بيريرا بعد فوز الشباب: لست سعيداً بالنتيجة!

بيريرا مدرب الشباب قاد فريقه لبلوغ النقطة 31 (تصوير: عبد الرحمن السالم)
بيريرا مدرب الشباب قاد فريقه لبلوغ النقطة 31 (تصوير: عبد الرحمن السالم)
TT

بيريرا بعد فوز الشباب: لست سعيداً بالنتيجة!

بيريرا مدرب الشباب قاد فريقه لبلوغ النقطة 31 (تصوير: عبد الرحمن السالم)
بيريرا مدرب الشباب قاد فريقه لبلوغ النقطة 31 (تصوير: عبد الرحمن السالم)

عبر البرتغالي فيتور بيريرا مدرب فريق الشباب عن عدم سعادته بنتيجة فريقه أمام الرياض التي كسبها بهدف وحيد دون رد في ختام منافسات الجولة 26 من الدوري السعودي للمحترفين.

وقال بيريرا في المؤتمر الصحافي: فريق الرياض كان متكتل دفاعيا ولعب على أخطائنا وخلقنا فرص كثير لكننا لم نسجل، موضحاً: في الشوط الثاني اللعب كان مفتوح أكثر وأنا غير سعيد بهذه النتيجة.

وختم مدرب فريق الشباب حديثه: عملنا على الاستشفاء بعد مباراة الهلال وعودة المصابين أعطتنا فرصة أكثر للفوز والتدوير بين اللاعبين، وضغط المباريات هو سبب أهمية الاستشفاء.

من جانبه، قال البرازيلي أودير هيلمان مدرب فريق الرياض: الشوط الأول فريق الشباب سيطر على المباراة وفي الشوط الثاني لعبنا أفضل وكان لدينا فرصة للتسجيل والنتيجة العادلة لمباراة اليوم هي "التعادل".

ومضى مدرب فريق الرياض في حديثه: جاهزون للمباراة المقبلة ويجب على اللاعبين التعافي بعد مباريات صعبة أمام الشباب والنصر والهلال للتركيز في المباريات المقبلة.

وختم هيلمان حديثه: من الصعب اللعب ثلاث مباريات في 6 أيام، موضحاً: من السهل للفرق الكبيرة لعب هذا الكم من المباريات ولكنها صعبة علينا بحكم الغيابات.


مقالات ذات صلة

مونديال قفز الحواجز: افتتاح عالمي... تألق سويدي... وإشادة بالنسخة السعودية

رياضة سعودية من منافسات بطولة العالم لقفز الحواجز بالرياض (الشرق الأوسط)

مونديال قفز الحواجز: افتتاح عالمي... تألق سويدي... وإشادة بالنسخة السعودية

افتُتحت فعاليات النسخة الـ45 من بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض 2024 على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

سلطان الصبحي (الرياض )
رياضة سعودية لاعبو نيوم لدى تتويجهم باللقب (نيوم)

«نيوم» يكسب التحدي ويتوّج بطلاً لـ«دوري الدرجة الثانية السعودي»

كسب فريق نيوم التحدي وتوّج بلقب دوري الدرجة الثانية السعودي لكرة القدم، بعد فوزه (الخميس) في المباراة الختامية على نظيره فريق الجبيل بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

«الشرق الأوسط» (تبوك)
رياضة سعودية حديث يجمع بيليتش مدرب الفتح مع مواطنه جوفيتشفتش المدير الفني للرائد (الدوري السعودي)

مدرب الفتح: نتيجة «النصر» قادتنا لاحترام «الرائد»

قال الكرواتي سلافن بيليتش مدرب فريق الفتح، أنه حصدوا المزيد من النقاط في الجولات الأخيرة ساهمت بمنحهم الراحة في الفترة القادمة.

علي القطان (الأحساء )
رياضة سعودية بيدرو إيمانويل مدرب فريق الخليج (تصوير: سعد العنزي)

مدرب الخليج: افتقدنا للشراسة أمام التعاون

أبدى البرتغالي بيدرو إيمانويل، المدير الفني لفريق الخليج، رضاه بنقطة التعادل أمام خصمه التعاون، مؤكداً أن فريقه استقبل هدفاً مبكراً عكس مجريات اللعب.

