علي سالم

علي سالم

كاتب ومسرحي مصري.

مقالات الكاتب

عصير الربيع الصحي

في منتصف خمسينات القرن الماضي وربما بعدها أو قبلها بقليل، نشرت إحدى الجرائد خبرًا في قصة أو قصة في خ

السهم والتفاحة

في بداية تسعينات القرن الماضي، دعت سويسرا عددا من كتاب العالم لزيارتها وكلفت كلا منهم بالإجابة عن سؤ

دستوركم يا أسيادي

سمعت صوتًا هاتفًا في السحر. لم أكن أحلم.

مصر.. ربما

بالطبع أنا أعرف كل الأسئلة من نوع: مصر إلى أين؟ أما السؤال الذي أدهشني حقًا فهو: مصر.. أين؟

الطبيب والمريض الواحد

في معرض حديثه عن العلاقة بين مصر وأميركا، ذكر أحد المتكلمين الفضائيين تشبيهًا أعجبني لبلاغته، قال: ط

غرفة القراءة المسرحية

.. والمسرح ليس أدبًا، بل هو فن. فالأدب أداته اللغة، بينما الفن أداته الفعل.

يا لجمال الشر

أدوار الشر ممتعة للممثل والمتفرج على حد سواء، ولو أنني خيرتك بين محمود المليجي وشكري سرحان فستختار ع

الصياد والسمكة

حكت لي جدتي أن صيادًا رمى شباكه فطلعت له سمكة غريبة الشكل قالت له: أنا سمكة مسحورة..

سر الكراهية للمرأة

اثنان من أشهر كتّاب المسرح في القرن التاسع عشر، الأول هو أوغستس سترندبرغ النرويجي، وهنريك إبسن السوي

الحب والكوميديان

كان نجم الكوميديا الأكثر حضورًا وسطوعًا، منذ نصف قرن، عند ظهور مسرح التلفزيون في مصر.

وردك على الخدين

كل حرف مبطّن بنغمة، وكل كلمة تحتضن جملة لحنية، وأنا أحب موسيقى الكلمات لأنها تدعم معانيها، ولكني عند

عودة قلم هارب

لعلك لاحظت رنة الحزن في كلماتي عن الضحك والنكتة والفكاهة، كما لو أني أتكلم عن صديق قديم اختطفه الموت

حكاية الفلاح والخاتم

تحلق شباب الأسرة وشاباتها حول الأب الراقد على فراشه من شدة المرض.

حركة تبادل العقول العالمية

كل منا يريد عقلاً أفضل، وهو ما جعل الناس جميعًا في حالة استياء شديدة، كل منهم كان يتطلع لعقل شخص ما.

الظاهرة المسرحية والخداع

كاميرا التلفزيون تنقل احتفالاً بأول إنتاج لمزرعة سمكية جديدة.

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة