«معادن» السعودية تعلن اكتشافاً محتملاً لموارد الذهب بطول 100 كيلومتر

حجم الموارد من الذهب في منجم منصورة ومسرة تبلغ نحو سبعة ملايين أوقية في نهاية عام 2023 مع قدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف أوقية سنوياً (موقع شركة معادن)
حجم الموارد من الذهب في منجم منصورة ومسرة تبلغ نحو سبعة ملايين أوقية في نهاية عام 2023 مع قدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف أوقية سنوياً (موقع شركة معادن)
TT

«معادن» السعودية تعلن اكتشافاً محتملاً لموارد الذهب بطول 100 كيلومتر

حجم الموارد من الذهب في منجم منصورة ومسرة تبلغ نحو سبعة ملايين أوقية في نهاية عام 2023 مع قدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف أوقية سنوياً (موقع شركة معادن)
حجم الموارد من الذهب في منجم منصورة ومسرة تبلغ نحو سبعة ملايين أوقية في نهاية عام 2023 مع قدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف أوقية سنوياً (موقع شركة معادن)

أعلنت شركة التعدين العربية السعودية (معادن)، الخميس، عن اكتشاف محتمل لإمكانات كبيرة من موارد الذهب تمتد على طول 100 كيلومتر من منجم منصورة ومسرة (على بعد 460 كم، شرق مدينة جدة الواقعة غرب المملكة) للذهب.

ويعد هذا أول اكتشاف ضمن برنامج الاستكشاف المكثف في معادن، الذي أطلق في عام 2022 ويهدف إلى بناء خط إنتاج معادن. وذكر البيان الصادر عن الشركة أن نتائج التنقيب تشير إلى أن الموارد متاحة في عمق منجم منصورة ومسرة، تنبئ بوفرة في حجم الثروات، وأفاد، أن حجم الموارد من الذهب في المنجم تبلغ نحو سبعة ملايين أوقية في نهاية عام 2023 مع قدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف أوقية سنوياً.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «معادن» روبرت ويلت، إن هذا الاكتشاف لمنطقة الذهب الجديدة يعد دافعاً نحو اكتشافات لحمى الذهب في العالم وجزءاً رئيسياً من استراتيجية الشركة للنمو. وأفاد، أن هذا الاكتشاف هو الأول من بين العديد من الاكتشافات التي من المتوقع تحقيقها في السنوات القادمة. وأضاف أن الشركة، في العام الماضي شرعت في أحد أكبر برامج الاستكشاف في العالم.

وتعد هذه الاكتشافات دليلاً مهماً على الإمكانات غير المستغلة للثروات المعدنية في المملكة العربية السعودية، وأضاف أن هذه الاكتشافات تأتي لدعم التنوع في مصادر الدخل بما يتوافق مع «رؤية 2030» وترسيخ التعدين كركيزة ثالثة للاقتصاد السعودي. وتعد هذه النتائج أول الاكتشافات المهمة لبرنامج الاستكشاف المكثف في معادن، الذي تم إطلاقه في عام 2022، الذي يهدف إلى بناء خط إنتاج معادن، وتطوير قاعدة موارد المملكة العربية السعودية، ودعم طموح الشركة لتحويل التعدين إلى الركيزة الثالثة للاقتصاد السعودي.



سوق الإسكان البريطانية تنتعش مع استمرار ارتفاع الأسعار

صف من المنازل السكنية بالقرب من الحي المالي في جنوب لندن (رويترز)
صف من المنازل السكنية بالقرب من الحي المالي في جنوب لندن (رويترز)
TT

سوق الإسكان البريطانية تنتعش مع استمرار ارتفاع الأسعار

صف من المنازل السكنية بالقرب من الحي المالي في جنوب لندن (رويترز)
صف من المنازل السكنية بالقرب من الحي المالي في جنوب لندن (رويترز)

ارتفعت أسعار المنازل البريطانية، للشهر الثاني على التوالي، في أبريل (نيسان) الماضي، حيث زادت بنسبة 1.1 في المائة على أساس سنوي، لتصل إلى متوسط 281 ألف جنيه إسترليني (358 ألف دولار)، بعد ارتفاع قدره 0.9 في المائة خلال مارس (آذار) الماضي، وفق بيانات مكتب الإحصاء الوطني، الصادرة يوم الأربعاء.

وأشار مقياس مكتب الإيجارات في القطاع الخاص إلى ارتفاع بنسبة 8.7 في المائة في الإيجارات، خلال الاثني عشر شهراً حتى مايو (أيار) الماضي، وهي وتيرة أقل قليلاً من الارتفاع الذي شهدته الفترة نفسها من 12 شهراً حتى أبريل، حيث ارتفع بنسبة 8.9 في المائة، وفق «رويترز».

وفي الأشهر الأخيرة، أظهرت سوق الإسكان في بريطانيا علامات على التعافي من التباطؤ الذي حدث في أواخر عاميْ 2022 و2023، والذي كان مدفوعاً بارتفاع أسعار الرهن العقاري.

لكن انخفاض معدل التضخم بأسعار المستهلك عزز دخل الأسر، وأثار احتمال خفض أسعار الفائدة.

وأظهرت الأرقام الرسمية، التي نُشرت في وقت سابق، يوم الأربعاء، أن معدل التضخم في أسعار المستهلك البريطانية عاد إلى هدف بنك إنجلترا، البالغ 2 في المائة، لأول مرة منذ ما يقرب من ثلاث سنوات.