خالد العوني (بريدة )
رياضة سعودية قال عمر المهنا إن ركلات الجزاء التي احتسبها مخادمة للعين كانت صحيحة (نادي الهلال)

عمر المهنا لـ«الشرق الأوسط»: مخادمة أدار نصف نهائي آسيوياً صعباً... وجزائيات «العين» صحيحة

قال عمر المهنا، الحكم الدولي السابق، إن الأردني أدهم مخادمة، حكم مباراة العين الإماراتي والهلال السعودي، أدار مباراة صعبة بصورة جيدة جداً.

«الشرق الأوسط» (الرياض )

مونديال قفز الحواجز: افتتاح عالمي... تألق سويدي... وإشادة بالنسخة السعودية

من منافسات بطولة العالم لقفز الحواجز بالرياض (الشرق الأوسط)
من منافسات بطولة العالم لقفز الحواجز بالرياض (الشرق الأوسط)
TT

مونديال قفز الحواجز: افتتاح عالمي... تألق سويدي... وإشادة بالنسخة السعودية

من منافسات بطولة العالم لقفز الحواجز بالرياض (الشرق الأوسط)
من منافسات بطولة العالم لقفز الحواجز بالرياض (الشرق الأوسط)

توّج الأمير فهد بن جلوي بن مساعد، نائب رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية، الفارس السويدي هنريك فون إيكيرمان بلقب شوط «جولة وجولة تمايز» ثاني أشواط بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض 2024 المؤهلة لنهائي كأس العالم في قفز الحواجز (ارتفاع 1.60 متر).

وانطلقت البطولة على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض في العاصمة السعودية الرياض، وتستمر لأربعة أيام، بمشاركة 51 فارساً وفارسة يمثلون 24 دولة.

ونجح الفارس السويدي والمصنف الأول عالمياً بحسم الشوط بزمن قدره 43.38 ثانية، فيما نال المركز الثاني مواطنه بيدير فريدريكسون بزمن قدره 45.45 ثانية، وجاء ثالثاً الأميركي جيل هيمفري بزمن قدره 48.36 ثانية.

وافتتحت، الخميس، فعاليات النسخة الـ45 من بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض 2024 على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، بمشاركة 51 فارس وفارسة بـ60 جواد يمثلون 24 دولة من بينهم الفرسان المصنفين الستة الأوائل على التوالي في قائمة التنصيف العالمي في قفز الحواجز.

ورحّب الأمير عبد الله بن فهد بن عبد الله رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للفروسية بالمشاركين في البطولة، وقال في حفل افتتاح البطولة الذي نال إعجاباً عالمياً واسعاً من عشاق الرياضة «أرحب بكم جميعاً في السعودية، حيث نسعد بأن تكون العاصمة الرياض المستضيف الأول لنهائيات كأس العالم لقفز الحواجز والترويض في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ انطلاقتها قبل قرابة 46 عاماً».

وأضاف «لقد عمل الجميع بجد واجتهاد منذ أكثر من 4 أعوام، من أجل الإعداد لهذه المناسبة؛ لتكون لائقة بروادها والمشاركين فيها، إلى جانب جمهورها الشغوف في العالم أجمع».

وتشهد الرياض، الجمعة، إقامة النهائي الـ37 لكأس العالم للترويض وتبلغ مجموع جوائزها 400 ألف يورو (1.6 مليون ريال)، حيث تعد الأعلى في تاريخ كؤوس العالم للترويض البالغ عددها 36 نسخة.

جانب من فعاليات حفل الافتتاح (الشرق الأوسط)

ويشارك في نهائي الترويض 15 فارساً وفارسة من ضمن المصنفين الـ40 في التصنيف العالمي، يمثلون 12 دولة أبرزهم الفارسة البريطانية شارلوت فراي المتوجة، الأربعاء، بلقب شوط الجائزة الكبرى للترويض في اليوم الافتتاحي والمصنفة الثالثة عالمياً، بجانب الألمانية إيزابيل ورث المصنفة الثانية عالمياً، والدنماركية نانا سكودبور غمرالد المصنفة الرابع عالمياً، والسويدي باتريك كيتل المصنف السادس عالمياً.

