ترمب مغرداً بصورة «فوتوشوب» لفندق في غرينلاند: لن أفعل ذلك

الثلاثاء - 19 ذو الحجة 1440 هـ - 20 أغسطس 2019 مـ
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

وعد الرئيس الأميركي مازحاً، أمس (الاثنين)، بعدم بناء أحد الفنادق التي تحمل اسمه في غرينلاند، وذلك بعد يوم على تأكيده اهتمامه بشراء الجزيرة من الدنمارك.
وغرد ترمب على «تويتر» بصورة ساخرة تم تعديلها عبر «فوتوشوب» وانتشرت على الإنترنت، لفندق ترمب المذهب في لاس فيغاس يعلو وسط منازل متواضعة على ساحل صخري.
وأرفق الرئيس الأميركي الصورة بعبارة «أعد بألا أفعل هذا في غرينلاند». ونشر ابنه إريك أيضاً الصورة على «إنستغرام».
https://twitter.com/realDonaldTrump/status/1163603361423351808
وظهرت الصورة أولاً على «تويتر» الخميس، مع عنوان «غرينلاند خلال 10 سنوات». وجرى تداول الصورة بعد أن أفادت صحيفة «وول ستريت جورنال» باهتمام الرئيس بشراء الجزيرة.
وأكد ترمب، الأحد، اهتمامه بشرائها، لكنه قال إن المسألة ليست أولوية بالنسبة إلى إدارته. وقال للصحافيين: «الأمر مثير للاهتمام من الناحية الاستراتيجية لكننا سنبحث الأمر» مع الدنمارك، مضيفاً: «إنها صفقة عقارية كبيرة»، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.
كانت الدنمارك قد استعمرت إبان القرن الثامن عشر الجزيرة التي تبلغ مساحتها مليوني كلم مربّع والبالغ عدد سكانها 57 ألف نسمة، غالبيتهم من الإسكيمو.
وأكدت وزارة خارجية غرينلاند، الجمعة، انفتاح الجزيرة على بحث صفقات لكنّها شددت على أن المنطقة ليست برسم البيع.

إقرأ أيضاً ...