ديوكوفيتش: دورة جنيف ستساعدني قبل «رولان غاروس»

نوفاك ديوكوفيتش (أ.ف.ب)
نوفاك ديوكوفيتش (أ.ف.ب)
TT

ديوكوفيتش: دورة جنيف ستساعدني قبل «رولان غاروس»

نوفاك ديوكوفيتش (أ.ف.ب)
نوفاك ديوكوفيتش (أ.ف.ب)

يأمل نوفاك ديوكوفيتش المصنَّف الأول عالمياً في خوض بعض المباريات بدورة «جنيف المفتوحة للتنس» قبل الدفاع عن لقبه في «رولان غاروس» بعد تعافيه من إصابة غريبة تعرض لها هذا الشهر.

وعانى ديوكوفيتش هذا الموسم ولم يفز بأي بطولة حتى الآن في 2024.

وكانت استعدادات اللاعب الحاصل على 24 لقباً في البطولات الأربع الكبرى لـ«فرنسا المفتوحة» بعيدة كل البعد عن المثالية بدءاً بالخسارة أمام كاسبر رود في قبل نهائي «مونت كارلو».

وبعدها فضَّل الغياب عن دورة «مدريد المفتوحة» قبل أن يخسر في الدور الثالث لدورة «إيطاليا المفتوحة» بعد يومين من تعرضه لضربة على رأسه بقارورة مياه في أثناء وجوده في الملعب لتوقيع تذكارات.

وقال اللاعب الصربي، الذي أقرَّ بأنه كان في حالة سيئة خلال الخسارة أمام أليخاندرو تابيلو 6 - 2 و6 – 3، للصحافيين أمس (الثلاثاء): «رأسي بحالة جيدة. كل شيء على ما يرام. لقد تدربت لأكثر من أسبوع وأنا في حالة جيدة. أشعر بتحسن. كرست قدراً كبيراً من الوقت مع مدرب اللياقة البدنية الجديد لزيادة القدرة على التحمل وتعزيز القوة البدنية التي أحتاج إليها من أجل خوض مباريات ماراثونية في (فرنسا المفتوحة) وعلى أكثر أنواع الملاعب التي تتطلب قدرات بدنية خاصة، الملاعب الرملية. لذا، آمل أن أخوض أكثر من مباراة هنا في جنيف، هذا هو الهدف ثم دعونا نرَ ما سيحدث في باريس».

وسيواجه ديوكوفيتش في مباراته الأولى في جنيف اليوم (الأربعاء)، الألماني يانيك هانفمان الذي تغلب على آندي موراي الفائز بثلاثة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى في وقت سابق من البطولة.

وقال ديوكوفيتش: «سبب المشاركة في بطولة جنيف هو أنني أشعر حالياً بأنه لا يوجد تدريب أفضل بالنسبة لي أكثر من خوض مباريات تنافسية. أنا بحاجة لمزيد من المباريات، حتى لو كان الأمر لمباراة واحدة أو لمباراتين أو ثلاث أو أربع كما آمل. هذا أمر جيد بالنسبة لي، لأن هذا هو السبيل الوحيد لاستعادة المستوى الذي أحتاج إليه في (رولان غاروس)».


مقالات ذات صلة

دورة هاله: فوز بشق الأنفس لسينر متصدر التصنيف

رياضة عالمية يانيك سينر (أ.ب)

دورة هاله: فوز بشق الأنفس لسينر متصدر التصنيف

عانى الإيطالي يانيك سينر للخروج منتصراً من مباراته الأولى كمتصدر لتصنيف رابطة المحترفين (إيه تي بي).

«الشرق الأوسط» (وستفاليا (ألمانيا))
رياضة عالمية ألكاراس (أ.ف.ب)

دورة كوينز: ألكاراس إلى الدور الثاني… ودي مينور يودع

بلغ الإسباني كارلوس ألكاراس، حامل اللقب والمصنف ثانياً عالمياً، الدور الثاني من دورة كوينز الإنجليزية لكرة المضرب (500 نقطة) التي تشكّل تحضيراً لبطولة ويمبلدون.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية مبنى الاتحاد الإيطالي لكرة القدم (إ.ب.أ)

فيفا ويويفا يعارضان خططاً حكومية إيطالية للإشراف على ميزانية الأندية

قال رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، اليوم (الثلاثاء)، إن الاتحادين الدولي والأوروبي أبديا معارضتهما لخطة حكومية لإقامة لجنة تشرف على ميزانيات الأندية.