وقدّم رئيس الاتحاد الدولي للفروسية البلجيكي إنغمار دي فوس الشكر للمملكة على جهودها لاستضافة وإنجاح النسخة الـ45 من بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض، ما أسهم في ظهورها بشكل استثنائي، مثمناً للاتحاد السعودي للفروسية واللجنة المنظمة الحرص المستمر والمتواصل على جعل هذه المسابقة حدثاً رياضياً من الطراز الرفيع.

وأبدى امتناناً كبيراً للجهود التي بذلتها اللجنة المنظمة والاتحاد السعودي للفروسية خلال الأشهر الماضية لتمكين هذا الحدث، وجعله تجربة رائعة، منوّهاً باختيار الرياض لاحتضان البطولة، لاسيما وأنها المرة الأولى التي تقام فيها في منطقة الشرق الأوسط، لأن الطابع السعودي والثقافة السعودية كانت ذات إسهام حقيقي وملموس في ظهور البطولة بمظهر متميز ومختلف.

ولفت إنغمار دي فوس إلى ردود أفعال جميع حضور هذا الحدث الضخم والمشاركين فيه، على صعيد شعورهم بترحاب شعب المملكة وقيادتها، قائلاً «أنا متأكد أن جميع الرياضيين المشاركين أو المرافقين لهم، شعروا بالعناية والترحاب من شعب المملكة، إلى جانب الجودة العالية في المرافق التي سخرت فيها إمكانات كبيرة لراحة المتنافسين من فرسان وخيول، لتقديم أفضل ما لديهم في ميدان المنافسة، الأمر الذي رفع من الندية بين المتسابقين والمستوى العام للبطولة».


«نيوم» يكسب التحدي ويتوّج بطلاً لـ«دوري الدرجة الثانية السعودي»

لاعبو نيوم لدى تتويجهم باللقب (نيوم)
لاعبو نيوم لدى تتويجهم باللقب (نيوم)
TT

«نيوم» يكسب التحدي ويتوّج بطلاً لـ«دوري الدرجة الثانية السعودي»

لاعبو نيوم لدى تتويجهم باللقب (نيوم)
لاعبو نيوم لدى تتويجهم باللقب (نيوم)

كسب فريق نيوم التحدي وتوّج بلقب دوري الدرجة الثانية السعودي لكرة القدم، بعد فوزه مساء (الخميس) في المباراة الختامية على نظيره فريق الجبيل بثلاثة أهداف مقابل هدفين على ملعب مدينة الملك خالد الرياضية بتبوك.

وبهذه المباراة يسدل الستار على دوري الدرجة الثانية لكرة القدم، بتأهل أندية نيوم والجبيل والزلفي لدوري «يلو» في الموسم المقبل.


البقعاوي: سنسعد جماهير الفيحاء بـ«النصر»

لاعبو الفيحاء خلال تدريباتهم الأخيرة (الفيحاء)
لاعبو الفيحاء خلال تدريباتهم الأخيرة (الفيحاء)
TT

البقعاوي: سنسعد جماهير الفيحاء بـ«النصر»

لاعبو الفيحاء خلال تدريباتهم الأخيرة (الفيحاء)
لاعبو الفيحاء خلال تدريباتهم الأخيرة (الفيحاء)

أكد محمد البقعاوي لاعب نادي الفيحاء جاهزية فريقه لمواجهة النصر، الجمعة، في الجولة 28 من الدوري السعودي على ملعب الأول بارك.

وقال البقعاوي في تصريح لـ«الشرق الأوسط»: «بلا شك تنتظرنا مواجهة صعبة أمام خصم صعب ويلعب على أرضه وبين جماهيره، وعملنا طوال الأسبوع على الاستعداد بشكل جيد للمواجهة ضد النصر، وبالتأكيد نطمح إلى تحقيق نتيجة إيجابية تسعدنا وتسعد جمهور الفيحاء».

من جانبه، تحدث مهاجم الفيحاء وهدافه، المحترف الزامبي فاشون ساكالا لـ«الشرق الأوسط»، قائلا: «مواجهة فريق كبير كالنصر الذي يعد من أفضل الفرق في الدوري السعودي، بالتأكيد صعبة وقوية، ونحن عملنا خلال فترة التوقف على الاستعداد بشكل جيد والتركيز على المواجهة القادمة».

