جميل مطر

جميل مطر

كاتب ومفكر مصري مهتم بقضايا الإصلاح والتحول الديمقراطي.

مقالات الكاتب

سنة انتخابات

قد تزداد الضغوط على شؤوني الخاصة أو تخف فتسوء أحوالي أو تتحسن.

لبنان وحراكه

دخلت إلى لبنان مزوداً بمعلومات وخبرات زملاء صادف وجودهم في تونس والسودان وسوريا ومصر والجزائر خلال ش

حلف شاخ وماتت دماغه وانتهت صلاحيته وزاغت عيونه

العنوان ليس من تأليفي، لكنه وللحق، وللدقة معاً، ينقل بعض الحقيقة الجاثمة على صدور قادة حلف الأطلسي ك

روسيا في الشرق الأوسط... كيف وإلى متى وبأي ثمن؟

قبل نحو خمسة وستين عاماً حانت لروسيا المسماة آنذاك الاتحاد السوفياتي، فرصة الدخول للشرق الأوسط ولم ت

انسحاب أميركا يربك أقاليم عديدة

لا شاغل يشغل السياسيين الأوروبيين كما الشرق أوسطيين وبخاصة العرب والإسرائيليون أكثر مما تشغلهم اللام

السياسة في أجواء شاذة

لا يكذب الرئيس دونالد ترمب وهو يؤكد مرة تلو أخرى أنه وصل إلى بيت الحكم في واشنطن بجهوده الذاتية ومعت

1989 عام استثنائي

انضم إلى جلستنا ولم ألتقه من قبل. خطابه مختلف وفي عجلة من أمره.

بحثاً عن نظرية تبرر حصار الغرب للصين

زار السيد ستولتنبرغ الأمين العام لحلف الأطلسي أستراليا قبل أسابيع قليلة.

العام المقبل... بحذر

خرجتُ من متابعتي لأعمال وأجواء وأصداء مؤتمر بيارتز للدول السبع الديمقراطية، بانطباعات متعددة، سجلت ا

إمبراطوريات تتجمل

بعد فترة من صخب أقل عدنا نسمع ما يذكِّرنا بالصخب الذي كانت تصدره القوى العظمى خلال عقود خلت...

يحلمون بخلافة ترمب وهم لا يدركون

كنت واحداً من ملايين تابعوا الحوارات التي دارت بين عشرين مرشحاً لمنصب الرئاسة في الولايات المتحدة.

ما بعد أوساكا... الاستعداد لعالم مختلف

حاولت قمم العشرين، منذ انطلاقها في أعقاب الأزمة الاقتصادية العالمية في 2007 أن تجيب عن 4 أسئلة؛ الأو

بوتين وترمب متفاهمان... ولكن إلى أي حد؟

أتفهم حال مشرعين أميركيين لم يحصلوا بعد من جهة أميركية مسؤولة على محاضر، أو حتى خلاصات وافية لمحاضر،

ترمب الذي لا يهدأ

أشك أن هذا الرجل يعرف ما يريد في النهاية من دولة حطّ بها.

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة