الأربعاء - 29 رجب 1438 هـ - 26 أبريل 2017 مـ - رقم العدد14029
نسخة اليوم
نسخة اليوم 2017/04/26
loading..

اتفاق مصري ـ سوداني على تجنب إيواء المعارضين

اتفاق مصري ـ سوداني على تجنب إيواء المعارضين

الجمعة - 24 رجب 1438 هـ - 21 أبريل 2017 مـ رقم العدد [14024]
نسخة للطباعة Send by email
الخرطوم: أحمد يونس
اتفقت مصر والسودان أمس على عدم إيواء أو دعم مجموعات معارضة لحكومتيهما، خلال لقاء جمع وزيري خارجية البلدين في الخرطوم.

وكانت العلاقات بين البلدين قد شهدت توتراً في الأشهر الأخيرة، مما دفع الرئيس السوداني عمر البشير إلى التهديد بإحالة الخلاف حول «مثلث حلايب» المتنازع عليه إلى الأمم المتحدة، متهماً القاهرة بدعم معارضين سودانيين. كما اتهمت وسائل إعلام مصرية الخرطوم مرارا بإيواء عناصر في جماعة «الإخوان المسلمين»، التي تعتبرها القاهرة إرهابية.

وقال وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور للصحافيين، أمس، إثر لقائه نظيره المصري سامح شكري، إننا «نجدد موقفنا الثابت الذي اتُفق عليه خلال اجتماعات لجنة التشاور السياسي الأخيرة في القاهرة بعدم السماح بانطلاق أي أنشطة للمعارضة المصرية من الأراضي السودانية». وحسب الوزيرين، اتفق البلدان على وقف دعم كل واحد منهما معارضة الآخر.

وأعلن الوزيران أيضاً إحالة قضية «مثلث حلايب» المتنازع عليه إلى رئيسي البلدين، واتفقا على تنسيق المواقف بينهما، والعمل على نزع فتيل التوتر بينهما، وتوقيع ميثاق شرف إعلامي لوقف الحملات المضادة.

...المزيد

التعليقات

أشرف عمر
البلد: 
السعوديه
21/04/2017 - 15:16
يجب التهدئة،ووقف تصاعد الحملات الاعلاميه من الجانبين المصري والسوداني ومع احترامنا الكامل يجب علي الاخوه السودانيين التحلي بالصبر والتعقل وليس كلما حدث شيئا التهديد للجوء لهيئات المجتمع الدولي،فالهيئات الدوليه ستفرح وتشمت وتصعد الامور وتتمتع بالمشاهده والتشفي للاسف علي بلدين شقيقين بينهما روابط تاريخيه طويله والشعبين الشقيقين تربطهم روابط تاريخيه بعيدة القديم وفيهم العراقه والاصاله والحضارة والتراث،وهذا غير موجود وغير مقدر في معظم دول العالم التي ربما ستحال القضيه لها وهي جاهله بروابط الدم والنسب والتاريخ والجوار ،فيجب امساك التلاسن الاعلامي ووقف التراشق،من كافة مسؤولي وإعلامي البلدين الشقيقين،والله الموفق والمستعان.