وأضاف «أنا سعيد بالمستويات التي أقدمها مع الفريق في الفترة الأخيرة، وهدفي أسعاد الجماهير، والأهم هو تحقيق الانتصارات للفريق لمواصلة تحقيق النتائج الإيجابية وتحسين ترتيب الفريق».


ميادين الرياض.... حواجز «عالمية» بسواعد «سعودية»

ميدان عالمي استقبلت به الرياض بطولة قفز الحواجز والترويض (الشرق الأوسط)
ميدان عالمي استقبلت به الرياض بطولة قفز الحواجز والترويض (الشرق الأوسط)
TT

ميادين الرياض.... حواجز «عالمية» بسواعد «سعودية»

ميدان عالمي استقبلت به الرياض بطولة قفز الحواجز والترويض (الشرق الأوسط)
ميدان عالمي استقبلت به الرياض بطولة قفز الحواجز والترويض (الشرق الأوسط)

أكد سمير الجعيد مساعد مصمم حواجز بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض المقامة في الرياض، أن تصميم الحواجز يعد أمرا بالغ الصعوبة ويحتاج إلى دقة عالية في العمل.

وقال الجعيد لـ«الشرق الأوسط»: تصميم الحواجز عالي الصعوبة والدقة ومثل هذا الحدث الكبير يجب أن نعمل عليه منذ وقت مبكر حيث بدأنا التصميم قبل انطلاق البطولة بعدة أشهر.

وأضاف: مصمم البطولة هو الألماني فرانك وأنا من مساعديه. وتابع الجعيد: كأس العالم لقفز الحواجز والترويض تعد الأفضل من بين البطولات بعد الأولمبياد لذلك تكون الحواجز على ارتفاعات عالية تصل إلى "متر و 60 سم".

وختم الجعيد حديثه بالإشارة إلى دعم وتوجيهات رئيس الاتحاد السعودي للفروسية، والعمل على بطولات سابقة مقاربة لكأس العالم، حيث "يوجد تفاصيل كثيرة عملنا عليها مثل مسافات الحواجز وأشكالها".

يذكر أن الاتحاد السعودي للفروسية استغرق نحو 35 يوماً لتأسيس وتجهيز مقر استضافة بطولة كأس العالم لقفز الحواجز والترويض على أرض مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وذلك بأعلى جودة، وأفضل تقييم دولي؛ حيث تضمن المقر «أرينا» ميادين الإحماء، والمدرجات، والإسطبلات، وقرية الفعاليات.

وانطلقت البطولة، الأربعاء بمشاركة 51 فارساً وفارسة بـ60 جواداً يمثلون 24 دولة من مختلف قارات العالم.

الجعيد "يمين الصورة" لدى إشرافه على تصميم الحواجز قبل انطلاق المنافسات (الشرق الأوسط)

وتتميز أرضية الميادين والبالغ وزنها 2.5 طن بخليط معين من الفايبر وهو عنصر أساسي يخلط بالرمل الخفيف وعناصر إضافية بقدر معين تشمل أيضاً مواد خاصة لترطيب الأرضية وتخفيف الضغط لسلامة الفارس وجواده، حسب المواصفات والمعايير المعتمدة من الاتحاد الدولي للفروسية وخبراء التربة.

وتبلغ مساحة أرضية الميدان الرئيسي 3400 متر مربع، بينما تبلغ مساحة أرضيات ميادين الإحماء 4600 متر مربع.

كما تم تجهيز الصالة المغلقة بإضاءة تتوافق مع اشتراطات الاتحاد الدولي للفروسية، تشمل إضاءة خاصة بحفل الافتتاح والختام، إضافة لتثبيت شاشة الميدان الرئيسي بحجم 56 متراً مربعاً.

وأنشأ الاتحاد إسطبلات خاصة بالجياد المشاركة هي الأكبر في بطولات ومنافسات الفروسية؛ حيث بلغت مساحتها 2700 متر مربع، شملت 81 صندوق مساحة كل صندوق 12 متراً مربعاً، مجهزة بالربل وقابلة للدوران حول الإسطبلات.


