ريباكينا: أشعر بثقة كبيرة بعد «المرض»

ريباكينا (إ.ب.أ)
ريباكينا (إ.ب.أ)
TT

ريباكينا: أشعر بثقة كبيرة بعد «المرض»

ريباكينا (إ.ب.أ)
ريباكينا (إ.ب.أ)

بعد تعثر استعداداتها لبطولة فرنسا المفتوحة للتنس بسبب المرض، تحرص المصنفة الرابعة إيلينا ريباكينا على إثبات عودتها لسابق تألقها من خلال الأداء على أرض الملعب في مجمع رولان غاروس في العاصمة الفرنسية.

وبعد فوزها بألقاب في برزبين وأبوظبي وشتوتغارت، اضطرت بطلة ويمبلدون السابقة ريباكينا إلى الانسحاب من بطولة إيطاليا المفتوحة بسبب المرض.

واللاعبة القادمة من كازاخستان هي إحدى المرشحات للفوز باللقب في «رولان غاروس» إلى جانب إيغا شفيونتيك وأرينا سابالينكا.

واضطرت اللاعبة أيضاً إلى الانسحاب من بطولة فرنسا المفتوحة العام الماضي بسبب المرض، لكن بعد هيمنتها على مباراة الدور الأول وفوزها السهل على البلجيكية جريت مينين، قالت ريباكينا إنها مستعدة للمشاركة في البطولة الكبرى على الملاعب الرملية وبدت منزعجة من الأسئلة حول لياقتها البدنية.

وقالت ريباكينا للصحافيين بعد فوزها يوم الثلاثاء: «أشعر بثقة كبيرة».

النجمة الكازاخستانية تشعر بثقة كبيرة (رويترز)

وتابعت: «بالتأكيد، أنا أفضل بدنياً بكثير من العام الماضي منذ أن اضطررت إلى الانسحاب. أصبت بكوفيد-19، لذا بالطبع أنا الآن أفضل بكثير. الأسئلة هي نفسها تماماً، لذلك لا أعرف ما الذي يتعين عليّ قوله الآن».

وأضافت: «(البطولات الأطول) مرهقة في بعض الأحيان لكني أقصد أنني سعيد الآن بالعودة ومواصلة اللعب. بعد ذلك الهدف بالنسبة لي هو الفوز بالألقاب. هذا ما أريده وأسعى لتحقيقه».

وستلتقي ريباكينا في الدور المقبل مع الهولندية أرانتشا روس وهي تقترب من مواجهة محتملة في الدور قبل النهائي مع سابالينكا المتوجة بلقب «أستراليا المفتوحة» التي ستلعب اليوم (الخميس) أيضاً.

وبدأت سابالينكا مشوارها في «رولان غاروس» بالفوز بسهولة على الروسية إريكا أندريفا 6-1 و6-2 في الدور الأول وتواصل سعيها للإطاحة بشفيونتيك الفائزة بالبطولة 3 مرات عندما تواجه اليابانية مويوكا يوتشيجيما الصاعدة من التصفيات.

وفي منافسات الرجال، يواصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً حملة الدفاع عن لقبه عندما يلتقي مع الإسباني روبرتو كارباييس باينا في الدور الثاني، بينما يلعب كاسبر رود الذي خسر نهائي العام الماضي في مواجهة إسباني آخر هو أليخاندرو دافيدوفيتش فوكينا.

وقال النرويجي رود إنه يشعر بثقة عالية في النفس بعد فوزه ببطولة جنيف المفتوحة الأسبوع الماضي وأضاف: «لهذا السبب أحب اللعب (في الأسبوع الذي يسبق إحدى البطولات الأربع الكبرى)».

ويلتقي الألماني ألكسندر زفيريف المصنف الرابع، الذي تغلب في الدور الأول على النجم الإسباني رافائيل نادال الفائز بلقب «فرنسا المفتوحة» 14 مرة، مع ديفيد جوفين.

ويواجه الروسي دانييل ميدفيديف المصنف العاشر عالمياً المنافس الصربي ميومير كيتسمانوفيتش.


