منحنيات أصولية

الصخب الأصولي وآداب الناس

الصخب الأصولي وآداب الناس

من نوستالجيا وحنين الزمن الجميل إلى الشكوى المستمرة والمتصاعدة من انحطاط أخلاق الناس عما سبق في الماضي القريب الذي عايشوه أو سمعوا عنه وانتشار مشاعر التكاره والتنابذ والتشفي والعنف العشوائي والمتوحش، ينطرح سؤال الأخلاق وقيم وآداب السلوك التي يفترض أن ترفدها الصحوات والمؤسسات والحركات الدينية بالخصوص

أميركا بين المواجهات الآنية ومخاوف الاحتراب المستقبلي

أميركا بين المواجهات الآنية ومخاوف الاحتراب المستقبلي

والثابت أنه أخيراً نَحَتْ العنصرية الأميركية طريقاً مغايراً تجاه غير البيض والمهاجرين، كما نمت باطراد الجماعاتُ اليمينية العنصرية، لا سيما ذات التوجهات النازية منها، وجاءت رئاسة دونالد ترمب لتفتح الباب واسعاً أمام طروحات «أميركا أولاً»، التي اعتبرها الكثيرون داخل أميركا وخارجها رجع صدى لـ«ألمانيا فو

الإرهابيون بين المرض النفسي وجنون التطرف الآيديولوجي

من جديد يستهدف الإرهاب والإرهابيون بعض المواقع والمواضع في أوروبا، وهذا ما رأيناه الأسبوع الماضي في فرنسا، وزعم «داعش» أنه كان وراء إصابة ستة جنود فرنسيين في حادثة «دهس» بإحدى الضواحي الباريسية...

بين الإرهاب الناعم ودعم التطرف العنيف

بين الإرهاب الناعم ودعم التطرف العنيف

لا تكتفي الدعاية الأصولية بصناعة الهالة والأقنعة اللامعة لأمرائها وشيوخها وممارساتها فقط بل سوقت كل ما يدعم آيديولوجيتها، وهمشت وأقصت كل ما ينقدها أو ينتقدها، وأخذت بذهنية انتقائية عشوائية تنتقي من خطاب حتى من يعارضها ما يفيدها، فأسلمت في نقد الحداثة كثيراً من أدبيات مدرسة ما بعد الحداثة ومدرسة ما ب

جيش جديد لمحاربة الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء

جيش جديد لمحاربة الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء

تشكل منطقة الساحل والصحراء واحدة من المناطق الجيوسياسية الدولية التي تشهد صراعاً مريراً بين المجموعات الإرهابية من جهة؛ ودول المنطقة مدعومة بالقوى الدولية الكبرى من جهة ثانية.

جناية الانغلاق ووأد الحداثة

جناية الانغلاق ووأد الحداثة

تختنق، ربما حتى تحتضر، كل دعوة إصلاحية أو ديمقراطية في سبيل الحداثة والتحديث والتقدم الإنساني وسط دخان وسياقات الخطر الأصولي والإرهابي، وما يستتبعه من خطورة الوضع الأمني وصعود العمليات التطرف العنيف، بل قد تتراجع القيم الحداثية والإنسانية أمام هذا الخطر مؤقتا أو دائما.

«داعش» ما بين فقدان الوهج واستمرار تكتيكاته

«داعش» ما بين فقدان الوهج واستمرار تكتيكاته

يتعرض تنظيم «داعش» لهزّة قوية تسببت في إرباك لاستراتيجياته التي شكلت هويته منذ بداية ظهوره الذي حمل طموحاً مبالغاً فيه للمتطرفين بتشكيل «دولة».

الصفحات

الأكثر قراءة في منحنيات أصولية

الوسائط المتعددة