ثقافة

هوشنك أوسي: كتابتي بالعربية والكردية شيء يشبه أن يكون الرجل أباً لطفلين من امرأتين

هوشنك أوسي: كتابتي بالعربية والكردية شيء يشبه أن يكون الرجل أباً لطفلين من امرأتين

هوشنك أوسي شاعر له تجربة شعرية لافتة أثمرت عشرة دواوين شعرية، وثلاث روايات، وهو يكتب بالعربية والكردية. يقيم الآن في بلجيكا التي هاجر إليها منذ سنوات من بلده سوريا، وفي مغامرة الهجرة مر بأثينا وإسطنبول فاكتسب مزيداً من الخبرة وتعرف على ثقافات مختلفة...

المغربي عبد الكريم جويطي: العالم يوجد أمام البيت

المغربي عبد الكريم جويطي: العالم يوجد أمام البيت

بعد «المغاربة»؛ روايته الأخيرة التي أثارت اهتمام القراء ونالت ترحيب النقاد، فوصلت إلى القائمة القصيرة لـ«البوكر»، كما نال بها صاحبها «جائزة المغرب للكتاب» في صنف السرد (دورة 2017)، يعود الروائي المغربي عبد الكريم جويطي بعمل روائي جديد، اختار له عنوان: «ثورة الأيام الأربعة».ويذكر جويطي لـ«الشرق الأوس

«ميريت الثقافية»: ملف عن فتحي عبد الله وحوار حول جامعة القاهرة

نشرت مجلة «ميريت الثقافية»، الشهرية الإلكترونية التي تصدر عن دار «ميريت للنشر»، في عددها الجديد، العديد من الموضوعات والملفات الثقافية المتنوعة.

مجلة «تراث» الإماراتية: أهازيج الطفولة في شبه الجزيرة العربية

مجلة «تراث» الإماراتية: أهازيج الطفولة في شبه الجزيرة العربية

صدر في أبوظبي، العدد 259 لشهر مايو (أيار) 2021، من مجلة «تراث»، التي يصدرها نادي تراث الإمارات، بمركز زايد للدراسات والبحوث.واحتوى العدد على ملف خاص تضمن خمسة عشر مقالا، دارت حول «الأهازيج...

ترجمة عربية لرواية التشيلي سيبولفيدا الذي خطفه «كورونا»

ترجمة عربية لرواية التشيلي سيبولفيدا الذي خطفه «كورونا»

صدرت حديثاً عن دار «خطوط وظلال» الأردنية الترجمة العربية لرواية «خط ساخن» للكاتب التشيلي لويس سيبولفيدا، التي أنجزها الروائي المغربي محمود عبد الغني.وصدرت الترجمة لتتوافق مع الذكرى الأولى لرحيل سيبولفيدا، متأثراً بوباء «كورونا» في مثل هذه الأيام من العام الماضي.

بإمكان الكبار أن يتعلموا من الأطفال

بإمكان الكبار أن يتعلموا من الأطفال

هل بإمكاننا نحن الكبار أن نتعلم من الصغار؟ الجواب نعم. هكذا تعلمنا الحياة. ولكن المسألة لا تتعلق بالإمكانية، بل بالرغبة في الاعتراف بأهمية تقبلنا للفكرة. خِبَر الحياة تعطينا أمثلة كثيرة وتعرض لنا صوراً جلية عن هذه الموضوعة. حينما يتعرض إنسان إلى إساءة من آخرين، يتولد في داخله كره إزاء المسيئين.

عُمْرانُ الكتابة من عُمْرانِ المدن

عُمْرانُ الكتابة من عُمْرانِ المدن

يبدو أن الكتابة تسحب البساط، شيئاً فشيئاً، فتنفصل عن الجغرافيا بمفهومها التقليدي الذي كانت عليه حتى مطلع القرن الواحد والعشرين ما الوجود هذا، سوى صفيح ساخن، دوار، لا شيء عليه ثابت مستقر. كل شيء بين مد وجزر. لا شيء ميتاً تماماً. كل شيء في حركة وتجدد بسرعة وبطء نسبيين.

الصفحات