النفط يصعد بعد تعطل إنتاج حقلين كبيرين في ليبيا

الاثنين - 25 جمادى الأولى 1441 هـ - 20 يناير 2020 مـ
طوكيو: «الشرق الأوسط أونلاين»

ارتفعت أسعار النفط إلى أعلى مستوى في أكثر من أسبوع، اليوم (الاثنين)، بعد إغلاق حقلين كبيرين في ليبيا؛ مما يجعل تدفقات الخام في البلد العضو بمنظمة «أوبك» تقترب من التراجع إلى جزء بسيط من مستواها الطبيعي.
وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 70 سنتاً، أي 1.11 في المائة إلى 65.55 دولار للبرميل بحلول الساعة 07:31 بتوقيت غرينتش بعدما وصلت إلى 66 دولاراً للبرميل في وقت سابق، وهو أعلى سعر منذ التاسع من يناير (كانون الثاني).
وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 56 سنتاً، أي واحداً في المائة إلى 59.10 دولار للبرميل بعدما صعد إلى 59.73 دولار، وهو أعلى مستوى منذ العاشر من يناير.
وفي أحدث مستجدات الصراع المستمر في ليبيا منذ وقت طويل، قالت المؤسسة الوطنية للنفط أمس (الأحد)، إن حقلين نفطيين كبيرين في جنوب غربي البلاد شرعا في الإغلاق بعدما أغلقت قوات موالية للجيش الوطني الليبي خط أنابيب.
وتراجعت أسعار النفط في الأسبوعين الماضيين. وبعد ارتفاع الأسعار بسبب تأجج التوتر بين الولايات المتحدة وإيران في بداية العام، اتخذ الجانبان خطوات للابتعاد عن الصراع مما يهدئ أجواء السوق.
وقال متحدث باسم المؤسسة الوطنية للنفط، إنه إذا استمر وقف الصادرات فإن ملء صهاريج التخزين سيستغرق بضعة أيام، وسيقتصر الإنتاج على 72 ألف برميل يومياً. وكانت ليبيا تنتج نحو 1.2 مليون برميل يومياً في الآونة الأخيرة.
وقال تاكاشي تسوكيوكا، رئيس جمعية البترول اليابانية، في مؤتمر صحافي اليوم: «سيظل خام غرب تكساس الوسيط يحوم في نطاق 60 دولاراً للبرميل على الأرجح مع تركيز السوق على العرض والطلب الأميركي من النفط والمنتجات النفطية، علاوة على المخاطر الجيوسياسية في الشرق الأوسط».

إقرأ أيضاً ...