صراع بطل الشتاء في الدوري الإيطالي يشتعل بين إنتر ويوفنتوس

فرحة لاعبي يوفنتوس عقب الفوز على روما في الدوري الإيطالي (إ.ب.أ)
فرحة لاعبي يوفنتوس عقب الفوز على روما في الدوري الإيطالي (إ.ب.أ)
TT

صراع بطل الشتاء في الدوري الإيطالي يشتعل بين إنتر ويوفنتوس

فرحة لاعبي يوفنتوس عقب الفوز على روما في الدوري الإيطالي (إ.ب.أ)
فرحة لاعبي يوفنتوس عقب الفوز على روما في الدوري الإيطالي (إ.ب.أ)

ينتهي النصف الأول من الموسم لدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم مطلع الأسبوع المقبل، ومع عدم وجود فرصة للابتعاد بالصدارة يمكن لإنتر ميلان أو يوفنتوس الفوز بلقب بطل الشتاء.

ووفقاً لوكالة «رويترز»، هذا اللقب غير الرسمي الذي يُمنح للفريق الذي يتصدر الدوري الإيطالي في منتصف الموسم يمكن أن يكون مؤشراً جيداً على من سيفوز في النهاية مع نجاح 59 من أصل 91 بطلاً للشتاء في تحقيق المسابقة.

وسمح تعادل إنتر 1 - 1 مع جنوة نهاية الأسبوع الماضي ليوفنتوس بتقليص الفارق مع المتصدر بفوزه 1 - صفر على ضيفه روما. علماً بأنه تفصل نقطتان فقط بين الفريقين، حيث حول مستواهما المثير للإعجاب الموسم إلى صراع ثنائي. ويواجه كل منهما فريقاً يكافح في النصف الآخر من جدول الترتيب.

ولعب خصومهما، في الجولة المقبلة، مع بعضهما البعض مطلع الأسبوع الماضي، حيث يستضيف إنتر منافسه فيرونا السبت المقبل، بينما يحل يوفنتوس ضيفاً على سالرنيتانا الأحد.

وحقق سالرنيتانا متذيل الترتيب فوزه الثاني في الدوري هذا الموسم بعد فوزه 1 - صفر على فيرونا الجولة الماضية متأخراً بنقطتين عن منافسه الذي يحتل المركز 17 ويتقدم بنقطة واحدة عن منطقة الهبوط.

وفاز إنتر بقيادة سيموني إنزاغي في آخر أربع مباريات على أرضه في الدوري، لكنه تعرض لخسارته الوحيدة في الدوري هذا الموسم في سان سيرو أمام ساسولو في سبتمبر (أيلول)، بينما ضغط فيرونا على يوفنتوس حين حل ضيفاً عليه في أكتوبر (تشرين الأول) وخسر 1 - صفر في الدقيقة 97.

وستكون الصدمة كبيرة إذا أهدر إنتر النقاط مجدداً وهو فريق يتفوق بضعف فارق الأهداف على يوفنتوس بعد أن اهتزت شباكه ثماني مرات فقط في 18 مباراة وسجل 42 هدفاً.

في المقابل، لدى يوفنتوس سجل دفاعي رائع أيضاً، إذ استقبلت شباكه 11 هدفاً، لكن 27 هدفاً سجلها تظهر سعادته بتحقيق الانتصارات بفارق ضئيل من الأهداف ولن يشتكي المدرب ماسيميليانو أليغري إذا فاز مجدداً بالطريقة نفسها طالما سيحصل على النقاط الثلاث.

وتعود آخر مرة كان فيها إنتر بطلاً للشتاء إلى موسم 2021 – 2022، لكن ميلان من فاز بالدوري وهو عكس ما حدث في المواسم السابقة حين فاز إنتر بالدوري بعدما كان منافسه المحلي هو المتصدر في منتصف الموسم.

وفاز يوفنتوس بتسعة ألقاب متتالية للدوري قبل ذلك وكان بطلاً للشتاء في سبع مرات منها، وبغض النظر عن الفريق الذي سيتصدر بنهاية الجولة فمن المؤكد أن السباق على اللقب سيكون معركة يفوز بها الأكثر دهاء في نهاية الموسم.

من جهة أخرى، تنفس ميلان بقيادة المدرب ستيفانو بيولي الصعداء بفوزه 1 - صفر على ساسولو مطلع الأسبوع الماضي ويحل ضيفاً على إمبولي قبل الأخير، الذي لم يفز في آخر ست مباريات، يوم الأحد.

ويحتل فريق المدرب بيولي المركز الثالث متأخراً بفارق تسع نقاط عن إنتر وسبع نقاط عن يوفنتوس ويتقدم بثلاث نقاط على فيورنتينا رابع الترتيب.

ومنذ هزيمته أمام ميلان في نوفمبر (تشرين الثاني)، فاز فيورنتينا أربع مرات في خمس مباريات دون هزيمة واهتزت شباكه مرة واحدة فقط.

ويحل فريق المدرب فينشينزو إيطاليانو ضيفاً على ساسولو السبت بينما يتطلع بولونيا صاحب المركز الخامس للتعافي من الهزيمة المفاجئة 3 - صفر أمام أودينيزي عندما يستضيف جنوة الجمعة.

