وزير الصناعة السعودي يستعرض الفرص الاستثمارية مع المغرب

ترأس وفد المملكة في أعمال «جمعية المنظمة العربية للتقييس والتعدين»

اجتماع وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي والوفد المرافق مع مسؤولين في المغرب (منصة إكس)
اجتماع وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي والوفد المرافق مع مسؤولين في المغرب (منصة إكس)
TT

وزير الصناعة السعودي يستعرض الفرص الاستثمارية مع المغرب

اجتماع وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي والوفد المرافق مع مسؤولين في المغرب (منصة إكس)
اجتماع وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي والوفد المرافق مع مسؤولين في المغرب (منصة إكس)

استعرض وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر الخريّف، مع كل من وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة في المغرب ليلى بنعلي، ووزيرة الاقتصاد والمالية نادية العلوي، الفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة في كلا البلدين، وفتح آفاق جديدة للشراكة المستدامة.

الخريّف خلال لقائه وزيرة الاقتصاد والمالية في المغرب (منصة إكس)

وأكد الخريّف، الاثنين، في حسابه على منصة «إكس»، أنه بحث سبل التعاون مع الوزيرتين في عدد من المجالات الحيوية، وذلك في بداية زيارة الوزير السعودي الرسمية إلى المغرب.

الخريّف يتلقى هدية من وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة في المغرب (منصة إكس)

ويترأس الخريّف وفد السعودية المشارك في الدورة الـ28 للجمعية العامة للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين، ويرافقه نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية لشؤون التعدين المهندس خالد المديفر.

وتشهد الدورة الحالية للجمعية إطلاق «الاستراتيجية العربية للتقييس والجودة 2024 - 2028»، واعتماد الإطار العام لاستراتيجية التكامل الصناعي العربي، إلى جانب توقيع اتفاقيات، وعرض إنجازات المنظمة، ومناقشة تقارير المجلس التنفيذي.

وكانت عقدت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين أعمال الدورة الـ27 لجمعيتها العامة بالعاصمة المغربية الرباط، في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، بمشاركة عدد من وزراء وممثلي وزارات الصناعة في الدول العربية، وممثلي عدد من المنظمات الدولية والإقليمية.

يشار إلى أن إجمالي الصادرات غير النفطية بين السعودية والمغرب، في عام 2023 بلغ 2.8 مليار ريال (746 مليون دولار)، في حين سجلت الواردات غير النفطية 600 مليون ريال (160 مليون دولار).

وكانت الكيميائيات والبوليمرات ومواد البناء والتعبئة والتغليف أهم صادرات المملكة، في العام الماضي، بينما تمثلت أهم الواردات بالمنسوجات والسيارات والمنتجات الغذائية.


مقالات ذات صلة

الإبراهيم: عدم المساواة جوهر تحديات التنمية المستدامة العالمية

الاقتصاد الإبراهيم متحدثاً خلال جلسة «معالجة الفجوات والتعاون الثلاثي» في البرازيل (الشرق الأوسط)

الإبراهيم: عدم المساواة جوهر تحديات التنمية المستدامة العالمية

أكد وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي، فيصل الإبراهيم، أن عدم المساواة جوهر التحديات التي يواجهها العالم في إطار التنمية المستدامة.

«الشرق الأوسط» (برازيليا)
الاقتصاد صينيون يحصلون على وجبات خلال ساعة الراحة في العاصمة بكين (أ.ف.ب)

تعهد صيني برفع سن التقاعد... وبكين تؤسس «لجنة فساد» للقطاع المالي

أدى تعهد الحزب الشيوعي الصيني برفع سن التقاعد بشكل تدريجي إلى تجدد حالة من القلق في الصين، حيث تواجه سبل العيش بالفعل تحديات بسبب تباطؤ سوق العمل.