مقالات ذات صلة

«مخاوف جسدية» تغيب التونسية أنس جابر عن أولمبياد باريس

رياضة عالمية أنس جابر ستغيب عن المونديال بسبب مخاوف لياقية وصحية (رويترز)

«مخاوف جسدية» تغيب التونسية أنس جابر عن أولمبياد باريس

أعلنت التونسية أنس جابر المصنفة العاشرة عالمياً، الاثنين، أنها لن تشارك في منافسات التنس بأولمبياد باريس.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية هولغر رونه (يسار) يصافح جوردان تومسون بعد مباراتهما في بطولة كوينز (أ.ف.ب)

دورة كوينز: رونه يودع المنافسات بالسقوط أمام تومسون

تعرض الدنماركي هولغر رونه لهزيمة مفاجئة 4 - 6 و7 - 6 و6 - 3 أمام الأسترالي جوردان تومسون في الدور الأول ببطولة كوينز للتنس المقامة في لندن.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية أرينا سابالينكا لن تشارك في الأولمبياد (د.ب.أ)

سابالينكا لن تشارك في أولمبياد باريس

قالت أرينا سابالينكا، المصنفة الثالثة عالمياً والحائزة على لقبين في البطولات الأربع الكبرى للتنس، الاثنين إنها لن تشارك في أولمبياد باريس.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية لاعب التنس البريطاني جاك درابر تلقى إشادة مواطنه المخضرم موراي (د.ب.أ)

موراي يشيد بدرابر ويرشحه لحصد مزيد من الألقاب

تصدر لاعب التنس جاك درابر تصنيف لاعبي التنس البريطانيين في منافسات الرجال، ولكن مواطنه أندي موراي رشحه لحصد ألقاب أكبر وأهم. 

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية البريطاني أندي موراي يخطط للاعتزال هذا العام (يو إس إيه توداي)

موراي: الاعتزال في ويمبلدون أو الأولمبياد سيكون مناسباً

قال البريطاني آندي موراي إن خروجه من بطولة ويمبلدون للتنس أو أولمبياد باريس سيكون نهاية مناسبة لمسيرته.

«الشرق الأوسط» (لندن)

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
TT

«الفيفا» يتوسع في حماية اللاعبين من انتهاكات «التواصل الاجتماعي»

فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)
فيفا أعلن تعزيزه منظومة حماية اللاعبين من خطابات الكراهية (الشرق الأوسط)

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، اليوم الثلاثاء، إن الأدوات الخاصة به والمصممة لحماية اللاعبين من انتهاكات وسائل التواصل الاجتماعي ستكون متاحة الآن لجميع الاتحادات الأعضاء البالغ عددها 211 وفرقها، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة خطاب الكراهية.

وتم تقديم خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي، التي طورها «الفيفا» واتحاد اللاعبين المحترفين، لأول مرة لجميع الفرق في كأس العالم للسيدات 2023؛ للمساعدة في تخفيف خطاب الكراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي وإخفاء المحتوى الضار.

وقال «الفيفا» إن عدداً من الفرق المتنافسة في بطولة أوروبا الحالية وكوبا أميركا المقبلة انضمت إلى خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال جياني إنفانتينو رئيس «الفيفا»: «رأينا بالفعل مدى فعالية الخدمة في بطولات الفيفا ومن المنطقي أن نجعلها متاحة لجميع الاتحادات الأعضاء في الفيفا البالغ عددها 211، أينما ومتى يلعبون».

وأضاف: «نحن بحاجة لحماية جميع اللاعبين والمدربين والمسؤولين والفرق من سوء المعاملة، وكذلك متابعيهم».

وتم إطلاق الأداة في نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، ومنذ ذلك الحين قال «الفيفا» إن الخدمة أخفت 2.6 مليون من التعليقات المسيئة عن الرأي العام.

وتم الإبلاغ عما يقرب من 31 ألف حالة من «المحتوى المسيء» إلى منصات التواصل الاجتماعي، مثل «فيسبوك» و«إنستغرام» و«تيك توك» و«إكس» (تويتر) و«يوتيوب»، مما أدى إلى تبعات مثل تعليق الحسابات.

وفي الوقت نفسه، كانت واحدة من بين خمس لاعبات هدفاً للإساءة عبر الإنترنت خلال كأس العالم للسيدات 2023.

وقال «الفيفا» إن خدمة حماية وسائل التواصل الاجتماعي سيتم استخدامها أيضاً في الأحداث القادمة مثل الألعاب الأولمبية في باريس، وكأس العالم للسيدات تحت 20 عاماً في كولومبيا، وكأس العالم داخل الصالات في أوزبكستان، وكأس العالم للسيدات تحت 17 عاماً في جمهورية الدومينيكان.