الشرطة المصرية تعلن مقتل 11 إرهابياً في سيناء

الثلاثاء - 19 ذو الحجة 1440 هـ - 20 أغسطس 2019 مـ
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان اليوم (الثلاثاء)، مقتل 11 من «العناصر الإرهابية» في محافظة شمال سيناء، حيث يتركز الفرع المصري لتنظيم «داعش».
وقالت الوزارة في بيانها إنه استمراراً لجهودها «توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المزارع الكائنة بمنطقة العبور (العريش) وكراً لهم ومُرتكزاً للانطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية»، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف أنه تمت «مُداهمة الوكر المشار إليه، إلا أنه حال استشعار هذه العناصر باقتراب القوات بادروا بإطلاق النيران بكثافة تجاهها، ما دفع القوات للتعامل معهم وأسفر ذلك عن مصرع 11 عنصراً».
وذكرت الوزارة أن المشتبه بهم قتلوا في تبادل لإطلاق النار دون توضيح هوياتهم أو ما إذا كان قد سقط قتلى أو مصابون بين قوات الأمن، أم لا.
وتقاتل قوات الأمن المصرية منذ سنوات مجموعات مسلحة في شمال سيناء تَدين في معظمها بالولاء لتنظيم «داعش». وفي فبراير (شباط) 2018، بدأت قوات الجيش بمشاركة الشرطة عملية واسعة النطاق ضد تلك المجموعات. وتراجعت وتيرة الهجمات الإرهابية ضد قوات الأمن خلال الفترة الماضية، فيما أقدمت السلطات، قبل شهور، على إجراءات لتخفيف القيود المتعلقة بالسفر ونقل البضائع وتوفير الوقود في سيناء، التي كانت تخضع لترتيبات صارمة لمنع وصولها إلى العناصر «الإرهابية» أو لمنع تسلل آخرين إلى المنطقة.

إقرأ أيضاً ...