خلاف كردي ـ شيعي حول أميركا ينهي «التحالف التاريخي»

مقتل متظاهرين اثنين وإصابة 25 وسط بغداد
السبت - 23 جمادى الأولى 1441 هـ - 18 يناير 2020 مـ Issue Number [15026]
بغداد: حمزة مصطفى

يبدو من تصريحات المسؤولين في بغداد وأربيل أن الخلاف الحاد بين الجانبين حول قرار إنهاء الوجود الأميركي في العراق أنهى ما كان يسمى «التحالف التاريخي» الكردي - الشيعي على عهد الرئيس السابق صدام حسين، وبعد 17 عاماً، اختلفت الأوضاع تماماً، وبدا أن الانسحاب الأميركي من العراق بقرار شيعي منفرد من قبل البرلمان العراقي القشة التي قصمت ظهر هذا التحالف، انطلاقاً من تصريحات رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، لموقع «المونيتور»، التي قال فيها إن الكرد والعرب السنة لم يشاركوا في القرار، مضيفا أنه «يشكل سابقة سيئة».
في المقابل، أكد اللواء الركن عبد الكريم خلف، الناطق الرسمي باسم القائد العام للقوات المسلحة ورئيس حكومة تصريف الأعمال في العراق عادل عبد المهدي، أن «الانسحاب الأميركي من العراق يشمل كل الأراضي العراقية، بما في ذلك إقليم كردستان».
من ناحية ثانية أفاد متظاهرون أمس بأن متظاهرين اثنين قتلا وأصيب نحو 25 آخرين في مصادمات بين القوات الأمنية ومتظاهرين في ساحة السنك وسط بغداد. وذكر متظاهرون أن القوات الأمنية استخدمت قنابل صوتية ومسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين الذين كانوا يغلقون جسر السنك.

المزيد...

إقرأ أيضاً ...