«زحمة» في شرق الفرات بقواعد عسكرية أجنبية

الجمعة - 18 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 15 نوفمبر 2019 مـ Issue Number [14962]
موسكو: رائد جبر - أنقرة: سعيد عبد الرازق

باتت مناطق شرق الفرات «مزدحمة» بالقواعد العسكرية بعدما خطت روسيا خطوة عملية لتدشين قاعدة عسكرية ثالثة لها في سوريا.
وأفادت قناة «زفيزدا» التابعة لوزارة الدفاع الروسية بأن المجموعة الأولى من المروحيات والصواريخ وصلت إلى مطار القامشلي شمال شرقي سوريا، وتم نشر نظام «بانتسير» الصاروخي قصير المدى لحماية تحركات المروحيات الروسية.
وكانت مصادر ذكرت في وقت سابق أن موسكو تجري حواراً مع دمشق لتوقيع اتفاق يضمن وجوداً دائماً على غرار الاتفاقيتين اللتين تنظمان الوجود الروسي في قاعدة «حميميم» ومركز طرطوس البحري.
وأفادت وكالة الأنباء السورية (سانا)، أمس، بأن قوات تركية باشرت إنشاء قاعدة عسكرية في قرية الحواس بريف رأس العين الجنوبي شرق الفرات، في وقت كشفت وكالة «الأناضول» التركية الرسمية، أن الولايات المتحدة التي تملك 5 قواعد عسكرية في محافظة الحسكة، بدأت أعمال إنشاء قاعدتين جديدتين في منطقتين مختلفتين، مبينة أنه في حال تمركز القوات الأميركية في هاتين القاعدتين عقب الانتهاء من بنائهما، سيرتفع إجمالي أعداد القواعد الأميركية في الحسكة إلى 7 قواعد ونقاط عسكرية.
على صعيد آخر، أفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان» بحركة نزوح للمدنيين شهدتها قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي الشرقي «تخوفاً من عملية عسكرية لقوات النظام على المنطقة بالتزامن مع تصعيد قوات النظام وروسيا قصفها على المنطقة».
...المزيد

إقرأ أيضاً ...