المجلس الانتقالي السوداني يدعو قيادات «الحرية والتغيير» لاجتماع

الأربعاء - 18 شعبان 1440 هـ - 24 أبريل 2019 مـ
الخرطوم: «الشرق الأوسط أونلاين»

دعا المجلس العسكري الانتقالي في السودان، اليوم (الأربعاء)، قيادات قوى «الحرية والتغيير» لاجتماع يُعقد مساء اليوم بالقصر الجمهوري، وأكد أنه يعمل مع جميع القوى لتحقيق تطلعات الشعب السوداني ومطالب الثورة.
وأوضح المجلس أنه يعوّل كثيراً على الاجتماع، وأشاد بالدور الفاعل والريادي لقوى الحرية والتغيير، وأن أبواب الحوار والتواصل مفتوحة حول رؤيتها.
وفي المقابل، هدّد قادة قوى «الحرية والتغيير» بإعلان إضراب عام، داعين إلى مسيرة مليونية للمطالبة بتسليم السلطة إلى إدارة مدنية، فيما أعلن القضاة لأول مرة انضمامهم إلى آلاف المحتجين في اعتصامهم المزمع أمام مقر الجيش وسط الخرطوم، يوم غد (الخميس).
وقال صديق فاروق الشيخ أحد قادة «الحرية والتغيير» للصحافيين: «لدينا خطوات تصعيدية، سنسيّر مواكب مليونية، كما أننا نحضّر لإضراب شامل»، مؤكداً دعوة تجمع المهنيين السودانيين الذي أطلق الاحتجاجات.
من جانبه، ذكر أحمد الربيع القيادي البارز في التجمع: «نحن ندعو إلى مسيرة مليونية الخميس».
يذكر ان القضاة أعلنوا انضمامهم إلى آلاف المحتجين المعتصمين أمام مقر الجيش وسط الخرطوم.
وقال بيان صادر عن قضاة السودان: «موكب قضاة السودان الشرفاء سيبدأ، الخميس (غداً)، من أمام المحكمة الدستورية إلى القيادة العامة دعماً للتغيير ولسيادة حكم القانون ومن أجل استقلال القضاء».

إقرأ أيضاً ...