«الشرق الأوسط» (بكين)
الاقتصاد رجل يتابع شاشة تعرض تحركات المؤشر «نيكي» وسط العاصمة اليابانية طوكيو (أ.ب)

تراجع «التصنيع» في اليابان خلال يوليو و«الخدمات» تعدل الكفة

أظهر مسح للأعمال، الأربعاء، انكماش نشاط المصانع باليابان قليلاً خلال يوليو (تموز)، مع تراجع الإنتاج والطلبيات الجديدة وبقاء الشركات تحت ضغط من ارتفاع الأسعار.

«الشرق الأوسط» (طوكيو)
الاقتصاد واحد من كل خمسة في أفريقيا يعاني من الجوع (فاو)

عدد الجياع في العالم يواصل ارتفاعه مع تفاقم الأزمات العالمية

نحو 733 مليون شخص واجهوا الجوع في العام الماضي، أي ما يعادل واحداً من كل أحد عشر شخصاً على مستوى العالم، وواحداً من كل خمسة في أفريقيا.

هلا صغبيني (الرياض)
الاقتصاد منطقة ليفنت التجارية والمالية التي تضم مقرات البنوك ومراكز التسوق الشهيرة في إسطنبول (رويترز)

تركيا تتفق مع «الصندوق السعودي للتنمية» على إعادة وديعة بـ5 مليارات دولار

توصل مصرف تركيا المركزي إلى اتفاق مع «الصندوق السعودي للتنمية» على تسوية وديعة بقيمة 5 مليارات دولار حصل عليها العام الماضي.

سعيد عبد الرازق (أنقرة)

تراجع طفيف لسوق الأسهم السعودية بتداولات 1.6 مليار دولار 

مستثمران يراقبان شاشة التداول في السوق المالية السعودية بالعاصمة الرياض (أ.ف.ب)
مستثمران يراقبان شاشة التداول في السوق المالية السعودية بالعاصمة الرياض (أ.ف.ب)
TT

تراجع طفيف لسوق الأسهم السعودية بتداولات 1.6 مليار دولار 

مستثمران يراقبان شاشة التداول في السوق المالية السعودية بالعاصمة الرياض (أ.ف.ب)
مستثمران يراقبان شاشة التداول في السوق المالية السعودية بالعاصمة الرياض (أ.ف.ب)

تراجع «مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية» (تاسي)، بنهاية جلسة الأربعاء، بفارق طفيف نسبته 0.04 في المائة، ليغلق عند مستوى 12101 نقطة، وبسيولة بلغت قيمتها نحو 6 مليارات ريال (1.6 مليار دولار) تقاسمتها 481 ألف صفقة.

وبلغت كمية الأسهم المتداولة 259 مليون سهم، سجلت فيها أسهم 110 شركات ارتفاعاً في قيمتها، فيما أغلقت أسهم 115 شركة على تراجع.

وتراجع سهم «أرامكو السعودية» بنسبة 0.36 في المائة عند 28.00 ريال، كما انخفض سهم بنك «الرياض» بنحو 1 في المائة تقريباً ليسجل 27.25 ريال.

وكانت شركة «العربية» الأكثر خسارة في تعاملات الأربعاء، بنسبة 3.1 في المائة، عند 228.60 ريال، يليها سهم «فقيه الطبية» بمعدل 3 في المائة عند 60.70 ريال.

في المقابل، تصدر سهم «المملكة» الارتفاعات بنسبة 8.5 في المائة، عند 8.53 ريال، يليه سهم «ميدغيلف للتأمين» بنسبة 7 في المائة تقريباً، إلى 31.00 ريال.

وارتفع سهم «الاتصالات السعودية (إس تي سي)» بمقدار 0.64 في المائة، عند 39.10 ريال، بعد إعلان الشركة نمو أرباحها إلى 3.3 مليار ريال (879.8 مليون دولار)، بـ9.8 في المائة، خلال الربع الثاني من العام الحالي على أساس سنوي.

وأغلق مؤشر الأسهم السعودية الموازية (نمو) مرتفعاً 173.13 نقطة، ليقفل عند مستوى 26337.13 نقطة، وبتداولات وصلت قيمتها 69 مليون ريال، وبلغت كمية الأسهم المتداولة 4 ملايين سهم.