ويحتل روما المركز السابع متأخراً بنقطة واحدة عن أتلانتا الذي سيستضيفه على الملعب الأولمبي يوم الأحد بعد أن يحل نابولي حامل اللقب، وصاحب المركز الثامن متساوياً في النقاط مع روما، ضيفاً على تورينو.


مقالات ذات صلة

أدريان رابيو يرحل عن يوفنتوس

رياضة عالمية أدريان رابيو (نادي يوفنتوس)

أدريان رابيو يرحل عن يوفنتوس

رحل لاعب الوسط الدولي الفرنسي أدريان رابيو عن يوفنتوس الإيطالي بعد 5 مواسم في صفوفه، بحسب ما أعلن نادي مدينة تورينو، الخميس.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية يوفنتوس قال في بيان إن محاميه أبلغوه بتوجيه الاتهامات من قبل مكتب المدعي العام (رويترز)

مدعون يسعون لمحاكمة مسؤولين سابقين بـ«يوفنتوس» بسبب مخالفات مالية

ذكرت مصادر قضائية، الأربعاء، أن ممثلي الادعاء في روما طالبوا بمثول رئيس يوفنتوس السابق وغيره من المديرين السابقين لأنجح أندية كرة القدم الإيطالية أمام المحاكمة.

«الشرق الأوسط» (روما)
رياضة عالمية النادي يبحث عن راع جديد له بعد انتهاء التعاقد طويل الأمد مع علامة «جيب» (نادي يوفنتوس)

يوفنتوس يكشف عن قميصه الجديد... وغياب اسم الراعي الرئيسي

كشف يوفنتوس المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم الثلاثاء عن قميصه الجديد لمباريات الفريق على ملعبه، لكن القميص لم يحمل اسم الراعي الرئيسي.

«الشرق الأوسط» (ميلانو)
رياضة عالمية موراتا يحمل كأس أوروبا، الاثنين، عند وصوله مدريد مع منتخب إسبانيا (إ.ب.أ)

ميلان يتفق مع موراتا نجم أتلتيكو مدريد

يعمل نادي ميلان على إتمام اتفاق للتعاقد مع ألفارو موراتا من أتلتيكو مدريد، وذلك وفقاً لما ذكرته شبكة The Athletic.

ذا أتلتيك الرياضي (ميلانو)
رياضة عالمية أوسيمين بات هدفاً لنادي باريس سان جيرمان (رويترز)

النيجيري أوسيمين هدف رئيسي لسان جيرمان الفرنسي

سيبحث باريس سان جيرمان عن مهاجم جديد هذا الصيف في حالة رحيل كولو مواني أو غونزالو راموس حيث يملك الثنائي عروضاً على الطاولة وهناك اهتمام من أندية عديدة.

نواف العقيّل (الرياض )

ليون يعزز هجومه بالجورجي ميكوتادزه مقابل 18.5 مليون يورو

ليون دفع لمتز 18.5 مليون يورو للتعاقد مع الجورجي لمدة أربعة أعوام (رويترز)
ليون دفع لمتز 18.5 مليون يورو للتعاقد مع الجورجي لمدة أربعة أعوام (رويترز)
TT

ليون يعزز هجومه بالجورجي ميكوتادزه مقابل 18.5 مليون يورو

ليون دفع لمتز 18.5 مليون يورو للتعاقد مع الجورجي لمدة أربعة أعوام (رويترز)
ليون دفع لمتز 18.5 مليون يورو للتعاقد مع الجورجي لمدة أربعة أعوام (رويترز)

انضم المهاجم الجورجي جورج ميكوتادزه، الذي لعب الدور الرئيسي في مشوار بلاده التاريخي بكأس أوروبا 2024 لكرة القدم، حيث بلغت ثُمن النهائي في أول مشاركة لها، إلى ليون الفرنسي قادماً من مُنافسه المحلي متز الهابط إلى الدرجة الثانية، وفق ما أعلن النادي، الخميس.

وقال ليون إنه دفع لمتز 18.5 مليون يورو للتعاقد مع الجورجي لمدة أربعة أعوام، من دون المكافآت التي قد تصل إلى 4.5 مليون يورو.

وتألّق ابن الـ23 عاماً في المشاركة الأولى لبلاده بنهائيات كأس أوروبا، حيث سجل في المباريات الثلاث التي خاضها في دور المجموعات، ليقودها إلى ثُمن النهائي حيث انتهى المشوار على يد إسبانيا المتوَّجة باللقب على حساب إنجلترا.

وبذلك، يعود ميكوتادزه إلى المدينة التي وُلد فيها في خريف عام 2000، وتأسس كروياً في فريقها بين 2008 و2015 قبل أن يرحل إلى متز الذي وقَّع معه أول عقد احترافي عام 2019 في مشوار تخلَّله انتقاله إلى سيراينغ البلجيكي على سبيل الإعارة، ومن ثم دفاعه لنصف موسم عن ألوان أياكس أمستردام الهولندي، قبل العودة في يناير (كانون الثاني) الماضي إلى متز.

وبعد بداية كارثية للموسم الماضي، تحت قيادة لوران بلان، ومن ثم الإيطالي فابيو غروسو، انتفض ليون تحت إشراف بيار ساج، وشقَّ طريقه نحو المركز السادس، ما أهَّله المشاركة في مسابقة «يوروبا ليغ».