 مدرب الشباب بعد الخماسية: السر في غرفة الملابس

لاعبو الشباب يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عبد الرحمن السالم)
لاعبو الشباب يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عبد الرحمن السالم)
TT

 مدرب الشباب بعد الخماسية: السر في غرفة الملابس

لاعبو الشباب يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عبد الرحمن السالم)
لاعبو الشباب يحتفلون بأحد أهدافهم في شباك أبها (تصوير: عبد الرحمن السالم)

أبدى البرتغالي فيتور بيريرا مدرب الشباب سعادته الكبيرة بعد تغلب فريقه على أبها بخماسية، في اللقاء الذي جمعهما ضمن الدوري السعودي للمحترفين.

وقال بيريرا في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: «لعبنا مباراة كبيرة أمام أبها، كان أداء اللاعبين رائعاً، وأنا سعيد بالنتيجة التي حققناها، وبخروج الفريق بشباك نظيفة للمرة الثالثة على التوالي». مضيفاً: «اللعب أمام الفرق التي تنافس على الهبوط أمر صعب، لأنهم يلعبون بتكتل دفاعي كبير، لكن اللاعبين كانوا حاضرين اليوم بشكل رائع، وقدموا الأداء المطلوب».

وعن السر وراء تحسن نتائج الفريق في الفترة الماضية، قال: «سر تحسن النتائج يعود للاعبين، لأن غرفة الملابس تحظى ببيئة صحية جميلة، والفريق يستحق مركزاً في سلم الترتيب أفضل مما هو فيه الآن، ولا أنسى أن أشكر على وجه الخصوص مدافع الفريق رومان سايس الذي قدم أداء كبيراً رغم مروره ببعض الظروف الخاصة هذا الأسبوع».

من جانبه، قال الجنوب أفريقي موسيماني مدرب أبها، إن نتيجة المباراة سيئة «وارتكبنا عدداً من الأخطاء، ويجب أن نصححها مستقبلاً».

وأضاف: «لعبنا شوطاً أول جيداً، أمام فريق رائع، وافتقدنا بعض اللاعبين بداعي الإصابة والإيقاف، وتركيزنا حالياً على مواجهة الأخدود، وأنا لا أرجع السبب في الفوز أو الخسارة لأي أمر، سواء فزنا أم خسرنا، الكل يتحمل ذلك».


مدرب الفتح: نتيجة «النصر» قادتنا لاحترام «الرائد»

حديث يجمع بيليتش مدرب الفتح مع مواطنه جوفيتشفتش المدير الفني للرائد (الدوري السعودي)
حديث يجمع بيليتش مدرب الفتح مع مواطنه جوفيتشفتش المدير الفني للرائد (الدوري السعودي)
TT

مدرب الفتح: نتيجة «النصر» قادتنا لاحترام «الرائد»

حديث يجمع بيليتش مدرب الفتح مع مواطنه جوفيتشفتش المدير الفني للرائد (الدوري السعودي)
حديث يجمع بيليتش مدرب الفتح مع مواطنه جوفيتشفتش المدير الفني للرائد (الدوري السعودي)

قال الكرواتي سلافن بيليتش مدرب فريق الفتح، أنه حصدوا المزيد من النقاط في الجولات الأخيرة ساهمت بمنحهم الراحة في الفترة القادمة.

واستعاد الفتح نغمة انتصاراته وظفر بانتصار ثمين على حساب ضيفه فريق الرائد بنتيجة 3-1 في إفتتاحية مباريات الجولة 28 من الدوري السعودي للمحترفين.

وقال بيليتش في المؤتمر الصحافي: حققنا فوز مهما، بدأنا بقوة وكنا نريد التسجيل مبكرا، سجلنا هدفين، وأهدرنا جزائية كنا بحاجة لتسجيلها لكن الأهم أننا حافظنا على تفوقنا وعُدنا للانتصارات بعد أن سجلنا الثالث.

وأضاف: احترمنا فريق الرائد الذي فاز على فرق كبيرة منها النصر ، وكنت واثق حتى مع غياب بعض النجوم والزج بأسماء شابة مجددا.

ورداً على سؤال «الشرق الأوسط» حول بقية الجولات بداية من مباراة الهلال بعد أن دخل الفتح مرحلة الأمان، قال مدرب الفتح: سنبحث عن أفضل مركز ممكن في الدوري وحقيقة أننا حصدنا نقاطا هاما في الجولات الأخيرة منحتنا الراحة.

