طارق الشناوي

طارق الشناوي

ناقد سينمائي مصري

مقالات الكاتب

الأستاذ فوزي والتلميذ بليغ

أجرت الإذاعة المصرية هذا الحوار قبل نحو 55 عاماً، مع الموسيقار محمد فوزي، كان عائداً من رحلة العلاج

ضحكات عادل إمام {الصينية}!

من الصين اقتحمت (السوشيال ميديا) وحققت (ترند) لتصبح الأكثر مشاهدة في عالمنا العربي، إنها الفتاة الصي

{البادي}... ليس دائماً أظلم!

نسبة كبيرة مما نراه يشغل بال قطاع عريض من الناس جاءت شرارته الأولى من (السوشيال ميديا)، فهي التي تمل

بطارية الإبداع غير قابلة للشحن!

أصبح السؤال الدائم أين كبار المبدعين؟

جسد عبد الحليم حافظ لم يتحلل!

قبل نحو عشر سنوات، أعلن ابن شقيق عبد الحليم حافظ أنَّه شهد جثمان عمه، واكتشف أنَّه لم يتحلّل مثل سائ

ينتظره السجن بسبب (تريند)

هل كان يبحث عن (تريند)؟ أم أنه الاحتياج المادي قد دفعه إلى ادعاء المرض؟ أم أن الاثنين معاً؟

أنف نجمة وقلوب سوداء

نجمة شابة جميلة أجرت جراحة في أنفها فلم تعد ملامحها كما كانت، لا يهم في الحقيقة سواء أجرتها بعد سقوط

وحيد حامد... (حدوتة مصرية)

ظل معتزاً بكونه فلاحاً، وفي آخر حوار معه قال لي: (كنت أسير حافي القدمين يومياً من بيتي حتى أصل إلى ا

صبحي والشعبطة على أكتاف (هاملت)

كان الهجوم قاسياً بل ومتجاوزاً، بعد احتفالية محمد صبحي بنفسه ولصالح نفسه ومن أجل نفسه، عندما اكتشف أ

{قرطاج} والرقص على إيقاع الحياة

كل شيء في حياتنا يبدو أنه يرتدي الكمامة، وبدلاً من قطرات العطور يسكب المطهرات، استبدلنا السلام الذي

إنهم يسرقون الكاميرا!

أسدل مهرجان (القاهرة السينمائي الدولي) ستائره الخميس الماضي، ليفتح الستائر مجدداً مهرجان (قرطاج) في

سيدة المطر وسيدة الملايين

ثلج ونار، أبيض وأسود، خير وشر، غنى وفقر، صدق وكذب، ملاك وشيطان، قصر وعشة، السؤال والجواب، الأغلى وال

عادل ودريد حلم أبعد من السماء!

شاهدت مؤخراً الفنان السوري الكبير دريد لحام وهو يجدد مشروعه باللقاء المشترك الذي يجمعه مع الفنان الم

ليسوا ملائكة ولا شياطين

على «النت» صارت المقارنات بين الماضي والحاضر هي المادة المثيرة التي يتابعها الملايين.

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة