«هواوي» الصينية تفتتح مركزاً للبيانات السحابية في السعودية

خلال أعمال «قمة هواوي كلاود 2023» بالرياض

جانب من أعمال «قمة هواوي كلاود السعودية 2023» (الشرق الأوسط)
جانب من أعمال «قمة هواوي كلاود السعودية 2023» (الشرق الأوسط)
TT

«هواوي» الصينية تفتتح مركزاً للبيانات السحابية في السعودية

جانب من أعمال «قمة هواوي كلاود السعودية 2023» (الشرق الأوسط)
جانب من أعمال «قمة هواوي كلاود السعودية 2023» (الشرق الأوسط)

افتتحت شركة هواوي تكنولوجيز الصينية العملاقة مركزاً للبيانات السحابية في العاصمة السعودية الرياض، في محاولة لزيادة طرح خدماتها عبر الإنترنت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

جاء ذلك خلال افتتاح المهندس هيثم العوهلي، نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات السعودي، الاثنين، أعمال «قمة هواوي كلاود السعودية 2023»، التي ترعاها الوزارة وتنظمها الشركة بغية الارتقاء بإمكانات التحول الرقمي بما ينسجم مع «رؤية المملكة الطموحة 2030»، وذلك بحضور ستيفن يي نائب الرئيس الأول في «هواوي» ورئيسها في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، وعدد من مسؤولي الوزارة والشركة، وروَّاد قطاعي التقنية والأعمال المحليين والإقليميين.

وخلال مراسم الافتتاح، أعلنت «هواوي» عن إطلاق «هواوي كلاود منطقة الرياض»، التي من المتوقع أن تسهم في بروز حقبة جديدة من النمو والازدهار الاقتصادي المدعوم بالتقنيات الرقمية، حيث يتماشى إطلاقها مع خطط «هواوي كلاود» الرامية إلى الاستثمار في البنية التحتية السحابية في المملكة وتعميم فوائدها وميزاتها للمنطقة.

وأكد العوهلي أن «هواوي» ظلت على الدوام شريكاً أصيلاً في رحلة المملكة التحولية الرامية إلى بناء حاضر مترابط ومستقبل مبتكر، من خلال تعاونها المستمر مع الوزارة ومزودي الخدمة والشركات والجامعات في مختلف المساعي الجماعية الرامية إلى تحقيق التحول الرقمي.

من جانبه، قال مسؤول من الشركة في مؤتمر صحافي إن مركز البيانات السحابية في الرياض، وهو المركز الـ30 لهواوي على مستوى العالم، سيدعم الخدمات الحكومية للسعودية وسيسمح باستخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي ووضع النماذج اللغوية باللغة العربية.

وأضاف ستيفن يي الرئيس الإقليمي للشركة: «تدشين سحابة هواوي لا يقتصر علينا فقط، ولكنه جسر سيأتي بشركات صينية أخرى إلى السعودية»، مبيناً أن هذه الخطوة ستسهم في تطوير الاقتصاد الرقمي للسعودية، مضيفاً أن هواوي افتتحت مقرها الإقليمي في الرياض هذا العام.

وسلطت القمة التي انطلقت تحت شعار «الارتقاء بالمعلومات من أجل المملكة» الضوء على التزام «هواوي كلاود» تجاه مستقبل السعودية الرقمي، حيث قدم الحدث المنصة المثلى لتبادل المعرفة ونسج العلاقات والتعاون، بغية تحفيز الشركات الوطنية والعالمية على مشاركة قصص النجاح وأفضل الممارسات والاستراتيجيات والرؤى حول مسيرة التحول الرقمي.

وسبق أن قالت السعودية إنها لن توقع عقوداً مع شركات أجنبية ليست لها مقرات إقليمية في المملكة بعد هذا العام.

ووفقاً لشركة كاناليس للاستشارات البحثية، احتلت «هواوي» المركز الخامس في سوق الخدمات السحابية العالمية خلال الربع الأول بحصة سوقية بلغت 2.4 في المائة، رغم أنها كانت ثاني أكبر شركة في البر الرئيسي الصيني.

وقالت «هواوي» في فبراير (شباط) إنها ستستثمر 400 مليون دولار في قطاع الحوسبة السحابية بالسعودية على مدى السنوات الخمس المقبلة.


مقالات ذات صلة

كيف زاوج برونيللو كوتشينيللي بين الأعمال اليدوية والتكنولوجيا

لمسات الموضة أشرف على المشروع فريق  من الباحثين من مختلف المجالات وكبار الخبراء في الذكاء الاصطناعي، واستغرق العمل عليه 3 سنوات (برونيللو كوتشينيللي)

كيف زاوج برونيللو كوتشينيللي بين الأعمال اليدوية والتكنولوجيا

من المفترَض ألا يفاجئنا المصمم برونيللو كوتشينيللي، وهو يقدم لنا درساً عن الزواج المثالي بين الإبداع البشري وقدرات الذكاء الاصطناعي، وهو الذي يبيع لنا بدلات…

