رونالدو يبحث عن موظفات بـ«ماكدونالدز» كن يمنحنه الطعام المجاني في طفولته

الجمعة - 21 محرم 1441 هـ - 20 سبتمبر 2019 مـ
لشبونة: «الشرق الأوسط أونلاين»

ردّت أمّ لطفلين كانت تعمل في أحد فروع مطاعم «ماكدونالدز» الشهيرة على نداء نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد أن كان يبحث عن السيدات اللواتي كن يقدمن له الهامبرغر المجاني عندما كان طفلاً فقيراً.
وأطلق رونالدو نداء للعثور على الموظفات، بما في ذلك واحدة تسمى «إدنا» خلال مقابلة تلفزيونية، وفقاً لتقرير نشره موقع صحيفة «الصن» البريطانية.
وكشف رونالدو أنه وغيره من الأطفال الصغار الذين كانوا معه في نادي «سبورتنغ لشبونة»، كانوا يطرقون باب «ماكدونالدز» بجوار الاستاد، ليطلبوا الطعام المجاني. وكانت إدنا و«فتاتان أخريين» يقدمن الوجبات المجانية لهم.
وبكى رونالدو خلال المقابلة التي ناقش فيها دعاوى الاغتصاب ضده أيضاً.
وقال الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات إنه يودّ دعوة الثلاثي إلى تورينو أو لشبونة لتناول العشاء معه إذا تمكن من العثور عليهن.
وبعد أيام من البحث، تقدمت باولا ليكا بإفادة تقول فيها إنها كانت واحدة من النساء الثلاث، وستقبل بسعادة دعوة عشاء من نجم كرة القدم.
وقالت لمحطة الإذاعة البرتغالية ريناسينكا: «كان الأطفال بما فيهم رونالدو يجلسون أمام المطعم، وعندما يكون هناك بعض الطعام المتبقي، كانت مديرتنا تعطينا الإذن بتقديم الوجبات لهم. وكان ذلك يحدث كل ليلة تقريباً».
وأشارت ليكا إلى أن رونالدو كان أكثر الأطفال خجلاً بين رفاقه.
وتابعت: «ما زال الأمر يضحكني حتى الآن. سبق لي أن أخبرت ابني عن ذلك، لكنه اعتقد أن الموضوع كان غير جدي، ولم يكن يتخيل أن أمه كانت تمنح رونالدو الطعام المجاني».
وأضافت: «لقد علم زوجي بهذا الأمر بالفعل، لأنه في بعض الأحيان كان يذهب لأخذي من العمل ليلاً ويراه».

إقرأ أيضاً ...