إيتاليانو: مؤلم رؤية لاعبي فيورنتينا يبكون بسبب «أولمبياكوس»

فينشنزو إيتاليانو (أ.ب)
فينشنزو إيتاليانو (أ.ب)
TT

إيتاليانو: مؤلم رؤية لاعبي فيورنتينا يبكون بسبب «أولمبياكوس»

فينشنزو إيتاليانو (أ.ب)
فينشنزو إيتاليانو (أ.ب)

قال فينشنزو إيتاليانو مدرب فيورنتينا الإيطالي إن خسارة نهائي دوري المؤتمر الأوروبي لكرة القدم أمام أولمبياكوس اليوناني الليلة الماضية كانت أكثر قسوة بالنسبة له من الهزيمة في نهائي نسخة العام الماضي من البطولة.

وفاز أولمبياكوس 1-صفر على فيورنتينا في الشوط الإضافي الثاني، بفضل هدف المغربي أيوب الكعبي في الدقيقة 116.

وهذه هي المرة الثانية على التوالي التي يخسر فيها فيورنتينا نهائي دوري المؤتمر بعد هزيمته أمام وست هام يونايتد الإنجليزي 2-1 العام الماضي.

وقال إيتاليانو في تصريحات لشبكة «سكاي سبورتس إيطاليا»: «بالفعل كانت لدينا الثقة (في الفوز) هذه المرة. الأمر مؤلم.

إنه لأمر مخيب للآمال للمرة الثانية. إنه مخيب للآمال لأننا حظينا مجدداً بالعديد من الفرص لتسجيل الأهداف، لكن اللاعبين فعلوا كل ما في وسعهم».

وأضاف: «من المؤلم رؤية لاعبي فريقي يبكون. كانت لدينا الثقة حقاً في إمكانية إنهاء البطولة بشكل مختلف هذه المرة».

وعانى فيورنتينا من خيبة أمل في أكثر من مباراة نهائية، إذ خسر ثلاثة نهائيات في غضون عامين بينها خسارته في نهائي كأس إيطاليا أمام إنتر ميلان في الموسم الماضي.

وقال إيتاليانو: «الخسارة مؤلمة، مواصلة المسيرة لمدة عامين متتاليين أمر جيد، لكن كان من الطبيعي أن نرفع الكأس ولم نتمكن من فعل ذلك.

تشعر أن المسيرة تعثرت عندما تشاهد رغماً عنك الآخرين يرفعون الكأس. في الوقت الحالي أشعر بمرارة كبيرة وبخيبة أمل وإحباط لأنني كنت أعتقد أن بوسعنا تحقيق نهاية مختلفة».


مقالات ذات صلة

استبعاد ماديسون من قائمة إنجلترا محبط... لكن لم تكن هناك أسباب قوية لبقائه

رياضة عالمية قدم ماديسون لمحات جيدة خلال المباراة أمام  البوسنة والهرسك لكن ذلك لم يكن كافياً لاستمراره في القائمة النهائية (أ.ف.ب)

استبعاد ماديسون من قائمة إنجلترا محبط... لكن لم تكن هناك أسباب قوية لبقائه

الشيء الغريب بالنسبة لماديسون هو أن مسيرته الدولية لا تتناسب تماماً مع الموهبة الكبيرة التي يمتلكها

رياضة عالمية خلق النصر التاريخي حالة من السعادة الغامرة في معظم أنحاء اليونان (أ.ب)

جمهور أولمبياكوس يحتفل بالفوز التاريخي بدوري المؤتمر

احتشد الآلاف من مشجعي نادي أولمبياكوس اليوناني في مدينة بيريوس، الليلة الماضية، للاحتفال بفوز الفريق وإحرازه لقباً أوروبياً تاريخياً هو الأول لفريق يوناني.

«الشرق الأوسط» (اثينا)
رياضة عالمية لاعبو أولمبياكوس يحتفلون على منصة التتويج (أ.ب)

«كونفرنس ليغ»: المغربي الكعبي يمنح أولمبياكوس واليونان أوّل لقب أوروبي

منح المهاجم الدولي المغربي أيوب الكعبي فريقه أولمبياكوس واليونان أول لقب أوروبي في كرة القدم على صعيد الأندية.

