من الموقع: اقتحام القنصلية... وعلاج الأرق

الاثنين - 30 ذو الحجة 1439 هـ - 10 سبتمبر 2018 مـ Issue Number [14531]
لندن: نصري عصمت

استحوذت أحداث مدينة البصرة العراقية على اهتمام قراء موقع «الشرق الأوسط» الأسبوع الماضي وتصدرت الموضوعات التي تغطيها قائمة القصص الأكثر قراءة. وتصدر تقرير بعنوان «متظاهرون يحرقون مقر القنصلية الإيرانية في البصرة بعد اقتحامه» القائمة، وتناول تفاصيل قيام آلاف المتظاهرين بالتجمهر أمام القنصلية في حي البراضعية بجنوب شرقي مركز المدينة، قبل أن يقتحم مئات منهم المقر ويضرموا النار فيه.
الاهتمام بما يحدث في البصرة لم يتوقف عند التقارير المكتوبة، بل امتد إلى الفيديو، إذ حققت التقارير والفيديوهات الواردة من البصرة والتي تم نشرها على الموقع وحسابات التواصل الاجتماعي 150 ألف مشاهدة، وأنتج فريق المالتيميديا فيديوهات مختلفة من أبرزها «مظاهرات البصرة تتصاعد» و«لهيب البصرة يحرق قنصلية إيران»، وتم إعادة التغريد بالفيديوهات أكثر من 500 مرة. وبعيدا عن الأحداث الساخنة في العراق اهتم قراء الموقع أيضا بتقرير يتناول حلاً لمشكلة يعاني منها الكثيرون بعنوان «حيلة عسكرية للتغلب على الأرق... في أقل من دقيقتين».
وتناول التقرير الطريقة العملية التي ينصح بها الجيش الأميركي لمعاونة الطيارين على النوم في غضون دقيقتين، وهي تتطلب تدريبا. وفي المركز الثالث هذا الأسبوع حل تقرير بعنوان «لماذا أثار زواج وزير بوزيرة ضجة في السودان؟».
وتناول التقرير الذي كتبه الزميل أحمد يونس من الخرطوم الانتقادات التي نالت وزير الدولة بديوان الحكم الاتحادي السوداني حامد ممتاز، من معتمد الرئاسة بولاية الخرطوم - بدرجة وزير - دكتورة ميادة سوار الذهب.
- التانغو العراقي
وعلى صعيد الآراء، جاء مقال لرئيس التحرير غسان شربل بعنوان «العراق وسقوط التانغو» في صدارة الموضوعات الأكثر قراءة الأسبوع الماضي في قسم الرأي. وتناول شربل في مقاله الصعوبات التي يواجهها العراق لتشكيل حكومته الجديدة واستعرض الأسباب التي يأتي على رأسها التجاذب بين طهران وواشنطن الدائر على خلفية الأزمة الناجمة من انسحاب إدارة دونالد ترمب من الاتفاق النووي بالإضافة إلى الشراهة السياسية والمالية ونزعات الاستئثار التي تمنع ترميم روح التركيبة العراقية وتحرم السياسيين في العراق من «رقص التانغو» سوياً، وهي رقصة لا تتناسب مع الشراهة السياسية و«تقتل الدولة».
- قرار النيابة
وعلى «تويتر» حققت تغريدة تقول: «النيابة السعودية تجرم السخرية والاستهزاء والإثارة» أعلى معدل من التفاعل على حساب «الشرق الأوسط» خلال أسبوع، وتفاعل مع التغريدة ما يقرب من 11 ألف حساب ووصلت إلى أكثر من 170 ألف حساب، بينما تم إعادة التغريد بها 150 مرة.

إقرأ أيضاً ...