بوتين يعتزم إجراء استفتاء على تعديلات دستورية «ستغير موازين السلطة»

الجمعة - 29 جمادى الأولى 1441 هـ - 24 يناير 2020 مـ
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

يعتزم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تنظيم استفتاء بشأن إجراء تعديلات دستورية، من شأنها أن تغير موازين السلطة في قيادة البلاد، بحسب ما ذكره متحدث رئاسي روسي اليوم (الجمعة).
وقال المتحدث ديمتري بيسكوف في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الروسية (إنترفاكس)، إن مثل هذا الاستفتاء «ليس مجرد إجراء شكلي، وسيكون تصويتاً بنعم أو لا»، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وأضاف: «إنه بالتحديد قرار الرئيس لإجراء هذا التصويت... ولكن بحكم القانون ليست هناك ضرورة».
وصوَّت مجلس النواب الروسي أمس (الخميس)، بالإجماع، لصالح التعديلات التي تسعى لمنح مزيد من السلطة للبرلمان، ولرئيس الوزراء، ولمجلس الدولة.
وأثارت المقترحات التي أعلنها بوتين في خطابه عن حالة الأمة الأسبوع الماضي، تكهنات بأنه يسعى إلى خلق مزيد من الخيارات، للحفاظ على السلطة بعد انتهاء ولايته الحالية، في خلال أربع سنوات.
ويشمل مشروع القانون حداً أدنى للأجور، ومخصصات للمعاشات استناداً إلى تكلفة المعيشة، وهي أوجه يمكن أن تساعد في إقناع الشعب بالتصويت له.
يذكر أن بوتين (67 عاماً) يتولى مقاليد السلطة منذ عقدين، سواء رئيساً للبلاد أو رئيس حكومة. وهو أطول رئيس روسي وسوفياتي بقاءً في الحكم منذ جوزيف ستالين.

إقرأ أيضاً ...