«الشرق الأوسط» (روما)
رياضة عربية مبابي أصيب بكسر في الأنف أمام النمسا (أ.ف.ب)

الاتحاد الفرنسي: مشاركة مبابي ضد هولندا «غير مؤكدة»

أفاد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم الثلاثاء بأن مشاركة قائد منتخبه كيليان مبابي الجمعة ضد هولندا في الجولة 2 من منافسات المجموعة 4 لكأس أوروبا ما زالت غير مؤكدة.

«الشرق الأوسط» (بادي بورن (ألمانيا))
رياضة عالمية تفصل الشرطة بين المشجعين الأتراك والجورجيين بعد مشاجرة قبل مباراة منتخبيهما (أ.ب)

كأس أوروبا: مشجعون يتشاجرون في الملعب قبل مباراة تركيا وجورجيا

اندلع شجار بين المشجعين داخل استاد دورتموند قبل مباراة تركيا وجورجيا ضمن بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 اليوم الثلاثاء.

«الشرق الأوسط»

مراد ياكين: أسكوتلندا لن تسهل الأمر علينا

ياكين حذّر من الاستهانة بأسكوتلندا (د.ب.أ)
ياكين حذّر من الاستهانة بأسكوتلندا (د.ب.أ)
TT

مراد ياكين: أسكوتلندا لن تسهل الأمر علينا

ياكين حذّر من الاستهانة بأسكوتلندا (د.ب.أ)
ياكين حذّر من الاستهانة بأسكوتلندا (د.ب.أ)

قال مراد ياكين، مدرب منتخب سويسرا، إنه يتوقع أن تكون أسكوتلندا أقوى عزيمة في المواجهة التي تجمع بينهما غداً (الأربعاء)، وسيكون على فريقه أن يقاتل لتحقيق ثاني انتصاراته في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، على أمل التأهل لأدوار خروج المغلوب مجدداً.

واستهلت سويسرا مشوارها في البطولة بفوزها 3 - 1 على المجر، بينما تسعى أسكوتلندا للحفاظ على آمالها في البطولة بعد خسارتها 5 - 1 أمام ألمانيا في المباراة الافتتاحية.

وقال ياكين، عشية المواجهة في المجموعة الأولى: «الأمر لا يتعلق بالاحتفاء بكرة القدم فقط. عليك أن تركض، وعندما تواجه أسكوتلندا يجب أن تعي قدرات المنافس. أنا متأكد أن أسكوتلندا تريد أن تستغل نقاط قوتها لتشكيل خطورة على مرمانا. لذا نحتاج للتركيز. نحتاج للاجتهاد في العمل والدخول في أجواء المباراة. ولا أعتقد أنهم سيسهلون علينا الأمور».

وتحظى سويسرا بخبرة في تخطي دور المجموعات، بعدما تأهلت إلى أدوار خروج المغلوب في آخر 5 بطولات كبرى.

وفي بطولة أوروبا 2020، أطاحت بفرنسا الفائزة بكأس العالم، عندما قلبت سويسرا تأخرها لتفوز بركلات الترجيح.

وفي المقابل، لم تتأهل أسكوتلندا إلى أدوار خروج المغلوب في 11 مشاركة سابقة في البطولات الكبرى.

وبعد مسيرة هزيلة في التصفيات، تعرضت خطط ياكين لانتقادات، وطالب البعض برحيله، لكنه ردّ على منتقديه يوم السبت الماضي بإعادة 3 لاعبين تناوبوا على التسجيل في المباراة الأولى.

وقلّل من أهمية تقارير بشأن سوء الأحوال الجوية في المباراة. وقال: «لا يزال بإمكاننا التركيز على أدائنا. إذا كان من الصعب اللعب على أرض الملعب، فسيدرك اللاعبون ذلك أثناء الإحماء وسيتأقلمون».

وخصّ بالذكر المدافع مانويل أكانجي، الذي بدأ هجمة الهدف الأول أمام المجر، وقال إنه يريد ألا يكتفي بالدفاع.

وقال: «يجب عليه تحمل مزيد من المسؤوليات. وطريقة لعبه بالطبع، آمل أن يقود الفريق في وسط الملعب، وأن يوجه اللاعبين الآخرين. تطور مانويل كثيراً هنا».