت «آس»: «ريال مدريد يفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة عشرة بفضل نفَسه الطويل في مواجهة دورتموند الذي تفوق عليه في الشوط الأول».

أما صحيفة «ماركا» الرياضية الرائدة الأخرى، فوصفت ريال مدريد بـ«آلة الفوز» بفضل تفوقه بهدفي داني كارفاخال في الدقيقة 74، وآخر من فينيسيوس في الدقيقة 83، بينما نجح الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في «احتواء دورتموند في الشوط الأول». وسلطت الصحيفة الضوء على تصريح الرئيس الرمز لريال مدريد، فلورنتينو بيريس، بعد المباراة، والذي يتطلع بالفعل إلى المستقبل: «إنها نقطة البداية للانطلاق نحو اللقب السادس عشر!».

ورأت الصحيفة أن ريال «يلعب بـ12 (لاعباً)» على أرضية الملعب، ليس من خلال مساعدة الحكم، بل «من خلال الخوف» الذي يفرضه على منافسه.

وقالت صحيفة «إل بايس»: «ريال مدريد يوسع أسطورته بلقبه الـ15 في دوري أبطال أوروبا».

أما «موندو ديبورتيفو» الكاتالونية التي سئمت من إنجازات ريال مدريد فاكتفت بعنوان: «مرة أخرى».

وأضافت: «رفع ريال مدريد الكأس الـ15 بعد سيناريو معتاد: دورتموند أهدر فرصاً عدة واضحة، ودفع ثمناً غالياً» مثل كثير من خصوم العملاق الإسباني هذا الموسم، من بينها لايبزيغ الألماني (ثمن النهائي)، مانشستر سيتي الإنجليزي (ربع النهائي) وبايرن ميونيخ الألماني (نصف النهائي).


مقالات ذات صلة

مدريد تستعد لاستقبال ضخم لمبابي في «برنابيو»

رياضة عالمية كيليان مبابي (رويترز)

مدريد تستعد لاستقبال ضخم لمبابي في «برنابيو»

يستعد جمهور ريال مدريد الإسباني، بطل دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، للاحتفال بالتعاقد مع النجم الفرنسي المهاجم كيليان مبابي، وذلك في التقديم الرسمي له، الثلاثاء.

«الشرق الأوسط» (مدريد)
رياضة عالمية انفتحت جبهة جديدة في المنافسة التي تبدو أبدية بين ميسي ورونالدو (الشرق الأوسط)

هل يمكن لميسي أن يلحق برونالدو في صدارة الهدافين الدوليين؟

انفتحت جبهة جديدة في المنافسة التي تبدو أبدية بين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

ذا أتلتيك الرياضي (نيوجيرسي)
رياضة عالمية مانشستر يونايتد بطل كأس الاتحاد الإنجليزي تأهل للعب في الدوري الأوروبي (نادي مانشستر يونايتد)

«يويفا» يسمح بمشاركة سيتي ويونايتد في بطولاته إلى جانب جيرونا ونيس

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إن مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد سيسمح لهما بالمشاركة في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي

«الشرق الأوسط» (نيون)
رياضة عالمية منتخب إسبانيا (أ.ف.ب)

حمض الريال النووي موجود في أنحاء «أوروبا 2024»... إلا إسبانيا!

فيما يلي ثلاث مقولات حتى وإن كانت قابلة للنقاش، إلا أنها تظل صحيحة على نطاق واسع.

ذا أتلتيك الرياضي (مدريد)
رياضة عالمية لا خيارات أمام خوان لابورتا مهما فعل (رويترز)

برشلونة مقبل على صيف مليء بالتقشف بسبب المشاكل المالية

التقط نسخة من أي صحيفة رياضية في برشلونة، ومن المحتمل أن تقرأ شائعات عن انتقالات محتملة، مثل لويس دياز لاعب ليفربول، أو نيكو ويليامز لاعب أتلتيك بلباو.

