قذاف الدم يتذكر

يكشف أحمد قذاف الدم، الذي عمل وتعامل مع العقيد الليبي الراحل، معمر القذافي، نحو نصف قرن من الزمان، ولأول مرة، عن أسرار المفاوضات في البيت الريفي للرئيس المصري الراحل أنور السادات.

الحلقة الأخيرة : الاتحاد الأوروبي رشحني لرئاسة «المجلس الانتقالي» وحين رفضت هددني بـ«الجنائية الدولية»

ينظر أحمد قذاف الدم إلى المشهد المأساوي الذي ظهر فيه معمر القذافي في سرت مضرجا بالدماء بين أيدي مسلح

الحلقة (9): الإدارة الليبية كانت ترى الغرب «لونا واحدا» وضيعت فرصة بناء علاقة استراتيجية مع اشتراكيي أوروبا

رغم طرد القواعد الفرنسية من ليبيا والصراع في تشاد، فإن الليبيين في عهد العقيد الراحل معمر القذافي، م

الحلقة (8): أسرار الخلافات مع تونس واستعادة العلاقة بالمغرب والمشاركة في عمليات عسكرية في أفريقيا

يواصل أحمد قذاف الدم تذكر الأيام الخوالي في العمل بجوار العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، الذي حكم

الحلقة (7) : الملازم أول معمر شكل «تنظيما عسكريا للثورة» ثم أزاح رفاقه عن الحكم بقسوة

انتقل الطالب معمر القذافي مطرودا من ولاية فزان إلى ولاية طرابلس ليستكمل دراسته الثانوية في مدينة مصر

الحلقة (6): «سبها» تقلب حياة التلميذ معمر رأسا على عقب وتتسبب في طرده من ولاية فزان إلى «مصراتة»

كانت قوافل الإبل تمضي إلى إقليم فزان في الجنوب وسط الصحراء القاحلة في مطلع خمسينات القرن الماضي.

الحلقة (5): سلمنا برنامجنا النووي للغرب كي نتجنب مؤامرة كبيرة ضدنا.. ولم نسدد مستحقات ضحايا لوكيربي بالكامل

يكشف أحمد قذاف الدم في هذه الحلقة، ضمن حديثه مع «الشرق الأوسط»، عن ملابسات تسليم ليبيا برنامجها النو

قذاف الدم يتذكر الحلقة (3): علاقتنا بفرنسا ظلت بين شد وجذب لسنوات بسبب أفريقيا.. و«سوء تفاهم» أفشل مصالحة بشار ومبارك في 2010

لم تكن علاقة ليبيا وفرنسا تسير على ما يرام على طول الخط، رغم التقارب الظاهري بين الرئيس السابق نيكول

الحلقة (2) قذاف الدم يتذكر: الحسن الثاني وضع مبارك والقذافي في غرفة وأغلق عليهما الباب لتسوية خلافاتهما

لم تكن معرفة أحمد قذاف الدم بالرئيس المصري الأسبق حسني مبارك معرفة عابرة، بل يمكن أن تقول إنها كانت

الحلقة (1): قذاف الدم يروي لـ {الشرق الأوسط} بداية التوتر بين السادات والقذافي.. واجتماع ميت أبو الكوم

يكشف أحمد قذاف الدم، الذي عمل وتعامل مع العقيد الليبي الراحل، معمر القذافي، نحو نصف قرن من الزمان، و