جميلة حلفيشي (لندن)
الاقتصاد مسافر يستريح في مطار مقاطعة ديترويت ميتروبوليتان واين بانتظار إعادة جدولة الرحلات (أ.ف.ب)

الصين تتجاوز أسوأ انهيار تكنولوجي عالمي... وشركاتها تروج لبرامجها السيبرانية

بينما كان معظم العالم يتصارع مع الشاشة الزرقاء جراء انقطاع أجهزة الكومبيوتر غير المسبوق الجمعة كانت الصين إحدى الدول التي تمكنت من الهروب سالمة

«الشرق الأوسط» (بكين - واشنطن)
تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي تفوق على الأطباء بنسبة 17 % (رويترز)

الذكاء الاصطناعي يرصد السرطان بدقة أكبر من الأطباء

قالت دراسة جديدة إن الذكاء الاصطناعي يتفوق على الأطباء، بنسبة 17 %، عندما يتعلق الأمر برصد واكتشاف السرطان.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
الاقتصاد مسافرون في مطار «دالاس فورت وورث الدولي» في تكساس (أ.ب)

شركات الطيران تستأنف عملياتها بعد أكبر عطل تقني في التاريخ

يعود الوضع تدريجياً إلى طبيعته، السبت، عقب عطل تقني هو الأكبر في التاريخ، أدى إلى اضطرابات لدى شركات طيران عالمية ومصارف ومؤسسات مالية.

«الشرق الأوسط» (لندن)
تكنولوجيا شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)

بعد تسببها بعطل معلوماتي عالمي... ماذا نعرف عن «كراود سترايك»؟

استيقظ الملايين من الأشخاص حول العالم، في وقت مبكر من صباح أمس (الجمعة)، ليجدوا القنوات الإخبارية التلفزيونية صامتة، وبعض القطارات والمواقع الإلكترونية معطلة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

مصر: الربط الكهربائي مع السعودية قبل الصيف المقبل

وزير الطاقة السعودي يتوسط وزيري الكهرباء والبترول المصريين في الرياض (الشرق الأوسط)
وزير الطاقة السعودي يتوسط وزيري الكهرباء والبترول المصريين في الرياض (الشرق الأوسط)
TT

مصر: الربط الكهربائي مع السعودية قبل الصيف المقبل

وزير الطاقة السعودي يتوسط وزيري الكهرباء والبترول المصريين في الرياض (الشرق الأوسط)
وزير الطاقة السعودي يتوسط وزيري الكهرباء والبترول المصريين في الرياض (الشرق الأوسط)

أكد وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، محمود عصمت، الأحد، أن مشروع الربط الكهربائي مع السعودية سيبدأ التشغيل والربط على الشبكة الموحدة قبل بداية الصيف المقبل.

وقال الوزير خلال لقائه وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، في الرياض، إن «هناك جهوداً كبيرة من جميع الأطراف للانتهاء من مشروع الربط الكهربائي المصري - السعودي، وبدء التشغيل والربط على الشبكة الموحدة قبل بداية فصل الصيف المقبل، وفي سبيل تحقيق ذلك فإن هناك فريق عمل تم تشكيله لإنهاء أي مشكلة أو عقبة قد تطرأ».

وأوضح بيان صحافي صادر عن وزارة الكهرباء المصرية، حصلت «الشرق الأوسط» على نسخة منه، أن اللقاء الذي حضره أيضاً وزير البترول المصري، كريم بدوي، ناقش عدة جوانب من بينها مشروع الربط الكهربائي بين شبكتي الكهرباء في البلدين بهدف التبادل المشترك للطاقة في إطار الاستفادة من اختلاف أوقات الذروة وزيادة الأحمال في الدولتين، وكذلك تعظيم العوائد وحسن إدارة واستخدام الفائض الكهربائي وزيادة استقرار الشبكة الكهربائية في مصر والسعودية.

وتعاني مصر من أزمة انقطاع كهربائي منذ أشهر، توقفت، الأحد، حتى نهاية الصيف الجاري، بعد توفير الوقود اللازم لتشغيل المحطات الكهربائية.

وأضاف البيان، أن القاهرة تتطلع لفتح آفاق جديدة مع السعودية في مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة والوقوف على مستجدات تنفيذ مشروع الربط الكهربائي العملاق بين البلدين، والذي يعد نواة لربط كهربائي عربي شامل.

وشمل اللقاء أيضاً، وفق البيان، التباحث حول فتح آفاق جديدة وزيادة الاستثمارات الخاصة في مشاريع الطاقة الجديدة والمتجددة والجهود المشتركة للاستثمار في مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، في إطار سياسة الدولتين وخطط العمل التي تستهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ودعم التعاون في مجال نقل وتبادل الخبرات الفنية والتقنيات الحديثة في مجالات توليد ونقل وتوزيع الكهرباء.

وأوضح البيان، أنه «في هذا الإطار تم التوافق حول عدد من اتفاقيات التعاون لدعم وتسهيل تنفيذ التوجه المشترك بإقامة مشروعات الطاقة وتعزيز البنية التحتية الكهربائية».