«الشرق الأوسط» (اثينا)
رياضة عالمية فينشنزو إيتاليانو مدرب فيورنيتنا (أ.ف.ب)

مدرب فيورنيتنا: مرارة هزيمة 2023 تحفزنا في نهائي دوري المؤتمر

قال فينشنزو إيتاليانو مدرب فيورنيتنا إن فريقه تعلم من أخطائه وسيستخدم الخبرة التي حصل عليها للفوز على أولمبياكوس في نهائي دوري المؤتمر الأوروبي.

«الشرق الأوسط» (أثينا)
رياضة عالمية مينديليبار مدرب أولمبياكوس (أ.ب)

مدرب أولمبياكوس: سنعامل نهائي دوري المؤتمر كأي مباراة أخرى

قال خوسيه لويس مينديليبار مدرب أولمبياكوس الثلاثاء إن فريقه على بعد 90 دقيقة فقط عن صناعة التاريخ وسيعامل المباراة النهائية مثلما عامل المباريات السابقة.

«الشرق الأوسط» (أثينا)

بعد حادثة فارغا... سوبوسلاي قائد المجر غاضب من بطء الطاقم الطبي

تم نقل فارغا بعيداً لتلقي العلاج وتم إخفاؤه خلف غطاء بني كبير (د.ب.أ)
تم نقل فارغا بعيداً لتلقي العلاج وتم إخفاؤه خلف غطاء بني كبير (د.ب.أ)
TT

بعد حادثة فارغا... سوبوسلاي قائد المجر غاضب من بطء الطاقم الطبي

تم نقل فارغا بعيداً لتلقي العلاج وتم إخفاؤه خلف غطاء بني كبير (د.ب.أ)
تم نقل فارغا بعيداً لتلقي العلاج وتم إخفاؤه خلف غطاء بني كبير (د.ب.أ)

انتقد دومينيك سوبوسلاي قائد المنتخب المجري الطاقم الطبي للملعب بسبب استجابته البطيئة عقب اصطدام زميله بارناباس فارغا بحارس أسكوتلندا في مباراة انتهت بفوز المجر 1-صفر في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 الأحد في شتوتغارت.

وكان سوبوسلاي من بين لاعبي المجر الذين لوحوا كثيرا وبشكل محموم طلبا للمساعدة بينما كان فارغا، الذي أصيب بكسر في عدة عظام في وجهه، ملقى على الأرض بلا حراك بعد اصطدامه بالحارس الأسكوتلندي أنغوس جون في الدقيقة 68 من المباراة.

وعندما وصلت المساعدة أخيرا، شوهد سوبوسلاي وهو يمسك بالمحفة في محاولة لإسراع المسعفين.

تم نقل فارغا بعيدا لتلقي العلاج، وتم إخفاؤه خلف غطاء بني كبير يحمله مسؤولو الملعب.

وقال سوبوسلاي للصحافيين المجريين: «لا أفهم هذا النوع من البروتوكول، لماذا لا يندفع الطاقم الطبي وقتها؟».

وقال سوبوسلاي الذي بكى لفترة وجيزة بسبب الاصطدام: «هذا السؤال يظل مطروحا أمام الجميع، لذا آمل أن يتمكن الجميع من اختصار بضع ثوان لإنقاذ حياة لاعب. آمل ألا نضطر إلى تجربة ذلك مرة أخرى، يجب القيام بشيء ما لتلافي ما حدث».

وأكد المدرب ماركو روسي أن فارغا استعاد وعيه قبل أن يغادر الملعب وينقل إلى المستشفى حيث كانت حالته مستقرة.

ويتعين على المجر انتظار نتائج مباريات المجموعات الأخرى لمعرفة ما إذا كانت ستتأهل إلى الدور التالي كواحدة من أفضل أربعة منتخبات حصلت على المركز الثالث.

وبدا أن حادثة فارغا حفزت المجر على المضي قدما بعد مباراة كانت مملة بسبب قلة الفرص، حيث عززت التشكيلة التي يقودها سوبوسلاي هجماتها وصنعت سلسلة من الفرص المتأخرة التي أدت إلى هدف كيفن تشوبوث في الدقيقة العاشرة من الوقت بدل الضائع الذي امتد فترة طويلة.

واحتفل سوبوسلاي بالنصر بارتداء قميص فارغا الاحتياطي.