الآلاف يبيتون في العراء دعماً للمشردين حول العالم

الأحد - 11 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 08 ديسمبر 2019 مـ
لندن: «الشرق الأوسط»

بات آلاف المتطوعين في العراء ليلة أمس في كل من لندن وكارديف وإدنبرة ونيويورك دعماً للأشخاص دون مأوى واللاجئين، في مسعى لجمع نحو 50 مليون دولار أميركي لصالح المنظمات الخيرية التي تكافح أزمة التشرد عبر العالم.
وشاركت شخصيات معروفة في مجالات الفن والإعلام والرياضة في هذه المظاهرة الرمزية، التي كان يتوقع أن تشهد إقبال نحو 50 ألف شخص عبر العالم، وفق هيئة الإذاعة البريطانية («بي بي سي»). وواجه المشاركون مساء أمس في ساحة الأغر بلندن، درجات حرارة منخفضة ورياحاً قوية وأمطاراً.
وقالت لويز كايسي، المسؤولة السابقة في الحكومة البريطانية لـ«بي بي سي» إن «المطر غزير للغاية، لكننا نفعل ذلك لأن العالم يعاني بشكل أساسي من مشكلة التشرد، كما يواجه أزمة نزوح ولجوء». وأضافت كايسي: «كل هؤلاء الأشخاص الموجودين هنا الليلة يعانون لدقيقة ما يعانيه آخرون على مدار السنة». وتابعت: «إنه لشرف لي أن أكون هنا، رغم البرد القارس والرطوبة».
واختار بعض المشاركين «إحياء» المظاهرة بأنشطة مختلفة، فاختار الممثل الأميركي ويل سميث إلقاء خطاب حماسي في نيويورك، فيما قدّمت فرقة «ترافيس» عرضاً موسيقياً في لندن، أعقبته الممثلة البريطانية هيلين ميرن بقراءة قصص قصيرة.

إقرأ أيضاً ...