بخماسية تاريخية... الاتفاق يزلزل الاتحاد

13 لاعباً زادوا مآسي «بطل الدوري» في ليلة توثيق انهياره  

إيكامبي سجل هاتريك في مرمى الاتحاد (الدوري السعودي)
إيكامبي سجل هاتريك في مرمى الاتحاد (الدوري السعودي)
TT

بخماسية تاريخية... الاتفاق يزلزل الاتحاد

إيكامبي سجل هاتريك في مرمى الاتحاد (الدوري السعودي)
إيكامبي سجل هاتريك في مرمى الاتحاد (الدوري السعودي)

ألحق فريق الاتفاق خسارة كبيرة قوامها خمسة أهداف بمستضيفه الاتحاد، في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة، ضمن الجولة الـ31 في الدوري السعودي للمحترفين.

واقتنص فارس الدهناء ثلاث نقاط ثمينة أعاد معها حجز مكانه في المركز السادس بصورة مؤقتة، بعدما رفع رصيده إلى النقطة 44 في الوقت الذي زادت فيه معاناة الاتحاد وتجمد رصيده عند 50 نقطة، مواصلاً ابتعاده عن نغمة الانتصارات، وتلقى الخسارة الثالثة تباعاً.

واجه الاتحاد ظروف نقص عددي كبير بجملة من الغيابات بداعي الإصابة، إذ دخل مباراة الاتفاق بوجود خمسة لاعبين على مقاعد البدلاء فقط، بعدما زاد عدد اللاعبين الغائبين عن المواجهة إلى 13 لاعباً، وشارك بمحترفين أجنبيين فقط، هما لويز فيلبي ونغولو كانتي.

واستهل الاتفاق أهداف المواجهة عبر الإيفواري سيكو فوفانا الذي أرسل تسديدة قوية مع الدقيقة الخامسة سكنت شباك محمد المحاسنة، حارس مرمى فريق الاتحاد.

الاتحاد لم يتمكن من الصمود أمام المد الهجومي الاتفاقي (الدوري السعودي)

ورغم خسارة الاتفاق للاعبه ديماراي غراي بصورة مبكرة وخروجه بداعي الإصابة، فإن البديل هارون كمارا تمكن من الحصول على ركلة جزاء لفريقه بعد دقائق قليلة من مشاركته، وتقدم لها موسى ديمبيلي ونجح في ركنها داخل شباك الاتحاد هدفاً ثانياً.

وعزز الاتفاق تقدمه بالهدفين الثالث والرابع في غضون دقائق قليلة عن طريق إيكامبي، إذ حضر الهدف الثالث في الدقيقة 35 والرابع مع الدقيقة 39، ليسجل الاتحاد أكبر خسارة له في تاريخ الدوري السعودي للمحترفين خلال الشوط الأول برباعية، وفقاً لإحصاءات «أوبتا».

واختتم إيكامبي رحلة أهدافه في شباك الاتحاد، وأضاف الهدف الخامس في شوط المباراة الثاني والثالث في اللقاء ليحسم المشهد، ويؤكد أحقية فريقه بالنقاط الثلاث والانتصار الكبير.

من المباراة التي جمعت الخليج والوحدة (تصوير: عيسى الدبيسي)

وفي الدمام، اقتنص الوحدة فوزاً ثميناً على حساب مُضيفه الخليج بهدفين لهدف في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب مدينة الأمير محمد بن فهد الرياضية.

وقاد النيجيري أودين إيغالو فريقه الوحدة إلى فوز ثمين بعدما سجل ثنائية في شباك الخليج، حيث استهل التهديف مع الدقيقة 27، قبل أن يعزز النتيجة بهدف ثان عن طريق ركلة جزاء مع الدقيقة 82، في حين حضر هدف الخليج عن طريق محمد شريف في الدقيقة 66.

ورفع الوحدة بهذا الانتصار رصيده إلى 35 نقطة، في حين ظل الخليج على رصيده 36 نقطة، مواصلاً ابتعاده عن الانتصارات للجولة الرابعة على التوالي.


مقالات ذات صلة

نجوم الدوري السعودي يسطعون في المحفل الأوروبي

رياضة سعودية الفرنسي كانتي نجم الاتحاد حاز جائزة لاعب المباراة أمام النمسا (أ.ف.ب)

نجوم الدوري السعودي يسطعون في المحفل الأوروبي

شهدت مباريات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2024)، في يومها الرابع تألقاً لافتاً لنجوم الدوري السعودي للمحترفين، حيث فرضوا أنفسهم على ساحة البطولة الأوروبية بأداء

سعد السبيعي (الدمام)
رياضة سعودية عون السلولي قد يرحل إلى أحد الأندية الكبرى (تصوير: سعد الدوسري)

مدرب التعاون الجديد... «كل الطرق تؤدي إلى روما»

تسابق إدارة نادي التعاون برئاسة سعود الرشودي، الزمن لإنجاز العديد من الاستحقاقات المهمة على صعيد الفريق الكروي، قبل المشاركة في المنافسات المقبلة وعلى رأسها

علي القطان (الدمام)
رياضة سعودية الربيعي وسامي آل فاضل رئيس نادي الأخدود بعد توقيع العقد (المركز الإعلامي للنادي)

ربيعي الشباب إلى الأخدود في صفقة انتقال حر

أعلن نادي الأخدود توقيعه مع المدافع سعيد الربيعي بعقد يمتد لموسمين حتى 2026 في صفقة انتقال حر قادماً من نادي الشباب.