من جانبه، قال الكرواتي إيغور جوفيتشفتش مدرب فريق الرائد أن فريقه صعب المباراة على نفسه، موضحاً: صعبناها منذ البداية بأخطاء استغلها الفتح سريعاً وسجل هدفين، وفي الشوط الثاني نجحنا في تصحيح وضعنا لكن في النهاية خسرنا، نبارك لفريق الفتح.

وأضاف مدرب فريق الرائد: علينا الإستفادة من الأخطاء التي حصلت ونصححها بعد أن نحصل على وقت للراحة قبل مواجهة الاتفاق.

ورداً على سؤال "الشرق الأوسط" عن مخاوف خطر الهبوط ووضع الفريق: علينا أن نقاتل في الجولات الستة المتبقية، نضع هذا التحدي أمامنا وقدمنا مباريات كبيرة في هذا الموسم، وحينما نخطئ ونخسر علينا التعويض.

وختم الكرواتي جوفيتشفتش الذي تجمد رصيد فريقه الرائد عند 30 نقطة بهذه الخسارة: حينما نفقد نجوم بحجم محمد فوزير وأمير سعيود يكون هناك ضرورة للتعويض وإن كان بالزج بعناصر شابة، دورنا هو إيجاد الحلول.


مدرب الخليج: افتقدنا للشراسة أمام التعاون

بيدرو إيمانويل مدرب فريق الخليج (تصوير: سعد العنزي)
بيدرو إيمانويل مدرب فريق الخليج (تصوير: سعد العنزي)
TT

مدرب الخليج: افتقدنا للشراسة أمام التعاون

بيدرو إيمانويل مدرب فريق الخليج (تصوير: سعد العنزي)
بيدرو إيمانويل مدرب فريق الخليج (تصوير: سعد العنزي)

أبدى البرتغالي بيدرو إيمانويل، المدير الفني لفريق الخليج، رضاه بنقطة التعادل أمام خصمه التعاون، مؤكداً أن فريقه استقبل هدفاً مبكراً عكس مجريات اللعب، لكنه حافظ على خططه واستحواذه، ما ساعده على العودة في النتيجة وإدراك التعادل.

وقال بيدرو، في المؤتمر الصحافي لمباراة فريقه الخليج أمام التعاون، التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1 - 1 بين الفريقين: «استحوذنا على الكرة، ونجحنا في خلق عدة فرص بعد التأخر في النتيجة، حتى سجلنا هدف التعادل في نهاية الشوط الأول».

وأضاف البرتغالي: «لعبنا في أجواء حارة لم نكن معتادين عليها، لكننا قمنا بالوصول إلى الهدف وتحقيق النقطة رقم 35، لذلك فإننا نعمل بقوة من أجل زيادة حصيلة النقاط حتى نهاية الموسم».

واعترف مدرب الخليج أن فريقه افتقد إلى الشراسة المطلوبة في الهجوم، لكنه عاد وصرح بأن حارس خصمه التعاون نجح في التصدي لفرصتين خطيرتين أثناء اللعب، موضحاً أنه كان غاضباً في الشوط الأول لاعتقاده أن فريقه كان يستحق أكثر من ذلك، رغم اقتناعه بقيمة النقطة أمام خصم مثل التعاون.

في المقابل، قال البرازيلي شاموسكا، المدير الفني لفريق التعاون، إن التعادل لم يكن النتيجة المرجوة لفريقه، خاصة أنهم لعبوا من أجل الفوز وتحقيق النقاط الثلاث، للمنافسة بقوة على المركز الرابع.

شاموسكا قال إن فريقه التعاون كان يلعب من أجل الفوز (تصوير: سعد العنزي)

وصرّح شاموسكا في المؤتمر الصحافي: «لم نلعب من أجل التعادل، أردنا الفوز للمنافسة على المركز الرابع، لكننا لم نستطع إخراج الكرة بنجاح في الشوط الأول أمام فريق جيد يعرف كيف يلعب بتكتل دفاعي».

