{سوق سوداء} حوثية للكتب المدرسية

اتهامات للانقلابيين بحرمان الطلبة من التعليم
الاثنين - 15 صفر 1441 هـ - 14 أكتوبر 2019 مـ Issue Number [14930]
صنعاء: «الشرق الأوسط»

اتهم سكان في صنعاء وإب ومدن يمنية أخرى خاضعة لسلطة الحوثيين، الميليشيات الانقلابية بحرمان الطلبة من الكتب المدرسية المجانية، لخلق سوق سوداء يستفيد منها قياديون حوثيون.
وتحولت شوارع في مدن واقعة تحت سيطرة الحوثيين إلى أسواق لبيع الكتب المدرسية بأسعار باهظة. وأكد السكان تعمد قيادات المسؤولين الحوثيين في وزارة التربية والتعليم، حرمان الطلاب من حصولهم على الكتب.
وقال مواطنون إن الشهر الأول من العام الدراسي الجاري شارف على الانتهاء، في الوقت الذي لم يحصل أبناؤهم الطلاب على كتبهم المدرسية. وطالبوا خلال أحاديث متفرقة مع «الشرق الأوسط» بوضع حد للعبث الحوثي، واستغلال مشرفي الجماعة وقياداتها الكتاب المدرسي وبيعه في السوق السوداء، وحرمان الطلبة من الحصول عليه.
واستبقت الميليشيات العام الدراسي الجديد بإدخال حزمة من التعديلات الطائفية على بعض المناهج. وأكد موظف في المؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي الخاضعة لقبضة الميليشيات، تقليص الجماعة طباعة الكتاب المدرسي من 60 مليون كتاب في العام الواحد إلى أقل من 8 ملايين كتاب.

المزيد...

إقرأ أيضاً ...