إجماع أممي على محاسبة المتورطين في الاعتداءات ضد السعودية

مطالبات دولية لطهران بوقف إمداد الحوثيين بـ«الدرون» و«الباليستي»
الثلاثاء - 15 شوال 1440 هـ - 18 يونيو 2019 مـ Issue Number [14812]
نيويورك: علي بردى

أصدر مجلس الأمن الدولي، بالإجماع، أمس، بياناً ندد فيه بشدة بالاعتداءات التي ينفذها الحوثيون، بدعم من إيران، ضد البنى التحتية المدنية في المملكة العربية السعودية، ودعا إلى المطالبة بمحاسبة المتورطين.
وعقب إفادات من المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، والمدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي، تلا رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي المندوب الكويتي منصور العتيبي، موقفاً جماعياً من الأعضاء الـ15 في المجلس، يندد «بأشد العبارات بالهجوم الذي شنه الحوثيون على مطار أبها الدولي في السعودية، في 12 يونيو (حزيران) 2019، ما أدى إلى جرح 26 شخصاً، بينهم نساء وأطفال». وأكدوا أن «هذا الهجوم والتهديد بهجمات أخرى ضد السعودية والمنطقة الأوسع يشكلان انتهاكاً للقانون الدولي وتهديداً للأمن والسلم الدوليين». وشددوا على «الحاجة إلى محاسبة المتورطين والمنظمين والممولين والرعاة في هذه الأعمال المدانة».
وشهدت الجلسة، أمس، مطالبات لإيران بوقف إمداد الحوثيين بطائرات «الدرون» والصواريخ الباليستية، فيما ندد المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي بـ«اختلاس المعونة والمساعدة الإنسانيتين من قبل الحوثيين».

المزيد....

إقرأ أيضاً ...