توجيه الاتهام لأربعة أشخاص في إسقاط الطائرة الماليزية عام 2014

بدء إجراءات محاكمتهم العام المقبل
الأربعاء - 16 شوال 1440 هـ - 19 يونيو 2019 مـ
أمستردام: «الشرق الأوسط أونلاين»

وجه محققون هولنديون تهمة القتل إلى أربعة رجال، فيما يتعلق بإسقاط الطائرة التابعة للخطوط الجوية الماليزية، رحلة رقم «إم إتش17» فوق أوكرانيا، قبل نحو خمس سنوات.
وبحسب شبكة «بي بي سي» البريطانية، فقد صدرت أوامر اعتقال دولية لثلاثة مواطنين روسيين هم إيغور غيركين، وسيرغي دوبينسكي، وأوليغ بولاتوف، ومواطن أوكراني يدعى ليونيد خاركينكو، وتم توجيه تهم القتل لهم؛ حيث أكد فريق التحقيق الذي تقوده هولندا مسؤولية هؤلاء الأشخاص عن إطلاق صاروخ أرض جو من طراز «بوك» على الطائرة التي تم إسقاطها في عام 2014.
ومن المقرر أن تبدأ إجراءات محاكمتهم في هولندا في 9 مارس (آذار) 2020.
وسقطت الطائرة الماليزية في يوليو (تموز) 2014 في مناطق تابعة للانفصاليين الأوكرانيين شرق أوكرانيا، ما أودى بحياة 298 شخصاً أغلبهم من هولندا، وهو ما جعل هولندا تتولى الإشراف على التحقيقات.
ووجهت هولندا وأستراليا اتهاماً صريحاً لروسيا، بأنها مسؤولة عن مقتل رعاياهما، بعد أن أعلن فريق التحقيق في مايو (أيار) 2018 أنه توصل إلى أن الصاروخ الذي أسقط الطائرة أطلقته الفرقة الروسية المضادة للطيران في كورسك (غرب روسيا).
ومن جهتها أنكرت موسكو بشدة أي تورط، وألقت باللوم على كييف.

إقرأ أيضاً ...