ثقافة

«هو وهي»... من «الصغيرة الشقراء الواهنة» إلى «العفريت الرهيب»

«هو وهي»... من «الصغيرة الشقراء الواهنة» إلى «العفريت الرهيب»

«لن تحصلنَ على الإطلاق على ما ترغبن فيه من الحياة، إذا لم تتقنَّ قدركن... ستتعفنَّ في هواء غرفكن الفاسد... لم تخلقن لصناعة أبناء حياة، أو خادمات، أو... انتفضن على وضعكن الشائن، وإلا؛ فلن أومن بكنّ أبداً».

الشعر تمجيد لجمال العالم المليء بالندوب

الشعر تمجيد لجمال العالم المليء بالندوب

أعترف بداية أنه لم يسبق لي أن قرأت للشاعر البولندي آدم زاغايفسكي أياً من أعماله الشعرية أو النثرية. بل إن هذا الاسم كان بالنسبة لي مجهولاً تماماً، قبل أن أقرأه منقولاً إلى العربية، في ترجمة لهاتف الجنابي، صدرت قبل أسابيع قليلة عن دار «روايات» في الشارقة.

كيف نجا موليير من براثن الأصولية والأصوليين؟

يعدّ موليير مفخرة الفرنسيين مثلما أن شكسبير هو مفخرة الإنجليز. كلاهما أبدع من المسرحيات العبقرية، ما أدى إلى تخليده على مدار العصور والأجيال. بل أصبحت أسماء مسرحياتهما معروفة كونياً ورائجة على كل شفة ولسان. فمن لم يسمع باسم «روميو وجولييت» مثلاً، أو «تاجر البندقية»، أو «هاملت»، أو «ماكبث»، لشكسبير؟

تمام الأكحل وإسماعيل شموط... زواج «فني» ممهور بحب فلسطين

تمام الأكحل وإسماعيل شموط... زواج «فني» ممهور بحب فلسطين

حين قررت الفنانة الفلسطينية تمام الأكحل، أن تسرد وقائع حياتها المشتركة مع زوجها الراحل إسماعيل شموط، فهي لم تكن تريد لسرديتها المؤثرة أن تشتغل على خط العلاقة الثنائية بين الطرفين فحسب، بل كانت تحرص في السياق نفسه على استعادة تلك الأزمنة الوردية التي كانت تجد في الجغرافيا الفلسطينية السابقة على الاحت

زهران القاسمي: الجبال والوديان فضائي المفضل للكتابة

زهران القاسمي: الجبال والوديان فضائي المفضل للكتابة

يتنقل الشاعر العماني زهران القاسمي بين كتابة الشعر والرواية وغيرهما، ويرى أن ذلك يأتي من إيمانه بتكامل الفنون الإبداعية، كما أن الشعر برأيه ليس حكراً على الشعراء، بل هو لكل الناس.

فتح باب المشاركة  في «جائزة الشارقة لكتاب الطفل»

فتح باب المشاركة في «جائزة الشارقة لكتاب الطفل»

أعلن «مهرجان الشارقة القرائي للطفل»، الذي تنظمه «هيئة الشارقة للكتاب»، عن فتح باب المشاركة في جائزتي «الشارقة لكتاب الطفل»، و«الشارقة لكتاب الطفل (لذوي الاحتياجات البصرية)»، اللتين تهدفان إلى «تشجيع كُتاب الأطفال والمبدعين من ذوي العطاء المتميز على إنتاج أعمال رفيعة المستوى في مجالات أدب الطفل، يكون

لينا هويان الحسن: لا يمكنني قبول شخصية المرأة الضعيفة

لينا هويان الحسن: لا يمكنني قبول شخصية المرأة الضعيفة

نالت الروائية السورية لينا هويان الحسن أخيراً جائزة ابن بطوطة للرحلة المعاصرة عن نصها «كعب الجنيّة»، وهو رحلة في الزمن وعبر مراكب التاريخ إلى مدن تسكنها الجنيّات، ورحلة الخيالات أيضاً، حيث تكمن الأسطورة التي «تتربص» بالواقع، كما صدرت لها رواية جديدة بعنوان «أنطاكية وملوك الخفاء» (دار التنوير). وترى

الصفحات