9 ملايين دولار تعويضاً لزوجين كنديين صدمتهما شاحنة في أميركا

كانا يقودان دراجتيهما على طريق سريع بولاية أوريغون
الاثنين - 19 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 16 ديسمبر 2019 مـ
أوريغون (الولايات المتحدة): «الشرق الأوسط أونلاين»

حكمت هيئة محلفين أميركية بتعويض قيمته 9 ملايين دولار لرجل وامرأة من مدينة فانكوفر الكندية بعد أن صدمتهما شاحنة ذات 18 عجلة أثناء ركوبهما دراجاتهما على طول الطريق السريع المحاذي لنهر كولومبيا في ولاية أوريغون.
وبحسب وكالة أنباء «أسوشييتد برس»، فقد وقعت الحادثة في 3 أغسطس (آب) 2016، حين كان المواطن الكندي إريك موطال (31 عاماً)، وزوجته أندريا نيومان (25 عاماً)، يقضيان عطلة في ولاية أوريغون، وقاما بالتجول بدراجتيهما قبالة نهر كولومبيا لتصطدم بهما شاحنة ذات 18 عجلة.
ووجدت هيئة المحلفين، المؤلفة من ثمانية أعضاء، أن الشاحنة مملوكة لشركة «Exel Inc.»، المعروفة أكثر باسم شركة «دي إتش إل» للشحن. وحكمت المحكمة لموطال، الذي تم بتر ساقه اليسرى السفلى نتيجة للحادث، بـ1.3 مليون دولار تعويضات اقتصادية، و4 ملايين دولار في شكل تعويضات غير اقتصادية و4 ملايين دولار تعويضات عقابية (مبلغ من المال يمنح للمصاب يفوق ثمن علاجه من إصابته بنحو 3 أضعاف).
كما حكمت لنيومان بـ400 ألف دولار كتعويضات غير اقتصادية.
ومن جهته، قال روبرت بارتون محامي شركة «Exel Inc.» إن موطال ونيومان عبرا الخط الأبيض الذي يفصل الطريق المخصص للدراجات عن طريق السفر المخصص للسيارات والشاحنات، وأن سائق الشاحنة لم يستطع تجنبهما.

إقرأ أيضاً ...