وأثنى مدرب التعاون على قوة خصمه فريق الخليج في التكتل والتراجع وإغلاق المساحات بين الخطوط، معللاً مشاركة لاعبه أحمد أشرف لأنه يملك الجودة المطلوبة للمراوغة في المساحات الضيقة، عكس سطام الروقي الذي يفضل اللعب في المساحات.

ورفع التعاون رصيده إلى 48 نقطة في المركز الرابع بجدول ترتيب دوري المحترفين السعودي، فيما أصبح رصيد الخليج 35 نقطة في المركز العاشر.


الدوري السعودي: الشباب يعمق معاناة أبها بخماسية

من المواجهة التي جمعت الشباب وأبها ضمن الدوري السعودي (تصوير: عبد الرحمن السالم)
من المواجهة التي جمعت الشباب وأبها ضمن الدوري السعودي (تصوير: عبد الرحمن السالم)
TT

الدوري السعودي: الشباب يعمق معاناة أبها بخماسية

من المواجهة التي جمعت الشباب وأبها ضمن الدوري السعودي (تصوير: عبد الرحمن السالم)
من المواجهة التي جمعت الشباب وأبها ضمن الدوري السعودي (تصوير: عبد الرحمن السالم)

استعاد الشباب نغمة انتصاراته في الدوري السعودي للمحترفين، وحقق فوزاً عريضاً على ضيفه أبها قوامه 5 أهداف نظيفة في الجولة 28 من البطولة، ليزيد من معاناة الفريق الجنوبي الذي دخل ضمن دائرة الفرق المهددة بشبح الهبوط.

ولم يجد الشباب صعوبة في تسجيل الفوز رغم خروجه بهدف وحيد في الشوط الأول حمل توقيع لاعبه يانيك كاراسكو، إلا أن الشوط الثاني شهد 4 أهداف لأصحاب الأرض حملت بصمة وتوقيع كل من حبيب ديالو في الدقيقة 57 قبل أن يعزز كارلوس جونيور التقدم بهدفين مع الدقائق 78 و84 ليزيد غلة فريقه إلى 4 أهداف.

وقبل نهاية المباراة بلحظات قليلة عاد البلجيكي كاراسكو بزيارة جديدة لشباك فريق أبها محرزاً الهدف الخامس.

ورفع الليث العاصمي رصيده بهذا الانتصار العريض إلى النقطة 35 متقدماً بصورة مؤقتة نحو المركز التاسع، في الوقت الذي تجمد فيه رصيد أبها عند النقطة 25 في المركز الخامس عشر.

وفي الأحساء، استعاد الفتح نغمة انتصاراته وكسب مباراته أمام الرائد بنتيجة 3 - 1 ليحقق فوزه الثاني على ملعبه بعد الانتصار أمام الاتفاق في الجولة قبل الماضية.

ولعب مهاجم الرأس الأخضر دجانيني تفاريس دوراً كبيراً في انتصار الفتح، رغم أنه أهدر كذلك ركلة جزاء مع الدقيقة 25، لكنه سجل الهدفين الأول والثالث في الدقائق 7 و60، فيما جاء الهدف الثاني للفريق عن طريق الأرميني زيلاريان في الدقيقة 12، وقلص الرائد الفارق مع الدقيقة 56 عن طريق خوليو تافاريس.

وانتعش الفتح بهذا الانتصار ورفع رصيده إلى النقطة 40 متقدماً بصورة مؤقتة نحو المركز السادس، أما الرائد فقد تجمد رصيده عند النقطة 30 في المركز الثالث عشر.


بيان اتحادي: تضررنا... ولا حل سوى تأجيل كلاسيكو كأس الملك

لاعبو الاتحاد خلال تدريباتهم الأخيرة (الاتحاد)
لاعبو الاتحاد خلال تدريباتهم الأخيرة (الاتحاد)
TT

بيان اتحادي: تضررنا... ولا حل سوى تأجيل كلاسيكو كأس الملك

لاعبو الاتحاد خلال تدريباتهم الأخيرة (الاتحاد)
لاعبو الاتحاد خلال تدريباتهم الأخيرة (الاتحاد)

أعلن نادي الاتحاد إرساله خطاباً إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم يتضمن طلب تأجيل لقاء نصف نهائي كأس الملك، والذي سيجمع الفريق بنظيره الهلال يوم 30 أبريل (نيسان) الحالي.

