صالح القلاب

صالح القلاب

كاتب اردني وزير اعلام ووزير ثقافة ووزير دولة سابق وعضو مجلس امناء المجموعة السّعوديّة للأبحاث والتّسويق

مقالات الكاتب

العراق ميدان المواجهة مع إيران... وغير جائز تركه وحده

ربما، لا، بل إن المؤكد أن المواجهة الفعلية والحقيقية مع إيران، أي مع هذا النظام الإيراني، هي المحتدم

الفلسطينيون صامدون في وطنهم... وكل محاولات التهجير ستكون فاشلة

ربما الحرص هو الذي دفع بعض الذين يُعدّون من قِبل مريديهم وغيرهم أيضاً أنهم يعرفون ما لا يعرفه غيرهم،

إيران... المرحلة خطيرة والفرصة ملائمة لإسقاط هذا النظام!

المفترض، بدل كل هذه المظاهرات «الإزعاجية» التي بقيت تتواصل وتتكرر حتى قبل وفاة الولي الخميني نفسه وح

الانتخابات الفلسطينية بعد «الوحدة» أم مع استمرار الانقسام؟!

مع أن هناك توجهاً فلسطينياً «رسمياً» بإجراء الانتخابات التي يجري الحديث عنها بينما الوضع في غزة والض

سوريا... الأسد أفشل «اللجنة الدستورية» قبل انعقادها!

حتى لو أن «اللجنة الدستورية السورية» قد انعقدت فإنه من المبكر جداً التفاؤل بتحقيق أي إنجاز لحل هذه ا

لهذا أنشئت «حماس» وهذه هي مهمتها الفلسطينية!

المفترض أنه لا خلاف على أن أكبر «ضربة» وُجهت إلى منظمة التحرير، وإلى قضية فلسطين، هي انقلاب حركة «حم

بعد القرن العروبي والقومي جاء قرن الصراعات المذهبية!

لم يشهد العالم العربي، بمشرقه ومغربه، بروزاً للظاهرة المذهبية كما هو عليه الوضع الآن، وهذا حتى عندما

سوريا... الأولوية لإزالة النظام وليست لـ«لجنة دستورية»

ليس مستغرباً أن يكون هناك ترحيب عربي بتشكيل اللجنة الدستورية السورية؛ على اعتبار أنها ستعزز المسار ا

«حمائمية» إيران مناورة... والتجربة مع طهران شديدة المرارة

المفترض أنه لا خلاف على أن إيران عندما تعرض «هدنة» أو تهدئة مع بعض دول الخليج العربي، فإنها غير جادة

«حماس» إخوانية وإيرانية وليست منظمة فلسطينية!

ما لم تلتقطه الفصائل الفلسطينية، هو أن العرب المعنيين بالوضع الفلسطيني منهمكون في قضاياهم الخاصة، وف

الحرب في سوريا لم تنتهِ والصراع سيستمر

عندما يعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وهو يقف على رؤوس أصابع قدميه: «إن الحرب في سوريا قد ان

الأردن وقطر: الماضي يطفح بالمرارة فماذا عن المستقبل؟!

غير معروف سبب كل هذا «الخصام» الذي افتعلته «الشقيقة» قطر مع الأردن والذي بقي متواصلاً ومتصاعداً كل ه

مقابل التمحورات الإقليمية «التحالف» هو القوة العربية

لم يتمسك الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما بما أفرح به العرب في خطابه الشهير في جامعة القاهرة في 4

ماذا لو نجح مزالي في انقلابه «الأبيض» على بورقيبة؟!

مع اقتراب موعد إجراء الانتخابات الرئاسية التونسية لا بد من العودة إلى تاريخ غدا بعيداً، أي إلى النصف

الانتخابات الإسرائيلية... مزيد من العنف أم نحو رابين آخر

هناك توافق بين الفلسطينيين، من منهم في الضفة الغربية، ومن منهم في قطاع غزة، وأيضاً من منهم في الأرض

التعليقات

شمس
13/05/2015 - 19:15
الله محي اصلك يا صالح القلاب كل الشعب الكردي يحيوك انت ابن أصل الله محي جهودك
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة