إيقاف حارس إيراني بعد احتضانه مشجّعة

احتضن حسيني الفتاة فترة وجيزة بين ذراعيه بعد إيقافها من رجال الأمن (إكس)
احتضن حسيني الفتاة فترة وجيزة بين ذراعيه بعد إيقافها من رجال الأمن (إكس)
TT

إيقاف حارس إيراني بعد احتضانه مشجّعة

احتضن حسيني الفتاة فترة وجيزة بين ذراعيه بعد إيقافها من رجال الأمن (إكس)
احتضن حسيني الفتاة فترة وجيزة بين ذراعيه بعد إيقافها من رجال الأمن (إكس)

أوقف الحارس الدولي الإيراني حسين حسيني لمباراة من قبل الاتحاد المحلي لكرة القدم، على خلفية احتضانه مشجّعة دخلت أرض الملعب خلال مباراة في الدوري، وفقا لما أعلنته صحيفة «خبر ورزشي» الرياضية المحلية الاثنين.

وحصلت الحادثة في 12 أبريل (نيسان) عندما دخلت مشجّعة لنادي الاستقلال أرض الملعب خلال مباراته أمام ألومينيوم أراك، ما أدى إلى إيقاف اللقاء.

واحتضن حسيني (31 عاماً) الفتاة لفترة وجيزة بين ذراعيه بعد إيقافها من قبل رجال أمن الملعب.

وذكرت الصحيفة أن الاتحاد حكم على اللاعب بغرامة قدرها 300 مليون تومان (4700 دولار) والإيقاف مباراة واحدة بسبب «السلوك السيئ تجاه رجال جهاز أمن المباراة».

وتمنع الجمهورية الإسلامية الرجال من لمس النساء خارج إطار الأسرة، كما أن وجود النساء في الملاعب في إيران محظور منذ فترة طويلة.

وفي يناير (كانون الثاني) 2022، سُمح للنساء بحضور مباراة دولية لأول مرة منذ ما يقرب من ثلاث سنوات.

أمضى حسيني معظم مسيرته في نادي الاستقلال، أحد أكثر الأندية شعبية في إيران. وهو يلعب بديلا في المنتخب الوطني وخاض مباراة في دور المجموعات في مونديال قطر 2022 بمواجهة إنجلترا.

ويتصدر الاستقلال، الملقب بـ«أزرق العاصمة»، ترتيب الدوري برصيد 53 نقطة، متقدماً بفارق نقطة عن وصيفه بيرسيبوليس قبل ست جولات من نهاية الموسم.


مقالات ذات صلة

ساوثغيت: قد تكون «يورو 2024» الأخيرة لجميع مدربي أوروبا

رياضة عالمية غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا (د.ب.أ)

ساوثغيت: قد تكون «يورو 2024» الأخيرة لجميع مدربي أوروبا

إذا كان غاريث ساوثغيت يشعر بالضغط من أجل تحقيق أول لقب لإنجلترا في بطولة أوروبا... فإن المدرب لا يظهر ذلك.

«الشرق الأوسط» (غيلزنكيرشن)
رياضة عالمية روميلو لوكاكو يستعد لهز شباك خصوم بلجيكا في «اليورو» (أ.ف.ب)

لوكاكو المتألق تميمة حظ بلجيكا في «اليورو»

يعود روميلو لوكاكو إلى الحدث الكبير في بطولة أوروبا على أمل محو ذكريات مونديال قطر السيئة

«الشرق الأوسط» (فرنكفورت)
رياضة عالمية الأسترالي أليكس دي مينور يرفع لقب دورة سيرتوخيمبوس الهولندية (إ.ب.أ)

«دورة سيرتوخيمبوس»: دي مينور يتوج بلقبه الثاني لهذا العام

توّج الأسترالي أليكس دي مينور بلقبه الثاني هذا الموسم بفوزه على الأميركي سيباستيان كوردا في المباراة النهائية لدورة سيرتوخيمبوس الهولندية لكرة المضرب.

«الشرق الأوسط» (سيرتوخيمبوس (هولندا))
رياضة عالمية البريطاني جاك درايبر يرفع أول ألقابه في شتوتغارت (أ.ب)

«دورة شتوتغارت»: البريطاني درايبر يحرز باكورة ألقابه

افتتح البريطاني جاك درايبر باكورة ألقابه، وذلك بفوزه على الإيطالي ماتيو بيريتيني في نهائي دورة شتوتغارت الألمانية العشبية لكرة المضرب.

«الشرق الأوسط» (شتوتغارت)
رياضة عالمية غياب مؤثر لهاري ماغواير عن تشكيلة إنجلترا في «اليورو» (رويترز)

ماذا ستفعل إنجلترا في الكرات الثابتة من دون هاري ماغواير؟

كانت الكرات الثابتة أداة هجومية مفيدة لفريق غاريث ساوثغيت في البطولات الثلاث الكبرى الأخيرة.

ذا أتلتيك الرياضي (غلزنكيرشن)

ساوثغيت: قد تكون «يورو 2024» الأخيرة لجميع مدربي أوروبا

غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا (د.ب.أ)
غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا (د.ب.أ)
TT

ساوثغيت: قد تكون «يورو 2024» الأخيرة لجميع مدربي أوروبا

غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا (د.ب.أ)
غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا (د.ب.أ)

إذا كان غاريث ساوثغيت يشعر بالضغط من أجل تحقيق أول لقب لإنجلترا في بطولة أوروبا لكرة القدم، في حين يتوقع كثيرون أنها قد تكون آخر بطولة كبرى يخوضها مع الفريق، فإن المدرب (53 عاماً) لا يظهر ذلك.

وتواجه إنجلترا منتخب صربيا، اليوم الأحد، في غيلزنكيرشن في بطولة أوروبا 2024، التي قد تمثل مرحلة حاسمة في مسيرة ساوثغيت.

وتولّى ساوثغيت تدريب إنجلترا في نسختي 2018 و2022 من كأس العالم، وبطولة أوروبا 2020 التي انتهت بخسارة الفريق أمام إيطاليا في المباراة النهائية، ولعب في بطولتي أوروبا 1996 و2000.

وقال مدرب المنتخب الإنجليزي: «ربما أكون أكثر ارتياحاً بشأن الأمر، لأنه كانت لديّ خبرة سابقة في 3 نسخ من البطولة قبل هذه. أعرف الأشياء التي يتعين علينا التعامل معها، والمسار الذي يتعين علينا أن نسلكه. أنا محظوظ جداً لأن فريقي به لاعبون رائعون، وطاقم فني رائع، وأتطلع حقاً إلى بدء هذه البطولة».

وينتهي عقد ساوثغيت الحالي بعد البطولة، وبينما قال مؤخراً في تصريحات لصحيفة «بيلد الألمانية»: «إن لم نفز، فمن المحتمل ألا أكون هنا (في منصبي) بعد الآن». في حين أفادت تقارير بأن اتحاد كرة القدم يرغب في استمراره وقيادة إنجلترا في كأس العالم 2026.

ورداً على سؤال حول ما إذا كانت مشاركته في بطولة أوروبا الحالية في ألمانيا هي الأخيرة مع المنتخب الإنجليزي، ابتسم ساوثغيت في مؤتمر صحافي عشية مباراة فريقه الأولى، وقال: «لا أريد الضغط على المدربين الآخرين هنا، لكن قد تكون الأخيرة بالنسبة لنا جميعاً أيضاً. هذا هو العالم الذي نعيش فيه».

وشكّل ساوثغيت فريقاً قوياً ومليئاً بالمواهب، حول الهداف المخضرم هاري كين، ولاعب الوسط الموهوب جود بلينغهام، ويضم 12 لاعباً، ليست لديهم خبرة في البطولات الكبرى. ويغيب عن الفريق كثير من لاعبي التشكيلة التي خاضت كأس العالم 2022.

وتثير المجموعة التي شكّلها وتعرضت لخسارة صادمة صفر-1 أمام آيسلاندا في المباراة الودية الأخيرة قبل انطلاق بطولة أوروبا كثيراً من الأسئلة.

كيف سيتم توزيع اللاعبين على المراكز؟ وكيف يبدو رباعي الدفاع، وخصوصاً أن الإصابة أبعدت المخضرم هاري ماغواير عن التشكيلة، كما أن المصاب لوك شو لم يلعب منذ فبراير (شباط)؟ كيف سيتأقلم مدافع ليفربول ترينت ألكسندر أرنولد مع الأداء بصفته لاعب خط وسط يستطيع إيجاد حلول؟

إنجلترا على وشك معرفة ذلك، وساوثغيت يدرك جيداً ما هو على المحك.

وقال: «أشغل هذا المنصب منذ 8 سنوات، وأعي المشهد. كل مَن عمل في هذه الوظيفة تعرض للموقف نفسه. أحاول فقط إعداد الفريق بأفضل طريقة ممكنة».