علي الكليب (نجران )
رياضة سعودية دوارتي يتمتع بمسيرة تدريبية عمرها 20 عاماً (الشرق الأوسط)

باولو دوارتي «مورينيو أفريقيا» يقود الخلود في الدوري السعودي

علمت مصادر «الشرق الأوسط» من مصادر مطلعة أن نادي الخلود السعودي الصاعد حديثاً لدوري المحترفين، أنجز التعاقد مع المدرب البرتغالي باولو دوارتي لقيادة الفريق.

فارس الفزي (الرياض )
رياضة عالمية رونالدو نجم البرتغال والنصر السعودي كان النجم الأكثر جاذبية في لايبزيغ (أ.ب)

حمى كأس أوروبا تضرب لايبزيغ مع وصول رونالدو

في يوم المباراة الافتتاحية لمنتخب بلادهم في بطولة أوروبا 2024، خرج لاعبو البرتغال بصحبة القائد كريستيانو رونالدو من الفندق الذي يقيمون فيه لتحية مئات المشجعين.

«الشرق الأوسط» (لايبزيغ)

نجوم الدوري السعودي يسطعون في المحفل الأوروبي

الفرنسي كانتي نجم الاتحاد حاز جائزة لاعب المباراة أمام النمسا (أ.ف.ب)
الفرنسي كانتي نجم الاتحاد حاز جائزة لاعب المباراة أمام النمسا (أ.ف.ب)
TT

نجوم الدوري السعودي يسطعون في المحفل الأوروبي

الفرنسي كانتي نجم الاتحاد حاز جائزة لاعب المباراة أمام النمسا (أ.ف.ب)
الفرنسي كانتي نجم الاتحاد حاز جائزة لاعب المباراة أمام النمسا (أ.ف.ب)

شهدت مباريات كأس الأمم الأوروبية (يورو 2024)، في يومها الرابع تألقاً لافتاً لنجوم الدوري السعودي للمحترفين، حيث فرضوا أنفسهم على ساحة البطولة الأوروبية بأداء مميز ونجاحات باهرة.

وكانت البداية مع نيكولاي ستانسيو، لاعب نادي ضمك، الذي قدم أداءً رائعاً في مباراة منتخب بلاده رومانيا ضد أوكرانيا، ضمن منافسات المجموعة الخامسة، ما أهّله لنيل جائزة أفضل لاعب في المباراة، معززاً بذلك سمعة لاعبي الدوري السعودي، وأنهم قادرون على المنافسة والتألق على أعلى المستويات.

وسجل ستانسيو، الهدف الافتتاحي، ليسهم في فوز رومانيا بنتيجة 3 - 0 على أوكرانيا، في اللقاء الذي أقيم على ملعب «أليانز أرينا» أول من أمس (الاثنين).

وأصبح ستانسيو أول لاعب من الدوري السعودي للمحترفين يسجل هدفاً في بطولة كأس أمم أوروبا عبر تاريخها، محققاً بذلك رقماً قياسياً جديداً.

كما سجل ستانسيو اسمه كأول لاعب روماني يحرز هدفاً في بطولة أوروبا منذ دورينيل مونتيانو الذي سجل في مرمى إنجلترا في نسخة 2000، وفقاً للشبكة نفسها.

وقدمت رومانيا أداء رائعاً لتحقق فوزها الأول في بطولة أوروبا لكرة القدم منذ 24 عاماً، بانتصارها 3 - صفر على أوكرانيا في مباراتها الافتتاحية للمجموعة الخامسة للمسابقة المقامة في ألمانيا يوم الاثنين.

وصدمت تسديدتان مذهلتان من مدى بعيد في كل شوط من القائد نيكولاي ستانسيو (أفضل لاعب في المباراة)، ولاعب الوسط رازفان مارين، منتخب أوكرانيا بقيادة المدرب سيرجي ريبروف، الذي سيطر على أول 20 دقيقة من المباراة.

ولم تمنح تسديدة ستانسيو القوية أعلى الزاوية اليمنى فرصة للحارس أندري لونين للتصدي لها. وكان على لونين أن يتصرف بشكل أفضل للتعامل مع التسديدة الثانية التي مرت من تحت يده أثناء الاتجاه أسفل الزاوية اليمنى لإنقاذ الكرة.

ووصف ستانسيو الهدف بأنه الأفضل في مسيرته، وقال إنه لم يشهد مثل هذا الدعم الجماهيري في حياته.

ستانسيو لاعب ضمك السعودي سجل هدفا في أول مباريات رومانيا بالبطولة (أ.ف.ب)

وقال: «التسجيل في نهائيات بطولة أوروبا والفوز بهذه الطريقة أمر رائع. كان الدعم فريداً من نوعه. لم نشعر بمثل هذا من قبل. اغرورقت عيون أشقائي ووالدي وزوجتي بالدموع».

ولم يكن ستانسيو الوحيد الذي تألق في اليورو الحالي من الدوري السعودي؛ حيث برز نغولو كانتي، لاعب فريق الاتحاد، في مباراة فرنسا ضد النمسا، وحصل على جائزة رجل المباراة أيضاً.

أداء كانتي الدفاعي الصلب ومهاراته في التحكم بوسط الملعب جعلاه يستحق جائزة أفضل لاعب في المباراة، حيث أمن فوز الديوك بهدف دون رد، بعدما أفسد فرصة هدف محقق للنمسا في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة.

كانتي المعروف بقدرته على قطع الكرات وإفساد هجمات الخصم، أثبت مجدداً قيمته كأحد أفضل لاعبي الوسط الدفاعي في العالم، سواء على مستوى الأندية أو المنتخبات.

هذا اليوم كان مميزاً جداً لنجمي الدوري السعودي، حيث أظهرا إمكاناتهما الكبيرة وقدرتهما على التألق في البطولات الدولية.

وتعزز مثل هذه الإنجازات مكانة الدوري السعودي للمحترفين على الساحة العالمية، وتؤكد جودة اللاعبين الذين يلعبون فيه.