وقال النادي، في خطابه، إنه يطلب تأجيل المواجهة إلى حين فراغ المنتخب الأولمبي من مشاركته في بطولة أمم آسيا تحت 23 عاماً، «الذي نتمنى له التوفيق في تحقيق البطولة، والوصول إلى الأولمبياد؛ حتى يتسنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الاستفادة من مشاركة لاعبيه الخمسة المنضمّين لصفوف المنتخب الأولمبي المشارك في البطولة الآسيوية؛ وهم: عوض الناشري وفيصل الغامدي وزكريا هوساوي وأحمد الغامدي ومروان الصحفي في لقاء نصف النهائي».

وأوضح النادي، في خطابه، أن الفريق وقع عليه ضرر من استدعاء لاعبيه خارج أيام الفيفا، ويطالب بإيقاف هذا الضرر بتأجيل مباراة نصف النهائي؛ حتى يتمكن من الاستفادة من كل عناصره في بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين التي تمثّل أهمية بالغة للنادي وجماهيره، وأن عدالة المنافسة تستدعي أن يستفيد كل فريق من لاعبيه في كل مبارياته، وخصوصاً المباريات المهمة مثل نصف نهائي أغلى البطولات (كأس خادم الحرمين الشريفين).

وقال النادي: «نحن على قناعة بأن لجنة المسابقات بالاتحاد السعودي لكرة القدم ستلبي طلبنا قياساً وأسوةً بما قامت به إدارة المسابقات بالرابطة بتجاوبها مع طلب شقيقنا نادي الهلال بتأجيل مواجهته أمام الأهلي دورياً، وإيجاد موعد بديل لها في الروزنامة».


كونجيرتون المدير الرياضي للأهلي: شهية جدة مفتوحة لكرة القدم

كونجيرتون أبدى إعجابه بجماهير الفريق (النادي الأهلي)
كونجيرتون أبدى إعجابه بجماهير الفريق (النادي الأهلي)
TT

كونجيرتون المدير الرياضي للأهلي: شهية جدة مفتوحة لكرة القدم

كونجيرتون أبدى إعجابه بجماهير الفريق (النادي الأهلي)
كونجيرتون أبدى إعجابه بجماهير الفريق (النادي الأهلي)

أكد الويلزي لي كونجيرتون المدير الرياضي للنادي الأهلي السعودي، أن شغف سكان مدينة جدة بكرة القدم من أسباب قبوله العمل مع النادي العريق.

وقال كونجيرتون القادم من أتلانتا الإيطالي لصحيفة «التلغراف»، إن العمل مع الرئيس التنفيذي للنادي الأهلي رون جورلاي، الذي كان يعمل مع كونجيرتون في تشيلسي، عامل جذب كبير لكونجيرتون للقدوم إلى الأهلي وذلك بالتطابق مع ما كشفت عنه مصادر «الشرق الأوسط» الشهر الماضي، حيث أقنع الرئيس التنفيذي للنادي الأهلي زميله بقبول منصب المدير الرياضي.

وقال لي كونجيرتون: «جدة على وجه الخصوص مدينة جيدة جدًا ولديها شهية مفتوحة لكرة القدم وهي مثيرة كما يمكنك أن تتخيل، لقد تأثرت بكرة القدم هنا، لقد لعبنا مباراة أمام 50 ألف مشجع على أرضنا في أجواء مذهلة».

وبالنسبة للطموح الشخصي، فقد شملت مسيرة كونجيرتون بالعديد من الأندية تجارب ناجحة، لذا فمن المحتمل أن يعود في النهاية إلى إنجلترا مرة أخرى بعد مرحلة النادي الأهلي، وقال لي كونجيرتون: «أحب أن أذهب إلى أماكن مختلفة، لدي مغامرة بداخلي وكنت محظوظاً لأن زوجتي كانت كذلك أيضاً فيما يتعلق بتجربة شيء جديد».

وختم حديثه عن مستقبله: «كان بإمكاني البقاء في كل ناد لفترة أطول، لكن هذا كان خياري، تصل التجربة إلى ثلاث سنوات وأعتقد أنني بحاجة إلى هذا التحفيز، أحب تنمية الأشياء ولكنني دائماً متحمس للتحدي الجديد».