ذا أتلتيك الرياضي (برشلونة)

«أولمبياد باريس»: الشرطة الفرنسية ستحمي رياضيي إسرائيل على مدار الساعة

فرنسا ستوفر حماية لرياضيي إسرائيل طوال أيام الأولمبياد (أ.ف.ب)
فرنسا ستوفر حماية لرياضيي إسرائيل طوال أيام الأولمبياد (أ.ف.ب)
TT

«أولمبياد باريس»: الشرطة الفرنسية ستحمي رياضيي إسرائيل على مدار الساعة

فرنسا ستوفر حماية لرياضيي إسرائيل طوال أيام الأولمبياد (أ.ف.ب)
فرنسا ستوفر حماية لرياضيي إسرائيل طوال أيام الأولمبياد (أ.ف.ب)

قال وزير الداخلية الفرنسي غيرالد دارمانان إن بلاده ستوفر حماية للرياضيين الإسرائيليين على مدى 24 ساعة خلال دورة الألعاب الأولمبية التي ستنطلق في باريس يوم الجمعة المقبل، وذلك بعدما قال مشرع يساري متطرف إن الوفد الإسرائيلي غير مرحب به في فرنسا ودعا إلى احتجاجات على مشاركته في الأولمبياد.

وتبدأ دورة الألعاب وسط مخاوف أمنية واضحة في وقت تتصاعد فيه التوترات الجيوسياسية نتيجة الحربين في أوكرانيا وغزة.

وأصبحت الحرب، التي تشنها إسرائيل ضد حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية «حماس» ودمرت قطاع غزة، مثار اهتمام لليسار المتطرف في فرنسا. ويتهم بعض المنتقدين الأعضاء مؤيدي الفلسطينيين من هذا التيار بمعاداة السامية.

وقال دارمانان في مقابلة مع قناة تلفزيونية مساء الأحد إنه ستتم حماية الرياضيين الإسرائيليين على مدار الساعة خلال دورة الألعاب، وذلك بعد 52 عاماً على مذبحة أولمبياد ميونيخ التي قتل فيها مسلحون فلسطينيون 11 إسرائيلياً.

وقال وزير الخارجية ستيفان سيغورنيه خلال اجتماع أمام نظرائه من الاتحاد الأوروبي في بروكسل الاثنين «أود أن أقول للوفد الإسرائيلي، نيابة عن فرنسا، إننا نرحب بكم في فرنسا للمشاركة في هذه الألعاب الأولمبية».

وذكر أنه سيؤكد على هذه النقطة في اتصال هاتفي وشيك مع نظيره الإسرائيلي و«سأبلغه بأننا نضمن أمن الوفد الإسرائيلي».

وظهر توما بورت النائب البرلماني اليساري المتطرف عن حزب فرنسا الأبية في مقطع مصور وهو يقول إن الرياضيين الأولمبيين الإسرائيليين غير مرحب بهم في فرنسا، وإنه لا بد من احتجاجات على مشاركتهم في دورة الألعاب.

وبحسب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، قال بورت وسط تصفيق الجماهير «نحن على بعد أيام قليلة من حدث دولي سيقام في باريس، وهو دورة الألعاب الأولمبية. وأنا هنا لأقول لا، الوفد الإسرائيلي غير مرحب به في باريس. الرياضيون الإسرائيليون غير مرحب بهم في دورة الألعاب الأولمبية في باريس».

ولم يرد بورت على طلب من «رويترز» للتعليق. ورفضت السفارة الإسرائيلية التعقيب.

ودافع عدد من نواب الحزب عن تصريحات بورت بشكل جزئي. وكتب مانويل بومبار، أحد كبار المسؤولين في الحزب والنائب عنه في البرلمان، على منصة (إكس) يقول إنه يدعم بورت «في مواجهة موجة الكراهية التي يتعرض لها».

وأضاف «في ظل انتهاكات الحكومة الإسرائيلية المتكررة للقانون الدولي، من المشروع أن نطلب أن ينافس رياضيوها تحت راية محايدة في دورة الألعاب الأولمبية».

وفي علامة على مدى تعقيد المسائل الأمنية المحيطة بالوفد الإسرائيلي، تم نقل احتفال تأبين الرياضيين الإسرائيليين الذين قتلوا في هجوم ميونيخ عام 1972 من أمام مبنى بلدية باريس إلى السفارة الإسرائيلية.

وقالت السفارة في بيان «تلقينا طلب السلطات الفرنسية لنقل الاحتفال من مبنى بلدية المدينة إلى السفارة لأنه كان من المقرر إقامته في المنطقة الأمنية المحظورة (المنطقة الرمادية) قبل دورة الألعاب الأولمبية».

وستنطلق دورة الألعاب بحفل افتتاح طموح يبحر فيه الرياضيون في نهر السين على قوارب. والمشاركة في الحفل اختيارية، ورفض المسؤولون الإسرائيليون تحديد ما إذا كان الرياضيون الإسرائيليون سيشاركون أم لا.